-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
يساعد في تجنيب المصابين عدوى كورونا

برنامج خاص بالحقن المنزلي لمرضى الهيموفيليا في الجزائر

كريمة خلاص
  • 237
  • 0
برنامج خاص بالحقن المنزلي لمرضى الهيموفيليا في الجزائر
أرشيف

يواجه أكثر من 3 آلاف مريض بالهيموفيليا في الجزائر وضعا صعبا في التكفل بالنظر إلى صعوبة المرض، خاصة في ظل وباء كورونا الذي حال في بداياته دون تنقل كثير من المصابين للمؤسسات الاستشفائية للحصول على علاجهم.

وبمناسبة اليوم العالمي للهيموفيليا المصادف 17 أفريل من كل عام، جدّدت شركة “تاكيدا الجزائر” التذكير بمساهمتها في تحسين الرعاية الشخصية لمرضى الهيموفيليا الجزائريين من خلال برنامج “الحقن المنزلي”، الذي تم إنشاءه وفق متطلبات وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، منذ بضع سنوات.

ويقدم البرنامج رعاية منزلية لمرضى الهيموفيليا، حيث يمكّنهم من الاستفادة من حقن في المنزل مجانًا بفضل خدمات الممرضين المؤهلين التي توفرها شركة “صونتي دوم” أو “الصحة المنزلية”، خاصة أولئك الذين يعيشون في مناطق معزولة.

وفي هذا السياق عبّر عادل جعفر، المدير العام لـ”تاكيدا الجزائر” عن فخر شركته التي ترافق أكثر من 100 مريض مصاب بالهيموفيليا ومواصلة دعمهم عن طريق العلاج المنزلي الذي يجنّبهم عناء التنقل إلى المستشفيات، حيث قال “نحن نعتقد أنه من المهم تطوير العلاج الشخصي للمرضى، على الرغم من التحديات التي نواجهها في ظل وباء كورونا، نحن نتطلع إلى العمل مع شركائنا في الصناعة، الجامعات والحكومات ومجتمعاتنا لتحقيق صحة أفضل ومستقبل أكثر إشراقًا للناس في جميع أنحاء العالم خلال هذه الأوقات غير المستقرة”.

وتتم الاستفادة من البرنامج وفق تقدير الطبيب المؤهل الذي يقوم بتحديد العلاج الذي يختاره للمريض، وفحص ملفه واحتياجاته الفردية وتحديد أهليته للحصول على الحقن المنزلي، مما يتيح لهم قدرًا أكبر من الاستقلالية وحياة أفضل..

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!