الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 15 محرم 1440 هـ آخر تحديث 09:08
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

باشرت، معظم الوكالات السياحية بوهران، في استقبال الحجوزات لعمرة رمضان 2018، والتي تعرف تجاوبا كبيرا هذه السنة من قبل الراغبين في التوجه إلى بيت الله الحرام، خلال الشهر الفضيل، بالرغم من الارتفاع المحسوس للأسعار، خصوصا في النصف الثاني من رمضان.
عبر، عدد من الراغبين، في أداء مناسك العمرة عن تذمرهم، من الارتفاع الكبير للأسعار، التي تراوحت ما بين 16 إلى 48 مليون سنتيم، حسب الفترة الزمنية المراد بها أداء المناسك، وكذا الخدمات المقدمة بالبقاع المقدسة، سواء داخل الفندق من إفطار ونوعية الغرف أو خارجه، خصوصا ما تعلق بالنقل وقرب أو بعد المسافة عن الحرم المكي، حيث يستفسر كل راغب في التسجيل للعمرة عن هذا الأمر الذي يعتبر مهما خصوصا للمسنين والمرضى، ولكن حسب رأي بعض أصحاب الوكالات السياحية، فإن الفنادق الأكثر قربا من الحرم المكي، هي تلك الفخمة التي يصل الحجز فيها خصوصا بالنصف الثاني من رمضان، إلى 48 مليون سنتيم، حيث سيقدم للمعتمر مقابل هذا المبلغ خدمات جد رفيعة بالقرب من الحرم المكي، وهو المبلغ الذي اعتبره بعض الراغبين في التسجيل بالخيالي جدا لا فرق بينه وبين سعر الحج، فيما تراه الوكالات بالمبلغ المعقول مقارنة بالخدمات النوعية التي يتلقاها المعتمر، وأما الأسعار الأخرى فهي أيضا ستوفر خدمات جيدة لهم.
وبدأت جل الوكالات السياحية في الترويج لعروضها، داخل مقراتها بتعليق لافتات إشهارية، وتوزيع المطويات على المارة بالشوارع أو حتى عبر مواقعها الالكترونية التي صممتها بحلة جديدة لاستقبال الشهر الفضيل، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي التي تعرض فيها الخدمات المقدمة للمعتمرين بالتفصيل مقابل أسعار عمرة رمضان 2018 والتي تختلف بين وكالة وأخرى.

https://goo.gl/SpHzjJ
الجزائر الوكالات السياحية عمرة رمضان

مقالات ذات صلة

2 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • gmachaali

    يكدب من يقول ان الجزائريين فقراء لا يملكون شيئا كل شيء يتهافتون عليه السيارات رغم غلائها الفاحش الهواتف الدكية …الخ ويشتكون ويبكون شعب طحان لا كرامة له …اكحلوها ثم يدهبون الى العمرة في رمضان لن
    يتقبل الله منكم يا منافقون …ادا دعوتهم الى فعل الخير هنا في بلدهم يتغاضون عن دلك والعبرة من بيوت الله..

  • مؤمن

    الحج و من استطاع اليه سبيلا و العمرة تأتي مع الحج في سفر واحد. أما هذه العمرات المبتدعة من طرف آل سعود لربح اموال المهفوفين المساكين فهي ليست لا فرض و لا واجب ديني. فقط ترمون باموالكم لأمراء آل سعود. من الاحسن ان تتصدق بها لفقراء في بلدك. و سيكون الثواب اكبر ان شاء الله.

close
close