-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

باماكو تعلن عن فتح تحقيق حول مقبرة جماعية بقاعدة فرنسية

الشروق أونلاين
  • 9981
  • 0
باماكو تعلن عن فتح تحقيق حول مقبرة جماعية بقاعدة فرنسية
أرشيف
تعبيرية

قال وزير الخارجية المالي عبد الله ديوب إن جيش بلاده اكتشف مقبرة جماعية، في قاعدة سابقة للجيش الفرنسي.

وكشف ديوب في حديث لوكالة “سبوتنيك” الروسية، عن فتح تحقيق من قبل المدعي العام العسكري لمعرفة ملابسات وجود هذه المقبرة.

وقال الوزير المالي:”غادر الجيش الفرنسي قاعدة. وفي اليوم التالي جاء الجيش المالي للاستقرار في هذه القاعدة، واكتشفنا مقبرة جماعية بها جثث في حالة متقدّمة من التعفن”.

وأضاف:”هناك تحقيق فتحه المدعي العام العسكري وننتظر النتائج”. مشيدا في نفس الوقت “بالتعاون العسكري بين مالي وروسيا، في مجال الحرب ضد الإرهاب وانعدام الأمن”.

سلطات مالي: إحباط محاولة انقلاب بدعم من دولة غربية

في 16 ماي 2022، أعلنت السلطات في دولة مالي أنها احبطت محاولة انقلاب قام بها ضباط في الجيش بدعم من دولة غربية لم تسمها.

وحسب بيان للحكومة المالية إنه “في مسعى فاسد لكسر ديناميكيات إعادة بناء مالي، حاولت مجموعة صغيرة من الضباط وضباط الصف الماليين المناهضين للتقدميين تنفيذ انقلاب ليل 11-12 ماي 2022”.

وأضاف البيان أن “هؤلاء العسكريين كانوا مدعومين من دولة غربية” لم يسمها.

وأكدت الحكومة أن “المحاولة أُحبطت بفضل يقظة قوات الدفاع والأمن ومهنيتها”.

ولم يذكر البيان أي تفاصيل بشأن المحاولة الانقلابية ولا المتهمين بتنفيذها، مكتفيا بالقول إن السلطات اعتقلت عددا من الضالعين فيها الذين ستتم محاكمتهم، من دون أن يحدد عددهم.

وأكد البيان أنه تم تعزيز الإجراءات الأمنية عند مداخل العاصمة باماكو وعلى الحدود.

ولم ترشح أي معلومات في الحال بشأن هذه المحاولة الانقلابية، لكن مسؤولا عسكريا قال لوكالة فرانس برس طالبا عدم الكشف عن هويته نظرا لحساسية الموضوع إن عدد الذين أوقفوا يناهز العشرة ولا يزال البحث جاريا عن آخرين لتوقيفهم.

وقالت الحكومة في بيانها إن “الوضع تحت السيطرة وتدعو المواطنين الى الهدوء”.

مالي

مالي تعلن الانسحاب من تحالف الساحل الذي تقوده فرنسا (وثيقة)

وأعلنت مالي مساء الأحد في بيان انسحابها من مجموعة دول الساحل الخمس ومن قوّتها العسكرية لمكافحة الجهاديين احتجاجا على رفض توليها رئاسة هذه المنظمة الإقليمية التي تضم موريتانيا وتشاد وبوركينا فاسو والنيجر.

كما أرجع المجلس العسكري قراره إلى عدم إحراز تقدم في هذه المهمة.

وأشار البيان إلى أن “حكومة مالي قرّرت الانسحاب من كل أجهزة مجموعة دول الساحل الخمس وهيئاتها بما فيها القوة المشتركة” لمكافحة الجهاديين. وتشكّلت مجموعة دول الساحل الخمس في العام 2014 فيما أطلقت قوّتها لمكافحة الجهاديين في العام 2017.

١

وكان من المفترض أن تستضيف باماكو في فيفري  2022 مؤتمرا لقادة دولها على أن “تكرس بدء (ولاية) الرئاسة المالية لمجموعة دول الساحل الخمس”، لكن “بعد مرور نحو 3 أشهر” على هذا الموعد “لم يعقد” الاجتماع، وفق البيان.

وأعلنت باماكو في البيان “رفضها بشدة ذريعة دولة عضوة في مجموعة دول الساحل الخمس تستند إلى الوضع السياسي الداخلي لمعارضة تولي مالي رئاسة المجموعة”.

وبحسب الحكومة المالية “تتصل معارضة بعض دول مجموعة دول الساحل الخمس رئاسة مالي بمناورات دولة خارج الإقليم ترمي بشدة إلى عزل مالي”، دون توضيح هوية هذه الدولة.

يشار إلى أن العلاقات بين مالي وفرنسا قد تدهورت في الأشهر الأخيرة.

حكومة مالي تتّهم فرنسا بالتجسّس على أراضيها

ويوم 27 أفريل 2022، اتّهم المجلس العسكري الحاكم في مالي الجيش الفرنسي بالتجسّس وارتكاب أعمال “أعمال تخريبية” في بلاده.

جاء ذلك بعد أن نشرت هيئة الأركان الفرنسية تسجيل فيديو التقطته طائرة مسيّرة بالقرب من قاعدة في وسط مالي.

وكشف بيان للناطق باسم الحكومة المالية عن تسجيل “أكثر من 50 انتهاكا للمجال الجوي المالي منذ بداية العام، من قبل طائرات أجنبية. وخصوصا طائرات تابعة للقوات الفرنسية”.

وأشار البيان إلى ما أسماه “الوجود غير القانوني لطائرة مسيّرة تابعة للقوات الفرنسية في 20 أفريل 2022. فوق قاعدة غوسي التي نقلت السيطرة عليها إلى القوات المسلحة المالية”.

وتابع: “الطائرة المسيّرة المذكورة كانت موجودة للتجسس على قواتنا المسلّحة”، مضيفا:” “كما قامت القوات الفرنسية بأعمال تخريب بنشرها صورا كاذبة لاتهام جنود ماليين بارتكاب جرائم قتل ضد مدنيين”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!