-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

بعد الضجة التي أثارها.. فيديو فضيحة شيرين بوتلة يحصد 7 مليون مشاهدة!

نادية شريف
  • 30023
  • 14
بعد الضجة التي أثارها.. فيديو فضيحة شيرين بوتلة يحصد 7 مليون مشاهدة!

حصد فيديو “فضيحة” الفنانة الجزائرية، شيرين بوتلة، كما أطلق عليه نشطاء، والمسرّب من الفيلم الفرنسي الذي أدت بطولته، 7 مليون مشاهدة في وقت قياسي، بعد الضجة التي أثارها.

واجتاح المقطع المصور الذي يحوي حسبهم مشاهد جريئة وخادشة للحياء، مواقع التواصل الاجتماعي، ليحصد ملايين المشاهدات والتعليقات.

ونشب صراع بين عدة جبهات عبر فيسبوك وتويتر، بين من ينتقدون بوتلة ويعيبون عليها تسجيل تلك المشاهد ومن يدافعون عنها ويرون في تصرفاتها حرية شخصية لا ينبغي التدخل فيها.

وتداول نشطاء بكثير من السخط منشورا عن بوتلة التي قالوا بانها تصر على استفزاز أبناء بلدها، بعد مشاركتها عبر ستوري إنستغرام آخر تصريحات المرشح للرئاسيات الفرنسية إريك زمور  والتي أنكر فيها أصوله الجزائرية!

الفنانة الجزائرية شيرين بوتلة تصدم متابعيها بمشاهد جريئة في فيلم فرنسي!

وصدمت بوتلة، متابعيها عقب ظهورها في مشاهد جريئة في الفيلم الفرنسي Christmas Flow.

واستهجن نشطاء عبر مواقع التواصل، تسجيل الفنانة الجزائرية لمشاهد مع بطل الفيلم، تتنافى مع الأخلاق والقيم المجتمعية، والتي تعكس حسبهم عدم احترامها لبلدها العربي المسلم المحافظ.

ودشن نشطاء عبر تويتر، هاشتاغ “شيرين بوتلة المومس” عقب الظهور الذي وصفوه بالمخزي والمهين لكرامة المرأة المسلمة.

وأكدوا على أن الجزائرية كانت في حقبة الاستعمار تغطي جسدها بفضلات الأنعام والأبقار كي لا يتمكن الفرنسي من لمس جسدها، لافتين إلى أن بوتلة أعطت جسدها مجانا وأظهرته في وضعيات غير لائقة مقابل المال.

ودعت الفنانة الجزائريين، بعد الهجوم الشرس عليها إلى التوقف عن الانتقاد السلبي، حيث صرحت: “الجزائريين ليسوا مثاليين ومقدسين، أصبحت أخجل لارتباط اسمي بأشخاص يفكرون بهذا الشكل”.

يذكر أن الفيلم الفرنسي المعروض على شبكة “نيتفليكس” يتحدث عن قصة حب بين ملاكم شهير وصحفية جادة في عملها، أدت دورها شيرين بوتلة، التي تألقت في الفيلم الجزائري “الخاوة”.

وليست المرة الأولى التي تثير فيها بوتلة الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث سبق لها الظهور في فيديو تدافع من خلاله عن المثلية الجنسية.

وكان أول ظهور لشيرين بوتلة وهي قريبة الموسيقار صافي بوتلة والد النجمة الهوليودية صوفيا بوتلة، في عام 2017 في مسلسل “الخاوة”.

شاركت في فيلم “بابيشة” للمخرجة “مونيا مدور” الذي شارك في مسابقة “أسبوعي المخرجين” في مهرجان كان السينمائي الدولي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
14
  • عبد الرحمان الجزائري

    حاسبو انفسكم قبل ان تحاسبو الناس

  • مستغرب

    هم يحاولون اظهار اي مجتمع محافظ يرفض العري والجري خلف الانحراف الاخلاقي والسلوكي المدعوم من قبل الغرب انه مجتمع متخلف و رجعي ثم يخرجون ورقة الحريات الشخصية واحترام رغبات اي انسان ولو كانت منحرفة شاذة الا ان تكون مسلم فهذا مرفوض ( الالماني هوفمان قال الغرب مستعد للتسامح مع اي انحراف اخلاقي وسلوكي الا الاسلام فهو منبوذ ومرفوض ) انتبهوا لما تبثه شبكة نتفليكس Netflix هي اخطر شبكة بعد الفايسبوك ومواقع التواصل في امريكا وكندا خرجوا في مظاهرات منددة تطالب بمقاضاة الشبكة بعدما عرضت افلام عن البيدوفيليا ( الغلمانيين ) ما يحاولون الدفاع عنه حق المنحرفين في ممارسة علاقات مع الاطفال بنفس الطريقة التي تم الدفاع فيها عن المثلية الجنسية واليوم اصبح للمنتسبين لها حقوق بعدة دول واجبرت على الاعتراف بوجودهم هذا الفيلم يستهدف اساسا المجتمع الجزائري بإظهار المرأة الجزائرية انها تعيش في سجن وقمع اجتماعي وبحاجة لمن يحررها من هذا السجن ومن هنا يبدا تفكيك اي مجتمع وبلد لازال يقاوم الهيمنة الغربية وويرفض الخضوع للمشاريع الصهيونية

