الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 09 محرم 1440 هـ آخر تحديث 22:38
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

تمكن عناصر أمن دائرة العفرون في البليدة من توقيف شبكة مكونة من عشرة أشخاص تختص في تهريب قطع غيار الدراجات النارية من الخارج وإعادة تركيبها وبيعها بمبالغ باهظة داخل الوطن.
العملية تعود لمعلومات وردت مصالح الأمن مفادها وجود ورشة سرية لتركيب دراجات نارية مسروقة، ليتم فتح تحقيق في القضية وتحديد هوية المشتبه فيه الرئيسي ويتعلق الأمر بثلاثيني يتاجر في الأدوات الكهرومنزلية، تبين أن هذا الأخير حول جزءا من مسكنه الواقع وسط مدينة العفرون إلى ورشة لتركيب قطع غيار دراجات نارية من نوع “بيام” و”سيزيكي” تم تهريبها كقطع غيار ليعيد هذا الأخير تركيبها مقابل مبلغ 4 ملايين سنتيم للمركبة الواحدة ويُعاد بيعها بمبالغ تتعدى 300 مليون سنتيم، وأسفرت عملية مداهمة للورشة عن حجز قطع غيار لست مركبات من نوع بيام ومركبتين سيزيكي كوازاكي تبين أنها لا تُباع في الجزائر ويتم إدخالها عن طريق التهريب في حقائب وتوقيف المشتبه فيه الرئيسي وإحالته على التحقيق، وبعد إخضاع المركبات المحجوزة للخبرة العلمية توصل المحققون إلى أن أرقامها التسلسلية مزورة تم محوها إلى جانب حجز عشر دراجات نارية أخرى اتضح أنها مسروقة من البليدة وتيبازة والقليعة وتزوير وثائقها من أجل إعادة بيعها ومواصلة للتحقيقات تبين أن وثائق المركبات المسروقة تم تسجيل وصولات مؤقتة لسيرها لدى كاتب عمومي، هذا الأخير كشفت التحريات بشأنه أنه يزاول نشاطه باستعمال ختم خاص بزوجته التي تشتغل أستاذة في التعليم تملك ختما لمزاولة مهنة كاتب عمومي، واستكمالا للتحقيق تم الكشف عن تورط سبعة أشخاص آخرين، وتقديم المتهمين أمام الجهات القضائية بالعفرون، حيث أمر قاضي التحقيق لدى محكمة العفرون بإيداع أربعة متهمين رهن الحبس بينهم المتورط الرئيسي والكاتب العمومي بتهم تكوين جماعة أشرار تهريب قطع غيار، تزوير محررات رسمية والسرقة فيما وُضع باقي المتهمين تحت الرقابة القضائية ويجري البحث عن متهمين آخرين يوجدون في حالة فرار.

https://goo.gl/SjTfTu
البليدة العفرون تهريب

مقالات ذات صلة

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close