-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
رابطة علماء ودعاة وأئمة بلدان الساحل تؤكد:

ترقية دور المرأة لمواجهة خطاب الكراهية والعنف

كمال / ل
  • 300
  • 0
ترقية دور المرأة لمواجهة خطاب الكراهية والعنف

شدد العضو المؤسس وممثل الجزائر في رابطة علماء ودعاة وأئمة بلدان الساحل، كمال شكات الجمعة بنيامي (النيجر) على أهمية ترقية دور المرأة في المجتمع من أجل المساهمة بشكل فعال في مواجهة خطاب الكراهية والعنف.

وأشار شكات الذي شارك في أشغال الورشة الإقليمية الثالثة عشرة (13) المنعقدة يومي الخميس والجمعة إلى أن “دور المرأة ضروري في

المجتمع، وإذا ما انتقصتم منه، كما يقول، فإنكم ستبترون المجتمع من 50 بالمائة من قدراته العقلية والجسدية”.

وأوضح عالم الدين المتخصص في الأديان المقارنة أنه “قد حان الوقت فعلا لترقية دور المرأة ومنحها الحرية الطبيعية التي وهبها الله إياها في مجال التفكير”.

وأكد أن “المرأة في الإسلام، مثلما يعتقد البعض، ليست شخصا يبقى على الدوام قاصرا تحت وصاية الرجل، وهذا لم يكن أبدا”، مضيفا أنه “ثم كثير من الأمور التي وجب مراجعتها في هذا الصدد”.

كما دعا إلى “الاستثمار أكثر في المرأة من أجل الحصول على نتائج أفضل في مجال مكافحة ظاهرة الراديكالية والتطرف العنيف”.

وقال مقترحا: “الشخص الأول الذي يؤدب طفلا هو والدته. إذا تمكنا من العمل على الفطرة معها، يمكن تسوية نحو 60 بالمائة من المشاكل الاجتماعية المرتبطة بآفة الحقد والعنف”.

وذكر شكات في هذا المنحى، بأن الجزائر تتوفر على نظام مرشدات تقمن بتعليم مواد من العلوم الإسلامية والقرآن لنساء وأطفال في المساجد والمدارس القرآنية، مع الاستماع لمشاكلهم الشخصية.

وأكد شكات يقول إن “هذا النظام الذي ظهر في الجزائر في سنوات

التسعينات، تحصل على نتائج جد حسنة، حيث إن كان هناك عمل يقام به على مستوى الأمهات اللائي تمكنّ من المساهمة، على سبيل المثال، في أن لا يتم تجنيد الأجيال الصاعدة للتسعينات من طرف الجماعات الإرهابية”.

وتضم الرابطة 11 عضوا من بينهم ثمانية دائمو العضوية في خلية التنسيق والاتصال لدول الساحل الإفريقي (الجزائر وبوركينا فاسو وليبيا وموريتانيا ومالي والنيجر ونيجيريا والتشاد)، إضافة إلى الأعضاء الملاحظين الثلاثة في نفس الخلية (غينيا والسينغال وكوت ديفوار).

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!