إدارة الموقع
دعت لتطبيع العلاقات مع صربيا

تعرّف على رئيسة كوسوفو الجديدة البالغة من العمر 38 عاما

نادية شريف
  • 6083
  • 6
تعرّف على رئيسة كوسوفو الجديدة البالغة من العمر 38 عاما

انتخب برلمان كوسوفو، الأحد، امرأة في الـ 38 من عمرها لتكون رئيسة جديدة للبلاد.

وبحسب ما أفادت رويترز فقد حصلت “فيوسا عثماني”، خبيرة القانون الإصلاحية، على تأييد 71 برلمانيا من أصل 82 كانوا حاضرين جلسة انتخاب رئيس الجمهورية.

وقال رئيس البرلمان غلوك كونيوفتسا “أعلن انتخاب جمعية جمهورية كوسوفو السيدة فيوسا عثماني رئيسة للجمهورية”.

سبق أن شغلت أستاذة القانون منصب الرئاسة مؤقتا شهر نوفمبر الماضي، مكان الرئيس هاشم تاجي بعدما اتهمه القضاء الدولي بارتكاب جرائم حرب.

وحظيت عثماني بدعم رئيس الوزراء ألبين كورتي وحزبه اليساري الذي حصل على أكثر من نصف الأصوات في الانتخابات العامة شهر فيفري.

ووعد كورتي وعثماني “بالعدالة والوظائف”، ولكن أيضا بتكثيف الجهود للحصول على لقاحات مضادة لكوفيد الذي أودى بحياة أكثر من 1900 شخص وأغرق المؤسسات الصحيّة الهشّة.

ودعت عثماني في خطاب لها بمناسبة فوزها إلى عقد حوار بهدف تطبيع العلاقات مع صربيا.

وانتقدت أحزاب المعارضة وجماعات المجتمع المدني تعيينها، قائلة إن “اختيار الرئيس ورئيس الوزراء ورئيس البرلمان من حزب واحد أمر غير مقبول في بلد به ديمقراطية هشة”.

وقالت الرئيسة الجديدة: “على بلغراد أن تعتذر أولا، وتحاكم المسؤولين عن جرائم الحرب التي ارتكبت في كوسوفو بين عامي 1998 و1999”.

وانتقدت أحزاب المعارضة وجماعات المجتمع المدني تعيينها، قائلة إن اختيار الرئيس ورئيس الوزراء ورئيس البرلمان من حزب واحد غير مقبول في بلد به ديمقراطية هشة.

وتمثل عثماني ذلك النوع من شبان كوسوفو الأكثر دراية بنمط الحياة في الغرب، والمحبط من المحسوبية وعدم فعالية الأحزاب التقليدية في البلاد، وهي متزوجة ولديها بنتان.

يذكر أن “عثماني” ولدت في مدينة “متروفيكا” بكوسوفو، عام 1982، وتخرّجت من كلية الحقوق بجامعة بريشتينا، فيما واصلت تعليمها بمرحلة الماجستير والدكتوراه، في جامعة بيتسبرغ الأمريكية.

وبينما كانت تشغل منصب رئيسة البرلمان في كوسوفو، تولّت رئاسة البلاد بالوكالة، عقب استقالة الرئيس السابق، هاشم تاجي.

وترشحت “عثماني” للسباق الرئاسي، من صفوف حزب “تقرير المصير” الحاكم.

وتتقن “عثماني” اللغات الإنجليزية، والتركية، والإسبانية، والصربية، إلى جانب لغتها الأم الألبانية، وهي أم لولدين.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
6
  • Adnan

    وفي الجزائر تحافظون على التراث حتى في السياسة كل شيء قديم.

  • amremmu

    للجزائري : 1 -- تناقض نفسك بنفسك فاذا كانت المرأة أمك وأختك ... فأضعف الايمان شيء من الاحترام 2- يظهر أنك تغرد خارج السرب فالجملة "لعن الله قوم تحكمهم امرأة " منسوبة للرسول وليس للخالق 3 -- الكلام نفاه الكثير من الفقهاء الذين قالوا أن الحديث كان كالتالي : لن يفلح قومٌ ولَّوا أمرَهم وليس " لعن الله قوم تحكمهم امرأة " امرأة والفرق شاسع جدا . 4 - هل يعقل أن يلعن الله عباده ؟؟؟؟ 5 - حين تقول : حين تلعن فلان يجب أن تلعن ما ينتج وما يبتكر وما .. الخ أما غير ذلك فهو أكل الغلة وسب الملة ومن هنا فحين تقول لعن الله قوم تحكمهم امرأة ذلك معناه أن الألمان ملعونين . واذا كان الأمر كذلك فلماذا لا نعلن سياراتهم وطائراتهم ... وبالتالي لا نقتنيها ؟ ولماذا لا نعلن أدويتهم وبالتالي لا نستعملها ؟ ولماذا لا نلعن البستهم وبالتالي لا نرتديها ؟ولماذا لا نلعن دولتهم وبالتالي لا نذهب ولا نلجأ ولا نسافر اليها ؟ ولماذا لا نلعن سفارتهم وبالتالي نقوم بغلقها ؟ ... الخ انه النفاق والنفاق فقط .

  • elhorr

    قارن بين رئيسة كوسوفو الجديدة البالغة من العمر 38 عاما و عندنا

  • ابونواس

    ونحن لدينا رئيس(الشيوخ أو مايسمة السيناتورات) بعمر ..90سنة...شباب قلبا وقالبا......

  • جزايري

    لسنا ضد النساء .امي امراة واختي امراة وزوجتى امراة .لكن الله اكبر واعلم سبحانه منا .لعن الله قوم تحكمهم امراة

  • amremmu

    رئيسة كوسوفو الجديدة البالغة من العمر 38 عاما ... والظلاميين يغردون على مسامعنا أن المرأة لا يجب أن تغادر المطبخ وأكثر من ذلك : لن يفلح قوم تقودهم امراة ... وكأن الدول العربية والاسلامية التي يقودها الشيوخ وأصحاب الفخامة و المعالي .... أفضل من المانيا التي تقودها امرأة . أنشري يا شروق