الأربعاء 23 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 23 صفر 1441 هـ آخر تحديث 23:58
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م
  • تخصصات جديدة تسمح للشباب بمواصلة تعليمهم العالي إلى آخر مراحله

قررت الحكومة رسميا العمل بـ”البكالوريا المهنية”، وأمرت بتشكيل لجنة وزارية مشتركة لضبط آليات تطبيق المقترح بصفة تدريجية، وهو ما يسمح  للشباب بمواصلة تعليمهم العالي، ويشجع  فئات أخرى للالتحاق بمعاهد ومراكز التكوين المهني.

كشف سفيان تيسيرة، المكلف بالإعلام على مستوى وزارة التكوين والتعليم المهنيين، الاثنين لـ”الشروق”، عن موافقة الحكومة بعث مشروع إنشاء البكالوريا المهنية على غرار ما هو معمول به عالميا، على أن تتولى لجنة قطاعية مشتركة تضم قطاعات التكوين المهني والتربية الوطنية والتعليم العالي، والتي سيتم تنصيبها الأيام المقبلة، وضع آليات تجسيد هذا المقترح، على أن تنطلق رسميا السنة القادمة كاقصى تقدير.

وقال محدثنا إن الحكومة استمعت في اجتماعها، المنعقد في 21 أوت الفارط، إلى عرض حول تطوير تخصصات الامتياز، قدمه وزير التكوين والتعليم المهنيين، أبرز من خلاله ما يحوزه القطاع من قدرات وطاقات تتماشى واحتياجات سوق الشغل الوطنية، حيث تم اقتراح إنشاء فروع جديدة للامتياز بالشراكة مع مؤسسات اقتصادية وطنية وأجنبية، لضمان تكوين ذي جودة لفائدة الشباب وفقا للمعايير الدولية، خاصة في مجالات الرقمنة، والخدمات، والفلاحة والصناعات الغذائية والطاقات والسيارات، خاصة بعد ما أثبتت مراكز الامتياز المتواجدة حاليا كفاءتها.

وفي تفاصيل المشروع الجديد، قال المكلف بالإعلام بالوزارة أن الراغب في الالتحاق بـ”البكالوريا” المهنية عليه أن يلتحق بمعهد التكوين المهني الثانوي مباشرة بعد نجاحه في شهادة التعليم المتوسط، أين سيدرس مدة ثلاث سنوات في المعهد، قبل أن يتخرج بشهادة التعليم المهني بصنفيها 1 و2.

ويبقى الإشكال الذي يواجه مشروع البكالوريا المهنية حسب المتحدث، هو رغبة الطالب في الالتحاق بالمستوى الجامعي، الأمر الذي يتطلب حيازة شهادة بكالوريا، مؤكدا، بأن اللجنة الوزارية ستدرس إمكانية استحداث جامعة مهنية يمكن للطالب الالتحاق بها بعد إنهائه ثلاث سنوات من الدراسة والتربص.

وقال تيسيرة، إن التصنيف الذي تحوزه شهادة التعليم المهني الممنوحة لكل طالب، هو التصنيف السادس وهو أعلى تصنيف في الشهادات التي تمنحها وزارة التكوين المهني، مؤكدا أن “البكالوريا المهنية”، ستكون من الحلول الممكنة لتشجيع الشباب على الالتحاق بمراكز التكوين المهني، كما أن الإجراء يعتبر معبرا بين التكوين المهني ومؤسسات التعليم العالي وتسمح للدارسين في مراكز التكوين المهني والتمهين مواصلة تعليمهم العالي إلى آخر مراحله.

البكالوريا المهنية التكوين المهني سفيان تيسيرة

مقالات ذات صلة

  • رفض أيضا الإمضاء على المحضر

    بورقعة يرفض الرد على أسئلة القاضي

    رفض المجاهد لخضر بورقعة الذي مثل صبيحة الثلاثاء، أمام قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة الرد على أسئلة القاضي. وحسب ما أدلى به دفاع…

    • 2065
    • 3
  • قبل مثوله كضحية في قضية الابتزاز من قبل ابني ولد عباس

    الاستماع إلى طليبة في منح رشاوى ومعاملات غير شرعية

    مثل بهاء الدين طليبة، النائب البرلماني عن حزب جبهة التحرير الوطني، صبيحة السبت، أمام قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد، كمتهم في منح رشاوى ومعاملات…

    • 4569
    • 7
600

5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Imazighen

    وزارة المالية لا تعترف بجامعة التكوين المتواصل بعد إنشائها سنة 1990 بمرسوم تنفيذي، فكيف يا ترى يكون رايها مع بكاوريا مهنية.

  • Imazighen

    وزارة المالية لا تعترف بجامعة التكوين المتواصل بعد إنشائها سنة 1990 بمرسوم تنفيذي، فكيف يا ترى يكون رايها مع بكاوريا مهنية لسنة 2019

  • Amine

    البكالوريا المهنية موجودة منذ القدم بفرنسا،
    على كل حال فكرة جيدة

  • خليل رماضنة

    “ويبقى الإشكال الذي يواجه مشروع البكالوريا المهنية حسب المتحدث، هو رغبة الطالب في الالتحاق بالمستوى الجامعي”
    الحل : استحداث او ارجاع شهادة مهندس تطبيقي

  • عبد الحكيم بسكرة

    بما أن الحصول على البكالوريا المهنية يتطلب الالتحاق بمعاهد التعليم المهني المكيفة لهذه الشهادة و التي تتطلب تعديلا في البرامج , فكيف نفهم المكلف بالاعلام لدى الوزارة يعندما يقول: أن “البكالوريا المهنية”، ستكون من الحلول الممكنة لتشجيع الشباب على الالتحاق بمراكز التكوين المهني، كما أن الإجراء يعتبر معبرا بين التكوين المهني ومؤسسات التعليم العالي وتسمح للدارسين في مراكز التكوين المهني والتمهين مواصلة تعليمهم العالي إلى آخر مراحله. ؟ اليست مراكز التكوين المهني هي من تستقبل التلاميذ ذوي المستوى 1 و 2 للحصول على المستوى 3 (مستوى الكفاءة المهنية 2 و مستوى التحكم المهني 3) دون اشتراط ال BEM

close
close