  • حمزة

    للأسف لازال البعض يعتبرها جزائرية لم يبقى من جزائريتها إلا الإسم فلا داعي لكل هذه الضجة والواجب عدم مشاهدة مثل هذه الأفلام التى تدعو للرذيلة ونشر العهر والتخنث لا حول ولا قوه الا بالله

  • إبن الجزائر

    قلة حياء أن تظهر مفاتنك لذئاب همها الوحيد هو إشباع غريزتهم من خلالك ...الله يهديكم

  • احمد

    ستفهمين الوفاء لترابك عندما تدخلين اعزكم الله محطة تصفية المياه وانت جاهزة لنزع ملابسك هناك لان الدور ملائم لانسانة تبحث عن مكان تختبئ فيه في فرنسا وليس لها الا الاقامة هناك واللاعودة اكيد.

  • احمد

    في ورقة واحدة كنت ساعرضها عاى دكتور الدعوة ا عيس٠٠اوي اقول احتاج لهاته واختها لتوضيح. جرم فرنسا ومدى فاعلية التحريض على استغلال الدين لتعطيل اهدافهم بين مجتمعنا اعطيكم نقطة متحركة للحصول على قاعدة صلبة نعيد فيها طرح اشكالية هل الشباب اليوم يدرك مدى كفره بالله والكبائر التي هي محور التلاعب بينهم ومنارة الشياطين المعهد كنت دخلته منذ٠ سنين وزرته الاسوع الماضي اختلف الوضع اس٠اء الناس للجماعة وضع العلماء السموم بين اوراقنا لنفهم اولا ما السبيل الى الحق

  • خياري

    المهاجرون الجزائريون باعوا وتخلوا عن جنسيتهم الجزائرية واستبدلوها بالفرنسية والبريطانية والامريكية طلبا لدنيا وجاه وسلطان ومال وسيارات وقصور . المغتربون الجزائريون بالخارج اصبحوا بلا مبادئ ولا اخلاق ولا انسانية همهم الوحيد جمع المال ولقمة العيش والعيش الرغيد السعيد ولو علي حساب كل الامة والدين والقيم الحميدة . اللهم لطفك يا رب

  • المدقق الإملائي

    وجب تجريدها من الجنسية الجزائرية سريعا فهي خطر على بنات الجزائر

  • harrami hisham

    عندها الحق. كل واحد اديها فكرو

  • mounirdz

    Vous métonnez, c'est d'abord son père ... pour attendre quelque chose de sa fille.

  • قل الحق

    هذا هو اخر الزمان، واحد ما عندو الحق يهدر او ينتقد ما عدا هذه الحشرات التي نصبت نفسها حاملة للواء الثقافة و الفن و فرضت علينا عفنها على اساس انه فن، بينما اسمه الحقيقي هو الدعارة من اجل دريهمات، نعم لا الجزائريين مقدسين و لا غيرهم من الشعوب و لم يدعوا ذلك، لكن على الاقل غالبيتهم تستحي ان تعرض زبالتها على انظار الملايين دون حشمة، حتى الحيوانات اسمى من بعض البشر الشواذ سبحان الله.

  • جزاءري

    كل نفس بما كسبت رهينة. نقطة الى السطر .

  • خليفة

    عندما تنحط الاخلاق و يموت الضمير و يزول الحياء ،يمكن ان نرى العجائب و الغراءب من امثال هؤلاء القوم ،الذين صار همهم الوحيد هو حب الظهور و باية طريقة ،نسال الله ان يردنا اليه ردا جميلا و ان لا يواخذنا بما فعل السفهاء منا.

  • belkasmm

    الخزي والعار لكل من يذل نفسه سواء للعدو أو الصديق .مثل هذه التصرفات المشينة والغريبة عن وطننا ليست من شيم بنات الجزائر الشريفات.