-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
5 نشاطات ترفيهية أمام المستثمرين الخواص

بواخر راسية ومبحرة للإطعام قريبا في الجزائر

الشروق أونلاين
  • 15538
  • 14
بواخر راسية ومبحرة للإطعام قريبا في الجزائر
أرشيف

كشف مدير نقل البضائع والموانئ بوزارة النقل، محمد بن بوسحاقي، الأحد، عن فتح 5 نشاطات بحرية ترفيهية أمام المستثمرين الخواص منها الرحلات البحرية، الباخرة المطعم الراسية والمبحرة، والتزلج على الماء “الجات سكي” إضافة إلى الـ “بيسكواتوريزم” من أجل مصالحة الجزائريين مع البحر.

وقال مدير نقل البضائع والموانئ لركن “ضيف الصباح” بالإذاعة الوطنية، إنه سيتم خلال الأسبوع الجاري تنصيب اللجنة المكلفة بمنح الرخص والاعتمادات وبإمكانها تلقي طلبات المستثمرين ودراستها، مشيرا أن وزارة النقل تلقت في السابق طلبات عديدة للاستثمار في هذا المجال، حيث تلقت وزارة النقل طلبين من العاصمة لمشروعين بواخر مطاعم على مستوى شاطئ صابلات.

وكشف بن بوسحاقي أن خط النقل البحري الرابط بين وهران وعين الترك لن يفتح هذا العام بسبب التأخر في انطلاق أشغال تهيئة الميناء والمحطات البحرية، معلنا عن رحلات جديدة تربط الجزائر العاصمة بجيجل وشرشال قريبا، فضلا عن خط جيجل-الجزائر العاصمة مرورا بأزفون وبجاية وقال إن كل هذه الخطوط البحرية إضافة إلى خط الجزائر ميناء الجميلة بالعامة ستكون مفتوحة للخواص، شريطة التزامهم بدفتر الأعباء وأهمها اقتناء سفن حديثة أو يقل عمرها عن 10 سنين والتقيد بشروط سلامة وأمن المسافرين.

واعترف بن بوسحاقي بالتأخر الكبير في الاهتمام بمجال الخدمات البحرية الترفيهية، موضحا أن إعداد نص القانون المنظم للأنشطة البحرية الترفيهية بعد الاتفاق مع عدة قطاعات وزارية كالسياحة ووزارة الصيد البحري وحرس السواحل (وزارة الدفاع) ومصالح الأمن وزارة (الداخلية)، حيث ركزنا على أهمية تأمين الإبحار وحياة المسافرين ومن هنا فإن دفتر الشروط سيكون جد متشددا أمام المستثمرين.

وأوضح بن بوسحاقي أن الجزائر تضيع ملايير الدولارات لصالح الشركات الأجنبية التي تستحوذ على سوق النقل البحري للبضائع، مشيرا إلى أن مؤسسة النقل البحري للبضائع “كنان” بإمكانها استرجاع 25 بالمائة في هذا السوق بعد استلامها 10 سفن من ضمن 26 سفينة ستدعم بها أسطولها البحري.

كما أكد المدير بوزارة النقل أن كل الدراسات المتعلقة بميناء شرشال التجاري انتهت واستكملت على أن تنطلق الأشغال بأكبر ميناء بحري في المتوسط نهاية العام الجاري.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
14
  • بدون اسم

    تحياتي الى واحد مكراش.

  • العباسي

    الجزائر تونس نعم اما المخرب ولا في الاحلام

  • reza

    bonjour monsieur le directeur pourquoi pas de bateau alger tunis au alger maroc pas de circulation ci un bon business pour le paye les gens soufre pour voyagé en moins juste pour l’été

  • Mohamed El Djazaeri

    Salut ,Voilà une bonne initiative de la part des responsables du transport maritime ,pourvue qu'elle sera suivi par d'autres plus attrayantes ,aux yeux des algériens RABI EOUEFEK SALUT

  • واحد مكراش

    تاكلوا الرهج رجعتوا هذا الشعب همه الوحيد الأكل حتى الحصص الرمضانية زعمة لا تتحدثون سوى عن الاكل , حياتكم كلها راحت أكل الآن و أنا داخل للبيت على الثالثة صباحا أجد الشواي مفتوع و الناس تلهف في السندويشات كأنهم ليس لديهم مطبخ في بيوتهم , الأكل و البالون و للأمام مع الحاج , بئس الحياة التي تعيشون , شهر رمضان شهر العبادة و القراءة و الاقتصاد في الاكل , أكتب في غوغل " السيناتور الكندي هولاند ماذا يفعل في رمضان

  • العباسي

    وانت وبني جلدتك يلزمكم دواء الحسد و البغض يا عبد سيدك الله غالب ما عندنا ما نيرو لكم

  • انيس

    المشروع جميل روعة ولكن لازمله رجال صاديقين يحبون بلادهم وشعبهم وليس اهل المال والشهرة وخيانة الامانة ووووووو المهم مبروك علينا

  • واحد مر من هنا

    ههههههههههههه انت مريض جدا جدا يلزمك علاج نفساني عميق

  • العباسي

    والله قضى على باباكم الحسد و الغيره باذن الله ستكون الجزائر الرائده في السياحه بامتياز في المنطقه كلها موت يا لعكلي

  • الرايس عروج خو خيرالدين

    و لكن يعني بكل صراحة و شفافية و و بدون ححشمة لكن يعني تنقولنا واد الحراش شبر شبر و الله غير ندعولكم بالخير مع كل عملية تنفسية عميقة ... و انا مريض و قلب رهيف ما يحبش ... الله يسترنا .

  • العباسي

    والله نريد العاصمه ان ترجع مثل اسطنبول والله روعه

  • بدون اسم

    روطار

  • barika

    اذا اردتم فعلا مصالحة الجزائريين مع البحر حولوا مراقبة الصيد البحري و سعر الاسماك التي اصبحت جنونية. الشعب الوحيد في البحر المتوسط الذي مشتاق حوت السردين بشلاغمو.

  • mouh

    Les Fourgons J5 de la mort sur les routes et maintenant en mer