الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 12 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 17:40
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
الأرشيف
  • تحويل طائرتين لنقل البطاطا إلى خدمة المسافرين بسبب تراجع التصدير

أمر الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية بخوش علاش بالمسارعة في استكمال برنامج إعادة هيكلة الشركة عبر الإفراج عن الفرعين الجديدين لمجمع الجوية الجزائرية خلال أيام، وترسيمهما كفرعين مستقلين سنة 2018، ويتعلق الأمر بالفرع التقني والخدمات الأرضية، فيما شدد على أهمية سحب 3 طائرات مهترئة من الأسطول الجوي، وإعداد دراسة حول العجز في الطائرات لاقتناء مركبات جديدة سنة 2018.

كشف الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية بخوش علاش في تصريح لـ”الشروق” عن التحضير خلال الأيام القليلة القادمة لإعادة بعث الفرعين الجديدين للجوية الجزائرية، ويتعلق الأمر بالفرع التقني والخدمات الأرضية، تضاف إلى الشحن والكاترينغ أو الإطعام والتموين، لتتحول الشركة العمومية إلى مجمع يضم 4 فروع مستقلة بشكل رسمي بداية من سنة 2018.

وقال المتحدث إن العملية شهدت تأخرا نظرا للوقت الذي تستغرقه إعادة التقييم إلا أن المشروع لم يتم العدول عنه أو إلغاؤه، ولا يزال قائما بذاته، حيث يرتقب الإفراج عنه بشكل رسمي سنة 2018، لتتحدد ملامح الشركة العمومية، فيما شدد على اتخاذ مجموعة من الإجراءات مستقبلا لتحسين الخدمات وتطويرها على غرار تجديد الأسطول الجوي عبر إجراء دراسة لتقدير عدد الطائرات التي تشكل عجزا بالمجمع.

وأضاف المسؤول الأول عن الجوية الجزائرية أن عدد مركبات الجوية الجزائرية يعادل اليوم 59 طائرة، وهذا بعد دخول كافة الطائرات الجديدة بوينغ وإيرباص حيز الخدمة، والتي تم تسطير اقتنائها سنة 2014، ورغم ذلك لا تزال الجوية الجزائرية بحاجة إلى طائرات جديدة، سيتم التزود بها، بناء على ما ستكشف عنه الدراسة الجديدة التي سيقوم بها القسم التقني.

في حين تقرر الاستغناء عن 3 طائرات مهترئة، يرجع استغلالها لسنوات الثمانينات، وهذا بعد مرور 30 سنة عن دخولها الخدمة، يقول الرئيس المدير العام، وسيتم ركنها بمخزن الجوية الجزائرية، إلى غاية العثور على زبائن في السوق الدولية يعاودون اقتناءها كقطع غيار.

وحسب الرئيس المدير العام للجوية الجزائرية، فإن برنامج عمل الخطوط الجوية للمرحلة المقبلة يقوم على إعادة بعث الشركة وجعلها قادرة على المنافسة عبر تدعيم أسطولها بطائرات ومركبات جديدة والتخلص من الطائرات القديمة والمهترئة، والتي تشوه صورة الجوية الجزائرية، في حين قال إن مشكلة طائرات الشحن والموجهة لتصدير منتجات الخضر والفواكه وكافة السلع المنتجة في الجزائر للخارج لا تواجه أي نقص عكس ما يتم الترويج له، حيث ينام الأسطول الجوي لـ”إير آلجيري” على 3 طائرات، واحدة مخصصة للشحن والأخريان للتصدير، مع العلم أن الطائرات المخصصة للتصدير تبقى على مدار السنة خارج نطاق الخدمة بسبب قلة الطلب في هذا المجال، وهو ما يدفع بالجوية الجزائرية إلى الاستعانة بها لنقل المسافرين والقضاء على الأزمة التي تشهدها في هذا المجال، خاصة في أيام كثرة الطلب على غرار الصيف ونهاية السنة وموسمي الحج والعمرة.

للإشارة، خضعت شركة الخطوط الجوية الجزائرية لبرنامج إعادة هيكلة بداية من سنة 2014، إلا أن هذا الأخير لم ير طريقه إلى النور بفعل كثرة الأحداث والتغيرات التي شهدتها الشركة والتي عاشت مرحلة من اللاستقرار في المديرين العامين.

مقالات ذات صلة

17 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • 0

    كرهنا من هذه الجوية و المشاريع نتاعكم التي لا تسمن و لا تغني من جوع

  • moha

    مخطتات و المشاريع و التسميات شعارات تهليل تطبيل
    يجب تغيير العقليات المحنطة التي تسير لبلاد
    مند السبعنات وهي نفس اللغة نفس اللغط
    المشاريع الناجحة لا تحتاج لتنشر على الجرائد بل تنشر على ارض الواقع
    هده مجرد تبريرات لسياسة اقتصادية فاشلة

  • Nacim canada

    انا لا اسافر من كندا الا على متن الجوية الجزائرية شكرا على الخدمات ذات المستوى اولادي مرتاحين في الحلة مشي كما air canada من استقلها هذا الصيف الفائت ندموا اد الندم اولادهم كادوا يجنوا من عدم القدرة على التحرك في الطائرة والاكل كان دون المستوى حتى الماء كان بالميزان

  • محمد

    السلام عليكم ،،،،، خير دليل أنه لا تغير و لا إعادة هيكلة و لا إرادة في الإصلاح في التحسن هو مدير عام الشركة ، لا اعرف ماهي الكفائة التي يملها ذلك العجوز لتسير شركة تمثل وطن إسمه الجزائر ،،، شراء الطائرات و محاولة تحسين الخدمات و تقسيم الشركة لفروع مستقلة ووووو و لكن لا تغير في العقليات و النتيجة هي هي نفس الوجوه و لا تغير الى في الديكور ، لا توجد إرادة جادة في الوصول الى العالمية و من يدفع الثمن هو المواطن

  • ali la pointe

    regardez le maroc comme il sait bien gerer ses avions il possede plus d'avions que l'Algerie et il desserve preque toute la planete et la royal air maroc a du respect plus qu'air algerie, tout ça parceque leur cie n'est pas le bien de quelques responsables qui accaparent tout ce qui est etatique mais au contraire tout passager qui monte dans leur avions doit payer son billet quelque soit son rang dans le pays.

