-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
قال إنه يشكل رفقة كيسييه وتونالي.. ثلاثي الرعب

تقرير إيطالي يشيد بأدوار بن ناصر مع نادي ميلان

الشروق أونلاين
  • 565
  • 0
تقرير إيطالي يشيد بأدوار بن ناصر مع نادي ميلان

يستعد الدولي الجزائري، إسماعيل بن ناصر، نجم نادي ميلان الإيطالي للعودة إلى التشكيل الأساسي للنادي بعد فترة التوقف الدولي، بعد أن كان بدأ الموسم بديلا إثر عودته من جراحة في القدم وإصابته بفيروس كورونا، ما جعل صحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت” تتحدث عن جاهزية اللاعب الجزائري لتشكيل ثلاثي الوسط الرهيب في ميلان رفقة كل من الإيفواري فرانك كيسييه والإيطالي الواعد ساندرو تونالي.

وأعدت الصحيفة الإيطالي الشهيرة تقريرا عن الثلاثي الذهبي الجديد لنادي ميلان، وشبهته بالثلاثي الأسطوري السابق للنادي اللومباري، غاتوزو وأومبروزيني وبيرلو، الذي كان وراء تألق ميلان خلال سنوات الألفية الثانية، وعنونته: “بن ناصر وكيسييه وتونالي معا..ميلان يملك 3 لاعبين خارقين للتتويج بلقب الدوري الإيطالي”، ولم ينجح ميلان في الحصول على “السكوديتو” منذ عام 2011 تاريخ آخر لقب تحصل عليه، وقالت الصحيفة الإيطالية في تقريرها إن إسماعيل بن ناصر يشكل رفقة كيسييه وتونالي أفضل خط وسط في إيطاليا، مشيرة إلى أن ميلان لم يحصل على هذا الثلاثي منذ فترة غاتوزو وأومبروزوني وبيرلو، ما يبرز المكانة الكبيرة التي وصل إليها اللاعب الجزائري وقيمته داخل التشكيلة الميلانية.

وتابع نفس المصدر التأكيد على أن هذا الثلاثي مكمل لبعضه البعض، معددة إمكانات ومهارات كل لاعب، حيث أكدت بأن إسماعيل بن ناصر قادر على لعب دور اللاعب الذي يربط بين خطي الوسط والهجوم وصناعة هجمات نادي ميلان بفضل مهاراته الفنية وسرعته ودقة تمريراته، في حين يلعب الإيفواري كيسييه القوي بدنيا دور وسط الميدان المدافع الشرس، أما تونالي فيمكنه تقمص عدة أدوار في وسط الميدان وهو مكمّل للثنائي بن ناصر وكيسييه.

إلى ذلك، قالت “لاغازيتا ديلو سبورت” إن مدرب ميلان، ستيفانو بيولي، سيعتمد على هذا الثلاثي السحري تدريجيا، على اعتبار أن الجزائري إسماعيل بن ناصر لم يصل إلى جاهزيته الكاملة، وهو الذي عانى الموسم الماضي من كابوس الإصابات العضلية، كما أنه ضيع جزء من التحضيرات الموسمية بسبب عملية تأهيله بعد خضوعه لجراحة في القدم نهاية الموسم الماضي وإصابته بفيروس كورونا، وكان بن ناصر غاب عن أولى مباريات ميلان في الدوري الإيطالي أمام سمبدوريا واكتفى بالمشاركة كبديل في لقاء كالياري، كما شارك لمدة 45 دقيقة فقط مع منتخب الجزائر ضد جيبوتي في افتتاح تصفيات كأس العالم 2022، بالاتفاق مع المدرب جمال بلماضي، وهو الذي يعول على العودة تدريجيا لاستعادة بريقه مع ميلان.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!