الخميس 03 ديسمبر 2020 م, الموافق لـ 17 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

علم من مصادر متطابقة أن خيوط جريمة قتل الستيني صاحب سيارة “فرود” الذي وجد مقتولا ذبحا، بالقرب من سيارته منذ أربعة أيام بالطريق الوطني رقم 46 بتراب بلدية فوغالة غربي بسكرة، قد تم فكها وتوقيف المشتبه في تورطهم في هذه الجريمة النكراء، ويتعلق الأمر حسب ذات المصادر بثلاثة شبان، أعمارهم ما بين 19 و23 سنة، منهم اثنان ينحدران من ولاية بالغرب الجزائري والثالث من ولاية جنوبية مجاورة لبسكرة والثالث من بسكرة.

فبعد وقوع الجريمة ليلة الخميس إلى الجمعة الماضيين وتدخل مصالح الدرك بإقليم الاختصاص من خلال فتح تحقيق جنائي تم فيه تجنيد كل الإمكانيات والتجهيزات المطلوبة ومسح كلي لمسرح الجريمة واستغلال كل المعلومات المتوفرة ليتم في ظرف قياسي توقيف اثنين من المشتبه فيهم من خلال التعرف على هوية أحد المتورطين بفضل بطاقة هويته التي عثر عليها قريبا من مسرح الجريمة والتي تكون قد سقطت منه خلال فراره بعد تنفيذ الجريمة، وبتكثيف البحث وتمديد دائرة الاختصاص تؤكد ذات المصادر المحلية توقيف المشتبه فيه الثالث أمس في انتظار التأكيدات الرسمية.

علما أن جريمة مقتل صاحب سيارة الفرود ب.ع، 66 سنة قد هزت الشارع المحلي بطولقة وما جاورها والتوقيف السريع للمشتبه في تورطهم في هذه الجريمة الشنيعة من قبل مصالح الدرك المختصة أثار ارتياح الساكنة بطولقة وبخاصة عائلة الضحية التي تبقى تترقب نهاية التحقيقات لتتكشف الحقائق ويحال المجرمون المتورطون على العدالة للاقتصاص منهم.

م. ع

الجريمة الدرك الوطني بسكرة

مقالات ذات صلة

600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • mohamed

    مزال مزال الخير جاي قلت وما زلت اقول قانون زغماتي لا يخيف المجرمين بل يخيف المواطنين الابرياء نعم الاختطاف مقنن من 1يوم الى 10ايام العقوبة خفيفة وبعد اليوم العاشر تشتد العقوبة والاعدام ان ادى الاختطاف الى الوفاة هذا القانون وبهذه الطريقة السخيفة جرم في ذاته بل جريمة في حق الابرياء .الاختطاف او محاولة الاختطاف تساوي القتل العمدي او محاولة القتل العمدي نفس الجرم ويستحق الاعدام دون نقاش .لو زغماتي شدد فعلا على الاعدام ثم الاعدام حقا لما ذبح صاحب هذه السيارة .كم من جريمة اقترفت منذ الاعلان عن القانون الجديد وسترون في الايام المقبلة اكثر مما فات بعد ان اتضحت الامور للمجرمين .

close
close