-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

تراجعت عن فكرة الانسحاب,, لكم تطلق خدماتها بولاية البليدة

الشروق أونلاين
  • 1237
  • 0
تراجعت عن فكرة الانسحاب,, لكم تطلق خدماتها بولاية البليدة

أطلق أمس المتعامل الثاني للهاتف الثابت “لكم” خدماته رسميا بولاية البليدة بعدما تم استئناف العملية في الـ 22 جويلية المنصرم، معتمدا بذلك عرضا تجاريا خاصا بسكان المنطقة، حيث تُسوق الخطوط الهاتفية رفقة هاتف ثابت من علامة “سيمنس أوروسات” مقابل 1500 دينار بدل 1990‮ ‬دينار‮ ‬المعتمدة‮ ‬بالعاصمة،‮ ‬فضلا‮ ‬عن‮ ‬مجانية‮ ‬عملية‮ ‬التركيب‮.‬آمال‮ ‬فيطس
وصرح حميد رزا، المدير التجاري للمؤسسة، أن الافتتاح الرسمي جاء بعد إطلاق خدمات المؤسسة بالولاية خلال الشهر المنصرم مسبوقا بحملة واسعة أعلنت عنها “لكم” للتعريف بالمؤسسة وبمنتجاتها، إذ قامت خلالها بتوزيع 15 ألف وردة على مواطنيها، باعتبار البليدة مدينة الورود وبهدف‮ ‬التقرب‮ ‬من‮ ‬الزبائن‮ ‬وكسب‮ ‬ثقتهم،‮ ‬كما‮ ‬تتعامل‮ ‬المؤسسة‮ ‬مع‮ ‬70‮ ‬نقطة‮ ‬بيع‮ ‬معتمدة‮ ‬بالبليدة‮ ‬فضلا‮ ‬عن‮ ‬الـ‮ ‬340‮ ‬نقطة‮ ‬بيع‮ ‬المتواجدة‮ ‬بالعاصمة‮ ‬والثلاثة‮ ‬محلات‮ ‬عبر‮ ‬كل‮ ‬من‮ ‬باب‮ ‬الزوار‮ ‬والعاشور‮ ‬وأودان‮.‬

وفي سياق متصل، أعلن المتحدث أن قرار سلطة الضبط المتعلق بالعرض الأخير للمنافس الوحيد مؤسسة “اتصالات الجزائر” جاء إيجابيا وعادلا، مجددا رغبتهم في إصدار قرار متعلق بالشكوى المُودعة من قبلهم بخصوص التسعيرة المعتمدة من قبل “اتصالات الجزائر” نحو شبكة “لكم”، كما سبق للمدير العام الأسبق عماد الأزهري التصريح به في حوار لـ “الشروق اليومي”، مُرجحا تراجع المستثمرين والمساهمين في المؤسسة عن قرار الانسحاب في حالة التحصل على نتائج وخطوات إيجابية ناجمة عن تحرك سلطة الضبط باعتبارها الرقيب الأول والوحيد لسوق الهاتف الجزائرية‮.‬

وأضاف حميد رزا أنهم حققوا أهدافهم لحد الآن، ويُرتقب أن ترتفع الأرقام المتوصل إليها مع إطلاق خدماتها عبر المدن الكبرى، حيث ستكون قسنطينة المحطة الموالية بعد حوالي شهر من الآن، إذ تؤكد بعض الأرقام المتداولة تسويق المؤسسة إلى يومنا هذا حوالي 25 إلى 30 مليون خط‮ ‬هاتفي،‮ ‬ليبقى‮ ‬هدفها‮ ‬تحسين‮ ‬خدماتها‮ ‬خاصة‮ ‬المتعلقة‮ ‬منها‮ ‬بتطوير‮ ‬التكنولوجيات‮ ‬ذات‮ ‬السرعة‮ ‬الفائقة‮ ‬حيث‮ ‬تخضع‮ ‬العملية‮ ‬للتجربة‮.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!