-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

بِالفيديو: بوقرة “يُراقص” كوكا كولا!

علي بهلولي
  • 7260
  • 3
بِالفيديو: بوقرة “يُراقص” كوكا كولا!

مازح الناخب الوطني مجيد بوقرة الذين حضروا المؤتمر الصحفي سهرة الخميس، مُستعملا القارورة الصغيرة لِمشروب “كوكا كولا”.

جاء ذلك بعد فوز أشباله في المنتخب الوطني المحلي بِنتيجة (5-1) على فريق ليبيريا، في مباراة تحضيرية احتضنها الملعب الأولمبي الجديد لِمدينة وهران.

ورفع بوقرة قارورة “كوكا كولا” وأعطى الانطباع بِأنه يُريد إبعادها ووضعها تحت مكتبه، ثمّ أعادها إلى مكانها الأصلي. فجلب قهقهة داخل قاعة المؤتمرات.

وأشار مجيد بوقرة بابتسامة إلى أنه يحترم المُنظّمين، والشركة التي تُموّل الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

وكان نجم منتخب البرتغال كريستيانو رونالدو قد أحدث ضجّة في الأيّام القليلة الماضية، لمّا أبعد قارورة “كوكا كولا” عن مكتبه في مؤتمر صحفي نشّطه، وأوضح للحضور أن الماء أفضل شراب للرياضيين.

ولكن أغلب الذين استحسنوا أو استهجنوا ما قام به رونالدو، يجهلون سرّ هذه الخطوة غير المسبوقة في عالم نجوم الرياضة.

أوّلا، قام رونالدو بِعرض إشهاري لِشركة “كوكا كولا” في مونديال الأندية بِاليابان عام 2008، لمّا شارك مُمثّلا ألوان فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي. فما سرّ الطلاق؟ أو “تفّاحة الشقاق”؟

وثانيا، أطلق رونالدو في السنوات القليلة الماضية عصيرا أو “مشروب الطاقة” يحمل اسمه، وهو يعلم جيّدا أنه اقتحم غمارا لبيراليا “مُتوحّشا” لا يعترف بِالأخلاق، سبقته إليه عديد الشركات العملاقة مثل “كوكا كولا” و”بيبسي”.

وثالثا، يكون رونالدو قد حاول ضرب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بِشركة “كوكا كولا”، وبِعبارة أخرى رفض الاتحاد بِشدّة مُقترح نادي جوفانتوس بِإقامة منافسة الرابطة الأوروبية الممتازة للأندية، ولوّح بِمعاقبة النادي الإيطالي الذي يلعب له رونالدو. وعندما يُتفّه النجم البرتغالي علامة تجارية أمريكية تُموّل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يُروّج على أنها دفعت نحو 50 مليون أورو إشهارا لها في بطولة أمم أوروبا التي تُجرى هذه الأيّام)، فهذا يعني أن الخسائر سوف لا تقتصر على “كوكا كولا”، بل تمتدّ إلى الاتحاد القاري للعبة.

ورابعا، فإن شركة “كوكا كولا” لا تُموّل نادي جوفانتوس الإيطالي ولا الاتحاد البرتغالي لكرة القدم. فهل كان رونالدو سيتجاسر في حال إبرام عقود رعاية بين الشركة والنادي والفريق الوطني المُشار إليهم؟

أمّا الحديث عن منافع شرب الماء، ورونالدو الذي يُناضل صحّيا، فهو كلام أشبه بـ “لغو في الصّيف”!

ولِعلمكم، فإن “الفيفا” تنتصر لِصحّة البشر وتُحرّم التدخين، وترفض بِشدّة الإشهار للتّبغ في الحقل الكروي. لكن “سماحة مُفتي” الاتحاد الدولي لكرة القدم – أو صاحب الغبطة – يحثّ على شرب الخمر، ويسمح بِالترويج له على هوامش الملاعب والمؤتمرات الصحفية والمنافسات التي تُنظّمها “الفيفا” وغيرها من هيئات اللعبة!

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • العمري السطايفي

    نحترم بوقرة كثيرا لكن ما حقوش عيب الإشهار لصالح كوكاكولا والملايين يموتون سنويا بأمراض السكر والدم والسرطانات جراء تناول سموم كوكاكولا وغيرها من منتوجات الشركة المدمرة للصحة والبيئة .. ! الوعي أهم شيء في الانسان مهما كان

  • متابع

    تقليد أعمى ليس إلا !!!!!. ههههه

  • من المستحل

    رونالدو قدم اشهارا مجانيا لكوكا كولا ..حيث في ظرف وجيز كل العالم يتكلم عن كوكاكولا ..حتر رونالدو لم يشهر بان هذا المشروب غير جيد بل ازاحه لكي يهيج الجميع