الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 15 محرم 1440 هـ آخر تحديث 23:56
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

قال المدير العام للشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية، ياسين بن جاب الله، الأحد، إن عمليات التخريب لا تزال تطال القطارات تقوض مساعي الشركة لتقديم خدمة دائمة.

ودعا بن جاب الله الذي حل ضيفا على برنامج ضيف التحرير للقناة الإذاعية الأولى، المواطنين إلى التحلي بثقافة المواطنة والمساهمة في حماية القطارات الجديدة والقديمة على حد السواء، موضحا أن عمليات التخريب لا تزال تطال كل القطارات، خاصة بالرشق بالحجارة وهو ما يكلف صيانة تدوم ثلاثة أيام إلى أسبوع كامل الأمر الذي يقوض مساعي الشركة لتقديم خدمة دائمة.

وبخصوص خطوط الضواحي، قال بن جاب الله إن العمل على برنامج الصيانة الخاصة بالشبكة القديمة سيستمر، موضحا أن العائق الأكبر في هاته المهمة هو الاكتظاظ الكبير في حركة القطارات بين الحراش والجزائر العاصمة.

وبخصوص مستوى الخدمة المقدمة داخل القطارات، قال بن جاب الله إن الخدمات المقدمة “تتحسن يوما بعد يوم بشهادة المسافرين”، مرجعا الأمر إلى التكوين المتخصص الذي يتلقاه العاملون على متن القطارات.

وأشار بن جاب الله أن خدمة المضيفات لم تعمم في كامل القطارات لكنها ستتماشى مع إطلاق رحلات الكوراديا ابتداء من يوم غد على متن رحلات باتنة وبسكرة وتقرت وبشار.

وأكد المدير العام للشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية ياسين بن جاب الله، الأحد، أن الدخول الاجتماعي الحالي سيكون مميزا بإطلاق عدد من الخطوط الجديدة في مناطق الجنوب ابتداء من يوم الإثنين.

وكشف بن جاب الله، أن الشركة الوطنية الوطنية للسكك الحديدية ستضمن ابتداء من هذا الأسبوع رحلات جديدة في كل من تقرت، بسكرة، سعيدة، النعامة، بشار وعين الصفراء، لينتقل العمل في هاته الخطوط ابتداء من الأسبوع المقبل بقطارات الكوراديا التي تعمل بنظام gsml وهو النظام الذي سيعمل به القطار الذي سيشرف على تدشينه، الإثنين، وزير النقل من باتنة.

وتحدث المسؤول عن خدمة ربط المواطنين إلى الوجهات البحرية انطلاقا من الولايات الجنوبية، وأكد أن النشاط الأكبر كان كبيرا في الوجهة الشرقية كبسكرة والمسيلة باتجاه عنابة وجيجل.

https://goo.gl/iJs3wH
الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية الكوراديا ياسين بن جاب الله

مقالات ذات صلة

  • إحباط هجرة 130 شابّ بوهران وتموشنت ومستغانم

    إنقاذ 223 "حرّاق" بينهم نساء وأطفال بسواحل إسبانيا

    تدخّلت مصالح حرس السواحل الإسبانية لإنقاذ 223 "حراقة" منذ الأربعاء إلى الجمعة من بينهم نساء وأطفال، في موجة هجرة سرّية كبيرة استدعت تشكيل خليّة أزمة…

    • 891
    • 5
  • هلاك شخصين وإصابة 11 آخرين وتحطم 50 سيارة بسبب الفيضانات

    10 دقائق من تساقط الأمطار أحدثت الكارثة في قسنطينة

    خلفّت الأمطار الغزيرة التي تساقطت على إقليم ولاية قسنطينة، مساء الأربعاء، حالة من الرعب والفزع في أوساط المواطنين ببلدية الحامة بوزيان التي شهدت ارتفاع منسوب…

    • 7147
    • 16
5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Ammsaad2017@gmail.com مسعو

    في مايتعلق بالرشق بالحجارة انتم تعرفون اغلبية المواقع التي ترشق منها القطارات فما عليكم بتبليغ الدرك ااوطني وهو يعرف كيف يقوم بمهمته ويمسك بهذه العصابات التخريبيه

  • مجبر على التعليق - بعد القراءة

    السفر بالقطارات ثقافة قل من يعرف مزاياها اقتصاديا و اجتماعيا و ديمومة لاقتصاد الدولة
    المواطن مسؤول امام القضاء على اولاده الذين يخربون قطار اشترى بالعملة الصعبة من اجل خدمته هو و ليس رئيس الحكومة او وزراءه …… يجب ان يعي المواطن و ابناءه بان الدولة قائمة بقيامه هو بواجبه تجاه هذا الوطن
    كفانا تسيبا يرجع بالبلاء علينا نحن المواطنين الابسطاء و ليس وزراء الحكومة
    اوروبا باكملها تسافر عبر القطار

  • مجبر على التعليق - بدون عاطفة

    السفر بالقطارات ثقافة قل من يعرف مزاياها اقتصاديا و اجتماعيا و ديمومة لاقتصاد الدولة
    المواطن مسؤول امام القضاء على اولاده الذين يخربون قطار اشترى بالعملة الصعبة من اجل خدمته هو و ليس رئيس الحكومة او وزراءه …… يجب ان يعي المواطن و ابناءه بان الدولة قائمة بقيامه هو بواجبه تجاه هذا الوطن
    كفانا تسيبا يرجع بالبلاء علينا نحن المواطنين الابسطاء و ليس وزراء الحكومة
    اوروبا باكملها تسافر عبر القطار

  • خزناجي العيد

    “عمليات التخريب لا تزال تطال كل القطارات، خاصة بالرشق بالحجارة وهو ما يكلف صيانة تدوم ثلاثة أيام إلى أسبوع كامل”. ما لم ندرك أنه لا تقدم إذا ظل الإنسان أنانيا بدويا لا يعرف معنى المصلحة العامة ولا يفهم أن الملكية العامة ملكيته. إذا بقينا نعتقد أن التقدم يكون ببناء الجدران وإقامة المنشآت وواستيراد الماكنات والتجهيزات فمعنى ذلك أننا لم نستعوب أي شيء من كوارثنا وتجاربنا الفاشلة ولا زلنا بعقلية المغامر بوخروبة محمد الذي كان ظن أن تحويل المجتمع الجزائري إلى مجتمع صناعي يتحقق باستيراد المصانع وبناء الجدران. ما دامت العائلة الجزائرية مؤسسة بيولوجية وأطفالنا يتربون في الشوارع فلا تنتظروا خيرا.

  • +++++++

    هؤلاء الذين يرشقون القطار بالحجارة لماذا آباءهم لا يفعلون شيئا حيال ذلك ؟؟؟؟؟ … أم أن الذين يرشقون هم الأبناء و الآباء معا !! .. في كلتا الحالتين هؤلاء الآباء هم من أرذل الخلق على وجه الأرض و لا يقلّون إجراما عن إبليس العياذ بالله منه.

close
close