الجمعة 21 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 11 محرم 1440 هـ آخر تحديث 00:32
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

حسيبة بولمرقة

اعتبرت البطلة الأولمبية السابقة حسيبة بولمرقة ورئيسة الوفد الجزائري المشارك في ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2018 بمدينة تاراغونا، أن الرياضة الجزائرية بلغت مستوى “مقلقا من التردي والنتائج المخيبة للآمال المسجلة على الأراضي الاسبانية تعكس بوضوح الحقيقة الموجودة في الميدان”.
وأكدت حسيبة بولمرقة يوم السبت في تصريح نقلته وكالة الأنباء الجزائرية: “لقد وصلنا إلى الحضيض الأسفل، ويتعين اليوم على الأشخاص المعنيين الاستفاقة وتحمل المسؤولية على جميع المستويات.. يتعين علينا العودة إلى العمل الميداني من أجل التنقيب على جيل جديد، قادر على حمل مشعل الرياضة الوطنية في المحافل الدولية”.
وبلهجة مستاءة، أضافت البطلة الأولمبية السابقة في مسافة 1500م: “لدينا المواهب، ونملك عجينة صنع الأبطال القادرين على تحقيق التميز في المواعيد الدولية، لكن المشكل الذي يحول دون الرقي بالرياضة الجزائرية منذ عدة سنوات لا زال قائما وعائقا في وجه كل المواهب، يتعين علينا اليوم تغيير الذهنيات والتحول من التنظير والتمني إلى العمل الميداني الجاد الذي يبقى الوسيلة الوحيدة المضمونة والناجعة لتحقيق القفزة المنشودة في الرياضة الوطنية بجميع اختصاصاتها”.
وفي تقييمها لنتائج البعثة الرياضية في ألعاب تاراغونا لم تتردد بولمرقة في القول: “من المحزن والمؤلم جدا رؤية ومعايشة الظروف التي حضرت فيها العناصر الوطنية للموعد المتوسطي”، مستطردة: “من المؤسف جدا أن الأسماء الجزائرية المشاركة في موعد تاراغونا لم تحصل على إمكانيات الإعداد الجيد لهاته المنافسة، وهو الأمر الذي عكسته بوضوح النتائج المتواضعة التي لم ترق إلى طموحات وإمكانيات بلد اسمه الجزائر”.
ومن موقع الشخص المدرك للأمور جيدا، أضافت بولمرقة: “لقد كنت عداءة وأعرف جيدا أهمية التحضير للمواعيد التنافسية العالمية، ويصعب علي اليوم رؤية العناصر الوطنية وهي تعاني من مثل هاته المشاكل، من الصعب تجرع هذا الواقع المر”.
تجدر الإشارة أن الجزائر التي شاركت في دورة الألعاب المتوسطية 2018، التي اختتمت أمس الأحد، بمجموع 233 رياضي يمثلون 24 اختصاصا، قد أنهت المنافسة بمجموع 13 ميدالية (2 ذهب و4 فضة و7 برونز) وهي تحتل مؤقتا المركز الـ 15 في الترتيب العام للميداليات.

https://goo.gl/HDh3VL
ألعاب البحر المتوسط الرياضة الجزائرية حسيبة بولمرقة

مقالات ذات صلة

3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • karima

    elle justifiée cet échec par la capacité des joueurs pauvre Algérie tamsah el mous fi les joueurs

  • قلعون

    هذا قطاع الوزير ولد علي الذي نسي دوره واقحم انفه في تعيين زطشي وماجر وهذه هي نتيجة الرجل الغير مناسب في المكان الغير مناسب

  • الناقد

    عندما تصبح الاستقاقات الرياضية الدولية فرصة لأخذ أقارب المسؤولين عن هذه التظاهرات، فارء على الرياضة السلام !

close
close