-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تنظيم 6098 نشاط خلال الأسبوعين الأولين

تشريعيات 12 جوان… نهاية الحملة الانتخابية عند منتصف الليل

الشروق
  • 300
  • 0
تشريعيات 12 جوان… نهاية الحملة الانتخابية عند منتصف الليل

تنتهي غدا الثلاثاء عند منتصف الليل، الحملة الانتخابية الخاصة بالانتخابات التشريعية التي ستجرى يوم السبت المقبل، لاختيار أعضاء المجلس الشعبي الوطني في عهدته التاسعة.

وجرت الحملة الانتخابية التي انطلقت يوم 20 ماي الماضي ودامت 20 يومًا، في إطار الضوابط التي حددها القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات، الذي ينص في مادته الـ73 على أنه “باستثناء الحالة المنصوص عليها في المادة 95 (الفقرة 3) من الدستور، تكون الحملة الانتخابية مفتوحة قبل ثلاثة وعشرين يوما من تاريخ الاقتراع، وتنتهي قبل ثلاثة أيام من تاريخ الاقتراع”.

وباختتام الفترة القانونية للحملة الانتخابية، تبدأ بعد منتصف ليلة الثلاثاء، فترة الصمت الانتخابي التي تدوم إلى غاية يوم الاقتراع 12 جوان.

وحسب المادة 74 من قانون الانتخابات فإنه “لا يمكن لأي كان مهما كانت الوسيلة وبأي شكل كان، أن يقوم بالحملة خارج الفترة المنصوص عليها في المادة 73 أعلاه”.

كما تنص المادة 81 من ذات القانون على أنه “يمنع نشر وبث سبر الآراء واستطلاع نوايا الناخبين قبل اثنتين وسبعين ساعة من تاريخ الاقتراع على التراب الوطني وخمسة أيام قبل تاريخ الاقتراع بالنسبة للجالية المقيمة بالخارج”.

وجرت الحملة تحت رقابة لجنة مستقلة لدى السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات مكونة من ممثلين عن مجلس الدولة ومجلس المحاسبة وكذا المحكمة العليا، للتدقيق في عملية تمويل الحملة الانتخابية بكاملها، بهدف إبعاد المال بكل أشكاله، لاسيما الفاسد منه، عن العملية الانتخابية في كل مراحلها.

وتم تنشيط الحملة الانتخابية في إطار تدابير جديدة جاء بها القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات، على غرار حظر استخدام المترشحين أو الأشخاص المشاركين في الحملة لخطاب الكراهية وكل أشكال التمييز، وتم قبيل انطلاقها، التوقيع على ميثاق أخلاقيات الممارسات الانتخابية من طرف رؤساء الأحزاب السياسية وممثلي القوائم المستقلة.

وبهذا الصدد، اعتبر رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، أن الخطاب السياسي شهد خلال الحملة الانتخابية للتشريعيات “تطورا” ملحوظا، مؤكدا أنه لم يتم تسجيل “مناوشات” طيلة فترة الحملة التي لم تخل من جهة أخرى، من بعض “التجاوزات”، حيث كشف شرفي خلال ندوة صحفية خصصت لتقييم الأسبوع الثاني من الحملة، عن تسجيل 400 تجاوز، تتعلق أساسا بالملصقات العشوائية وعدم احترام البروتوكول الصحي خلال التجمعات الشعبية.
وقامت السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات على إثر تسجيل تلك التجاوزات، بتوجيه 287 إعذار في حق المترشحين، بينما أبلغت وكيل الجمهورية بخصوص 28 حالة.

وتم خلال الأسبوعين الأولين من الحملة، تنظيم 6098 نشاط منها 2786 خاص بالأحزاب السياسية و3309 خاص بالقوائم المستقلة.
س.ع

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!