الخميس 13 ديسمبر 2018 م, الموافق لـ 05 ربيع الآخر 1440 هـ آخر تحديث 22:45
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

برلمان “الكادنات” يتحدث عن التعليم!

قادة بن عمار كاتب صحافي
  • ---
  • 7

“مُضحك مُبكٍ”، أن يُخصِّص البرلمان يوما كاملا حول “مدرسة الجودة آفاق 2030″، أي بعد 11 سنة ونحن لا نعلم ما الذي سيحدث في البلد العام المقبل حتّى!؟
كيف لبرلمان أغلق أبوابه بـ”الكادنات” والسلاسل ومارس الديمقراطية بالبلطجة كما طرد النواب فيه “رئيسهم” شرّ طردة بل وتوعدوه بالضرب إذا ما اقترب من مكتبه، كيف لبرلمان مثل هذا أن يتحدث عن العلم والعلماء وعن التربية والأخلاق وعن الأدب؟!
الوزيرة بن غبريط، تكلمت عن ارتفاع نسبة تمدرس الأطفال، وكأنها تتحدث عن ربط المنازل بالغاز والكهرباء، فتباهت بنسبة 98 بالمائة من المتمدرسين، دون أن تحدثنا عن مستوى التعليم وكيف بات هؤلاء الأطفال يفرّون من مقاعدهم لتحصيل العلم في المستودعات والشقق المستأجرة؟!
الحقيقة الوحيدة التي اعترفت بها السيدة بن غبريط هي قولها إن هنالك تدنيا غير مسبوق في مستوى التلاميذ وأن ارتفاع نسبة التمدرس لا يعني ارتفاع مستوى التعليم، وهو كلام صحيح تمنينا لو أن الوزيرة أعقبته بالحديث عن الأسباب؟ وما الذي فعلته لتجنبها وتفاديها بعد 5 سنوات منذ توليها المنصب؟ بدلا من رمي الكرة في مرمى الأساتذة مرة أخرى والحديث عن صعوبة في تطبيق المناهج؟!
الغريب، أن رئيس البرلمان معاذ بوشارب، وبدلا من نقد الوضع العام والرداءة المتفشية، جاء خطابه بعيدا عن الواقع تماما وأظهر مرة أخرى أن هذا المجلس لا يملك من صفة الانتماء إلى الشعب سوى الاسم، بل هو “حكومي أكثر من الحكومة” وإلا كيف نفسر تثمينه لكل الإصلاحات التي قامت بها بن غبريط في قطاعها، علما أن الوزيرة اعترفت قبل فترة بأن الإصلاحات توقفت بقرار من رئيس الجمهورية حتى يتسنى مناقشتها مرة أخرى، وأبرز تلك الإصلاحات ما تعلق بالبكالوريا ومحتوى الكتب الدراسية!
الواقع، أن البؤس الذي عليه الحكومة لا ينافسه سوى بؤس البرلمان، وإلا كيف نفسر قدوم معظم النواب الذين شاركوا في هذا اليوم الدراسي، وفي أيديهم رسائل وطلبات خاصة إلى الوزيرة ومستشاريها من أجل إنهاء مشاكل شخصية وقضاء مآرب ذاتية، لا علاقة لها بواقع المواطنين وبحال التلاميذ والأولياء عموما؟!
مثل هذه الأيام الدراسية التي يتم عقدها في البرلمان وزيادة على كونها تمثل تبذيرا للمال العام في زمن التقشف، فهي تبذير للوقت أيضا، الوقت الذي لا يمكن تعويضه ونحن نجترّ الكلام ذاته منذ سنوات ونعيد الخطابات بكل عيوبها، ثم نمنّي النفس بأنها قابلة للاستهلاك أكثر وأكثر دون الانتباه إلى أننا نُضيّع على البلاد والعباد المزيد من السنوات، ونغتال التعليم ونتآمر على المدرسة ونصادر مستقبل جيل بأكمله.

https://goo.gl/YMq1wU
الإفتتاحية البرلمان المدرسة

مقالات ذات صلة

  • ..الحالة مهرودة!

    ارتفع النقاش هذه الأيام حول "المستوى" في المدارس، خاصة بعدما أعلنت وزيرة التربية عن استحداث "نظام مروات" لإصلاح الإصلاحات "التغبوية" الفاشلة، والحقيقة أن مع بن…

    • 997
    • 4
  • الله لا تربّح المحرّضين!

    البلديات ومعها وزارة التغبية تقص على الناس نكتة جديدة، مفادها أن الإطعام المدرسي سيكون من حق أبناء الأمهات العاملات فقط وحصريا، أي إن "وليدات" الأمهات…

    • 771
    • 4
7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • زعموش

    برلمان الجهال وأشباه المتعلمين يا سي قادة…والله انها لمسخرة أن يتحدث الجهال ويتبرلمون أيضا…ضاعت المؤسسات الدستورية التي أسسها البشريون في الغرب الاوروبي والامريكي….لقد أساء الجهال الأعراب لها أيما اساءة يا سي قادة….انها المسخرة في أوجها وقوتها وحقارتها أيضا…

  • Dif abdallah

    يااستاذ لا نجني من الشوك العنب هذا الغاشي الذي يسمى البرلمان لايفقه شيء سوى كانش ماينهبوا ويعودوا الى ديارهم .

  • جزائري حر

    يا سي قادة مثل هؤلاء المخلقات أموات لا يحسون ولا يشعرون وباه نرجعوهم يحسو ويشعرو لازم نكويوهم عسى أن يعودوا إلى طبيعتهم التي أوجدهم عليها ربهم الا وهي طبيعة البشر.

  • الطيب

    من يومياتنا الكاريكاتورية : واحد رافد السلسلة و لاهي يدور فالكادنة على صبعو يتكلملك على آفاق المنظومة التربوية !!!!

  • شعبي

    برلمان الناهبين والناهبات برلمان الاميين والاميات من لا يعرفون حتى القراءة كيف يتحدثون عن التعليم الدي انحط عن طريق برامجه المستوردة من الخارج خاصة فرنسا للتجريب على الابرياء وهدفها هو الكم على الكيف في زمن مضى كان التلميد تلميدا وبوسائل قليلة كان افضل واحسن من طلاب اليوم الدين لا يحسنون حتى تكوين جملة مفيدة ولا يدركون حتى لغة التخاطب وهدا مقصود من طرف وزيرة متفرنسة اكثر من الفرنسيين ومن معها شياتين لا يهمهم سوى الترفيات والمناصب لان الكثير منهم في اردل العمر ..
    .

  • جزائري

    شكرا جزيلا السيد قادة على المقال الفاضح لدولة حكومة أويحيى وبرلمان بوشارب …لكن أذكرك أن الحسنة الوحيدة التي أستحسنتها لبن غبريط فهي أشنع وأمكر حقيقة إعترفت بها وهي ضعف المستوى … وبالتدقيق ضعف مستوى اللغة العربية والرياضات ومتى كانت بن غبريط مدافعة على اللغة العربية؟!!! .

  • جزائري......تابع

    تابع….وهي التي لاتفرق بين إستوعاب الشيء وإستعوابه!!… إنما المراد من التصريح بضعف اللغة العربية مع الرياضات, القصد منه التشكيك في قدرة تعلم الرياضات بواسطة اللغة العربية ولذك يجب تدريسها بلغتهم المفضلة الفرنسية بالطبع. وذلك هوالمبتغى والمرجو عندها وعند من يدعمها…

close
close