الإثنين 28 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 10 صفر 1442 هـ آخر تحديث 22:50
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

وزير الموارد المائية أرزقي براقي

أكد أرزقي براقي، وزير الموارد المائية في رده على مساءلة برلمانية كتابية، أن أبرز اهتمامات قطاع الموارد المائية هو “توفير المياه الصالحة للشرب لجميع المواطنين بصفتها حق يكفله الدستور الجزائري”، مشيرا في نفس الوقت إلى أن الخدمة العمومية للتطهير تدخل أيضا ضمن صلب اهتمامات دائرته الوزارية.

موضحا في هذا الشأن أن الدولة الجزائرية أنجزت مشاريع كبرى في ميدان التطهير من محطات لتصفية المياه إلى تهيئة الوديان الكبرى كما هو الحال بالنسبة لوادي الحراش بالعاصمة ووادي الرمال بقسنطينة، غير أنه – يضيف الوزير- ونظرا للضائقة المالية التي مرت بها البلاد فقد “اتخذت الحكومة قرار تجميد كل مشاريع التطهير والذي أثر بصفة كبيرة على سيرورة أغلب مشاريع التطهير”.

وأشار براقي أن مصالحه قد قامت بدراسة وإحصاء كل الأودية التي تشكل خطرا والتي من الممكن أن تسجل فيضانات وذلك قصد اقتراحها في قانون المالية 2021، حيث ستتم مباشرة الأشغال فور الحصول على الأغلفة المالية اللازمة بعد المصادقة على المشاريع.

أرزقي براقي الأودية الجزائر

مقالات ذات صلة

600

5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جمال

    ولكن ياسيادة الوزير الماء تاع سيال الفرنسية راهي تجي فيه رائحة كريهة قسما بالله العظيم مايتشرب
    ويزيدوا يقطعوه علينا في الليل على الساعة العاشرة
    انا ساكن في بلدية براقي

  • عبدالحق طبوش

    من فضلك . لله يا محسنين . الله يرحمك والديك . معالي الوزير أعطونا الما . علينا كرهنا بزاف بركات . مرة فالسبعة أيام . رغم الشماةدوي المتكررة . و رغم الحركة التي أجريتموها بخصوص مديري الجزائرية للمياه .أنا ببلدية الأربعاء منذ أزيد من شهرين لا نزود بالماء إلا مرة في ستة أو سبعة أيام . هل يعقل أن أدفع ربع راتبي الصهاريج المياه ؟ رجاءا انظروا الى حالنا فالجزائر ليست العاصمة فقط أقول هذا رغم أني على مرمى حجر من العاصمة ….

  • الطاهر عين الطيبة المدية

    لماذا الدولة قامت بتجميد انجاز محطات التطهير ؟ بسبب نقص الموارد المالية رب عذر أقبح من ذنب
    محطات التطهير أولوية فأين تذهب المياه القذرة خاصة في المناطق الداخلية
    = ترجع للسكان و تتجمع حولهم لتشكل برك من المياه القذرة و الروائح الكريهة
    = تكثر حول البرك الحشرات و الزواحف و غيرها من ناقلات الامراض الخطيرة
    ربما الدولة تجمد مشروع ب مليون دولار لكنها في حقيقة الامر سوف تخسر 10 مليون أدوية و استشفاء و غيرها
    يعني جا يكحلها اعماها .

  • عمر عمران

    أضم صوتي إلى صوت المعلق رقم 1 جمال.. الماء في براقي رائحته لا تطاق.. لعله الماء المعالج.. زائد أنه يقطع باكرا ولا وقت محدد لذلك.. على الجهات الوصية حل هذا المشاكل الخطير

  • قولها و متاخفش

    السعودية صنعت اكبر كمامة انجاز تاريخي لا مثيل له …..يجب وضع كمامة كبيرة للاودية و تغريمها بمليون سنتيم

close
close