  • جلول

    المشكلة الاساسية في الجزائر ان مخططات التطوير والاستثمار و اعداد الصفقات ومنح المشاريع تكون مصلحية اي ذات منفعة لصالح عصبة او قرابة لفئة ذات حضوة بما فيها الاستيراد . وهو ما جعل الاقتصاد الجزائري يتعرض للاستنزاف وبقاءه يراوح مكانه . ان مجمل ما تم تهريبه عبر الاستيراد والصفقات المشبوهة منذ 20 سنة يتجاوز 200 مليار دولار من اموال الريع البترولي ذهبت لصالح اقتصاديات كل العالم وبنوكه.
    ان احداث وانشاء هيئة وطنية للاستثمار و اعداد ومنح ومتابعة الصفقات والمشاريع في مختلف بلديات الوطن سيعمل علي تحسين

  • جلول

    سيعمل علي تحسين الاداء والسرعة في الاستثمار و ايضا متابعة المشاريع من ناحية الأجال والاعتمادات المالية المخصصة لها . تتكون هاته الهيئة من مختصين في الاقتصاد والقانون ومهندسين في مختلف المجالات . وتكون لها فروع ولائية . فقد ثبت ان المشاريع تمنح لأقارب المسؤولين في الولايات وابناءهم . وان ملفات الاستثمار تقبع في ادراج الولاة و الوزراء الي ان يرث الارض ومن عليها .
    ان عقلية المسؤول الجزائري استنفاعية احتكارية ومضاربية . فخق الاقتصاد منذ الاستقلال يعود لهؤلاء المسؤولين . ان سحب كل المشاريع الاستثماري

  • بلقاسم

    مادام سعر رحلة داخلية في الجزائر ليس في متناول المواطن البسيط … شغل ما درتو والو خلوها ولا اخلوها غير كيف كيف

  • جلول

    ان سحب كل المشاريع الاستثمارية و مشاريع التنمية من مكاتب الهيئات المحلية هو الهدف الرئيس لاحداث ثورة اقتصادية جديدة .
    مع ان هاته الهيئات تكون تابعة لرئاسة الجمهورية رأسا بدون منازع حتي لا تخضع للتدخلات والوسطات وغيرها . ان الاحتكار العظيم الذي يسود الاقتصاد الجزائري من طرف ادارة اعلنت الحرب علي الدولة الجزائرية والشمس ساطعة .
    فالوزير الذي يخفي عشرات المئات من طلبات الاستثمار في ادراج مكتبه و الوالي الذي يمنح مشاريع تنموية بالاف الملايير لابناءه . ومدير مركزي بنكي او جمركي الذي يستورد مواد منتجة

  • كوكو

    طائرة جيناف الجزائر كادت تسقط وتم التعتيم عن الامر في الجزائر

  • mounir

    و ماذا عن الجيش الذي تملكه هذه الشركة من العمال ام هو ايضا يعاد تقسمه الى مجموعات ثم الى كتل ثم الى زمر ثم ووووووووووههههههه.هل ان اقتناء الطاءرات هو الحل فقط . او هو استثمار لكم عبر اخراج اموال العامة و الضفر بالرشوة و الهدايا من ايرباس او البوينغ .ستفشل هذه العملية كما فشلت سابقاتها وتستنزف اموال الشعب الله يستر

  • sofiane

    افشل شركة طيران في العالم واوسخهم الموضفون متكبرون غير متءدبين الا من رحم ربي اليوم الذي تفلس فيه هذا العار ساقوم حفلة

  • Amir

    باطل وما نركبش في طيارتكم

  • Mahdi

    المغرب الشقيق متطور في كل المجالات و حائز على الدعم الاوربي و الصهيوني، و لن ترضى عنك اليهود و النصارى حتى تتبع ملتهم، كيما يقولو ناس بكري “بغلنا و لا حصان الناس” و نتمنى من الأخ علي لابوانت التحدث بلغة أجدادك و لغة القرآن و لغة بلادك و أصلك، علي لابوانت الأصلي جاهد و استشهد في سبيل استقلالنا من فرنسا و فرنسيتها.

  • علي المستشار

    طيران الامارات احتفل بالطائرة رقم 100 من نوع air bus a 380 في انتظار الاربعون الباقية ونحن لا زلنا نتحدث عن تقسيم الشركة وتجديد الاسطول الذي سيكون من الخردة pas de GPEC et pas de stratégie

  • 0

    لن نفرط في شركاتنا الوطنية ..فالمفترسون في الداخل عملاء مفترسي الخارج يتربصون.

  • عميروش

    شركة “المعرفة والمحاباة”..فيها فائض من الموظفين “أبناء المسؤولين” يتلقٌون أجورا بدون عمل..عائلات جميع موظٌفيها لها امتياز بالتنقٌل فيها دون دفع التٌذكرة.. كارثة يا ناس ومهزلة ..

close
close