بخاخات مسيلة للدموع ومفرقعات مموهة بلعب أطفال! – الشروق أونلاين
الإثنين 20 ماي 2019 م, الموافق لـ 16 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 19:41
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

فتحت أمس محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء، ملفا جنائيا يخص استيراد بضائع محظورة تمثلت في بخاخات مسيلة للدموع وألعاب نارية والتصريح بها على أنها ألعاب أطفال ومظلات شمسية، تورط فيه رجل أعمال وآخرون تمت محاكمتهم سابقا إلى جانب مصرح جمركي كان يسهل خروج الحاويات من الميناء الجاف، وقد مثل الثلاثاء متهم كان في حالة فرار لمعارضة الحكم الغيابي الصادر ضده عن ذات الهيئة القضائية، وجهت إليه جناية تكوين جمعية أشرار واستيراد وتخزين أسلحة بيضاء من الصنف السادس، مخالفة قانون الجمارك والتهريب، إضافة إلى جرم المشاركة في تكوين جمعية أشرار.

واستنادا إلى محاكمة المتهم “ش. عاشور” أمس، انطلقت التحقيقات بالملف عقب ورود معلومات إلى مصالح الأمن مفادها وجود شاحنة مشبوهة محملة بكمية من الألعاب النارية بصدد التوجه من الميناء الجاف بخميس الخشنة نحو مستودعات تجارية بحي بن غازي ببراقي أحدها يخص المدعو “ش. عاشور”، وهو الأمر الذي استدعى تكثيف المراقبة بالحواجز الأمنية ونجحت عناصر الأمن في إحباطها على مستوى مفترق الطرق بسيدي رزين، وبعد إخضاع الشاحنة للفحص بجهاز الكشف عن المتفجرات، تبين أنها تحوي مواد محظورة وجب حجزها إجرائيا وإحالة سائقها على التحقيق الأمني لمعرفة ملابسات الحادثة ومصدر البضائع التي عثر عليها.

وخلال استجواب السائق كشف أنه كلف من قبل أشخاص دفعوا له أجرة النقل،كما اعترف بنقله البضاعة عبر ثلاث مراحل نحو مستودعات بمنطقة براقي كانت عبارة عن علب لا تحمل أي علامة تجارية أو معلومات سوى الأرقام، واستغلالا لتصريحات المشتبه فيه باشرت عناصر الشرطة حملة تفتيش بموجب إذن صادر عن وكيل الجمهورية لمحكمة الحراش، أسفرت عن حجز عدد معتبر من علب بنية اللون بها كميات من الألعاب النارية كانت مموهة بلعب أطفال ومظلات شمسية، إلى جانب أكياس بيضاء اللون تحتوي على بخاخات مسيلة للدموع، أما المستودع الثاني وهو ملك لمتهم آخر يدعى “ش. سالم”، فضبطت به كمية معتبرة من ألعاب الأطفال.

وبتوسيع دائرة التحريات تم سماع المدعو “س. أيمن”، الذي كشف أنه كان على علاقة بالمدعو “س. ش” رجل أعمال ومستورد، وكان على علم بتنقلاته المستمرة نحو الميناء الجاف بخميس الخشنة لتسوية إجراءات استيراد بضائع من الصين واستقباله لفواتير عبر الإنترنت، إضافة إلى تلقيه مساعدة من مصرح جمركي كان يدفع له مبلغا ماليا عن كل عملية، وهو يعلم بما تحتويه الحاويات.

وأنكر المتهم في قضية الحال لدى مثوله أمام القاضي استخدام مستودعه في إخفاء بضائع محظورة قانونا، رغم اعترافات باقي المتهمين بوقائع تدينه، وعلى أساس ذاك التمس النائب العام توقيع عقوبة 10 سنوات سجنا للمتهم.

ألعاب نارية التهريب محاكمة

مقالات ذات صلة

  • تحتوي أطعمة خطيرة يغامر الأهل بجلبها

    قفف زيارات المرضى "قنابل موقوتة" تهدد الصحة

    في الوقت الذي تجتمع فيه الأسر حول الطاولة الرمضانية لتناول وجبة الإفطار، يفتقد آلاف المرضى هذه اللحظات العائلية، لذا يحرص ذووهم وأقاربهم، خلال زيارتهم إليهم،…

    • 347
    • 1
  • مديرو التربية يرفعون تقارير سوداوية عن وضعية المؤسسات

    الآمرون بالصرف بالمدارس يتبرؤون من تبعات التقشف

    رفعت بعض مديريات التربية للولايات، تقارير سوداوية عن وضعية بعض المؤسسات التربوية جراء خفض الاعتمادات المالية السنوية بنسبة 60 بالمائة وفق سياسة التقشف، الأمر الذي…

    • 902
    • 0
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close