الأحد 15 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 15 محرم 1441 هـ آخر تحديث 11:14
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق

ذكرت تقارير إعلامية، أن الدولي الجزائري متوسط ميدان نادي بارادو، هشام بوداوي، بات على أعتاب الانتقال إلى الدوري البرتغالي خلال فترة التحويلات الصيفية الحالية، وهذا من بوابة نادي بورتو الذي يسعى إلى ضمه بعد رحيل الدولي الجزائري الآخر ياسين براهيمي نحو الريان القطري.

وكان بوداوي قد توج شهر جويلية الماضي بكأس إفريقيا 2019 بمصر، رفقة المنتخب الوطني، بعد أن اختاره المدرب جمال بلماضي ليكون ضمن قائمة الـ23 لاعبا المعني بالمشاركة في “الكان”، نظرا للإمكانات الكبيرة التي أظهرها في الموسم المنقضي مع فريقه نادي بارادو في البطولة الجزائرية، حيث فرض نفسه كواحد من أفضل نجوم البطولة، وبرز بقدرته الفائقة على افتكاك الكرة، فضلا على بناء الهجمة من الخلف.

ويعتبر بوداوي خريج أكاديمية بارادو، واحد من أبرز الشبان الجزائريين الواعدين، ما جعله محل أطماع العديد من الفرق الأوروبية، حيث وفضلا عن نادي بورتو فإن اللاعب مطلوب في أندية فرنسية منها ليل ونيم ورين، وكذا نادي واتفورد الانجليزي وسبورتينغ لشبونة البرتغالي.

وسبق للعديد من اللاعبين الجزائريين وأن تقمصوا ألوان بورتو البرتغالي أبرزهم الأسطورة رابح ماجر الذي دخل تاريخ النادي البرتغالي بعد قيادته إلى منصة التتويج برابطة أبطال أوروبا عام 1987، بالإضافة إلى ياسين براهيمي الذي غادر بورتو خلال فترة التحويلات الحالية باتجاه الريان القطري بعد انتهاء عقده مع النادي.

ونجح بارادو خلال السنوات الأخيرة في تسويق لاعبين عدة في “القارة العجوز” على غرار يوسف عطال نجم نيس الفرنسي ورامي بن سبعيني مدافع استاد رين الفرنسي وفريد ملالي مهاجم أنجي الفرنسي.
ن.ب

نادي بورتو هشام بوداوي ياسين براهيمي

مقالات ذات صلة

  • مورينيو: أود العودة لريال مدريد

    فتح المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الباب أمام تولي تدريب ريال مدريد الإسباني مجددا، بعد مرور 6 سنوات على رحيله عن ملعب "سانتياجو برنابيو". وخلال تصريح…

    • 359
    • 0
600

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • صحراوي كاره للظلم

    ……..ابرزهم الاسطورة ماجر ………………………………….الى منصة التتويج وهدا كدب ومبالغة ماجر كان مجرد لاعب احتياطي اكثر من العادي

  • amina

    ربي يبارك ة يحفظ بوداوي و يعلي شان كل لاعبي وطننا الغالي و يفرحهم في مشوارهم الكروي و مستقبلهم فهم جميعا بدون استثناء لم يدخروا أي جهد للإدخال الفرحة لقلب كل جزائري و جزائرية. ربي يحفظكم جميعا

close
close