-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

بلماضي: “لن نستخف بمباراة جيبوتي.. وهكذا سنحضر لبوركينافاسو”

الشروق الرياضي
  • 1522
  • 1
بلماضي: “لن نستخف بمباراة جيبوتي.. وهكذا سنحضر لبوركينافاسو”

قال الناخب الوطني، جمال بلماضي، إن مواجهة منتخب جيبوتي برسم الجولة الخامسة عن المجموعة الأولى من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى بطولة كأس العالم 2022 بقطر، محفوفة بالمخاطر ليس لقوة المنافس الذي اعتبره متواضعا بحسبه، وصعوبة المباراة تتمثل في مخاوفه من افتقاد ركائزه لداعي الإصابات أو البطاقات الصفراء، لا سيما أن هناك أربعة لاعبين أساسيين مهددين بالعقوبة والغياب عن مباراة بوركينافاسو يوم الثلاثاء من الأسبوع المقبل بملعب مصطفى تشاكر، وهو اللقاء الذي سيحدد المتأهل عن المجموعة للمباراة الفاصلة المؤهلة إلى المونديال في شهر مارس من العام القادم.

وصرح بلماضي خلال الندوة الصحفية التي نشطها يوم الأحد الماضي بمركز سيدي موسى عشية التوجه إلى القاهرة من أجل دخول التربص التحضيري لمباراة جيبوتي، التي كما هو معلوم ستجري ببلد محايد بعد قرار الكاف، لعدم استفاء الفريق المحلي على ملاعب مطابقة لمعايير الفيفا، وبناء على ذلك تم نقل المباراة إلى ملعب القاهرة الدولي.

وقال عن المنافس: “منتخب جيبوتي جد متواضع والأرقام تدل على ذلك، فهو يتذيل المجموعة بصفر نقطة، هذا لا يعني أننا لن نحترمه عند مواجهته بل سنتعامل معه بجدية وسندخل المباراة بقوة، لأن هدفنا هو دائما النقاط الثلاث والفوز”.

وأضاف المدرب الوطني أنه سيتعامل بحذر مع مباراة جيبوتي وسيحاول التصرف معها بذكاء حتى يتجنب أي مفاجأة غير سارة، كافتقاد أحد عناصره الأساسية في مواجهة الخيول البوركينابية الأسبوع المقبل، علما أن هناك 4 لاعبين مهددين بالعقوبة.

وقال: “سنسير مباراة جيبوتي وفق المعطيات التي بحوزتنا. لدينا لاعبون منهكون من كثرة المنافسة، سنحاول إراحتهم في هذه المباراة، فضلا عن ذلك نواجه خطر افتقاد لاعبين لداعي العقوبة، سنتخذ القرارات المناسبة حتى لا نخسر أي لاعب لخوض مباراة بوركينافاسو بكل أسلحتنا”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • KOFO

    الاحسن ادخال العناصر التي لعبت ضد غينيا في مصر والاحتفاظ بالعناصر الاساسية ضد بوركينا فاصو . وبدون شك فان كل العناصر ستؤدي ما عليها. بالتوفيق لمنتخبنا.