الإثنين 26 أوت 2019 م, الموافق لـ 25 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 01:45
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

كشف وزير العمل والتشغيل والضمان الإجتماعي، البروفيسور تيجاني حسان هدام، عن اعتماد استراتيجية جديدة، بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، تتمثل في تنظيم مهنة الطب عن طريق وضع رقم تسجيل في المجلس الوطني لعمادة الأطباء.
وقال الوزير خلال اختتام اللقاء الوطني الذي جمع، الأطباء الواصفين والأطباء المستشارين، أنه تم تشكيل لجنة مشتركة بين وزارات العمل، الصحة، والتعليم العالي والبحث العلمي، ستعمل على ضمان تسيير أنجع بين القطاعات الوزارية، من خلال تنظيم مهنة الطب، وتوحيد شكل الوصفة الطبية التي يجب أن تضم كل المعطيات المتعلقة بالمريض والطبيب الواصف.
وأصاف هدام، أنها تتمثل كذلك في إعداد مرجعيات طبية نافذة المفعول والممارسات الجيدة التي تتعلق بالاستعمال الجيد للمضادات الحيوية، مشيرا إلى أن اعتماد مقاربة جماعية جديدة تضم الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء والأطباء الواصفين، تهدف إلى إرساء أسس الاقتصاد الصحي الذي يرتكز على مصلحة المريض والتكفل الصحي الأمثل بهذا الأخير، مع ضرورة المحافظة على الاستقرار المالي للصندوق، وعلى ديمومة نظام الضمان الاجتماعي.
وبالمناسبة، كشف الوزير عن الشعار الجديد للصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء، مطالبا بضرورة تنسيق العمل بين الصندوق والطبيب الواصف الذي يعتبر الحلقة الأولى للعلاقة بين المريض وشبكة التكفل الصحي.
موضحا أن هذه الجوانب تعتبر ضرورية لتقنين علاقة الطبيب الواصف والطبيب المستشار، من جهة، وضمان علاج ذي نوعية للمرضى، من جهة أخرى.
ومن جملة التوصيات التي خرج بها اللقاء، قال هدام إنه سيتم تعزيز التكوين الجامعي القاعدي في العلوم الطبية فيما يتعلق بالجوانب المرتبطة بالإطار التشريعي للضمان الاجتماعي ومفهوم اقتصاد الصحة، داعيا في هذا الصدد الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء إلى تحضير الأموال الضرورية لتوجيهها للطلبة.
وقدر وزير العمل أن مستوى التغطية الاجتماعية في الجزائر، تجاوز بشكل كبير ما توصي به منظمة الصحة العالمية، خاصة في مجال تعويض الأدوية الأساسية، حيث يتم تخصيص 90٪ من النفقات للأدوية.
من جهته، أكد وزير الصحة، محمد ميراوي، ووزير التعليم العالي الطيب بوزيد، على ضرورة الاعتماد على العمل بين القطاعات في مسار التكفل بصحة المواطنين، مشيرا بأن التحدي الراهن يتمثل في تقديم خدمات صحية ذات نوعية بأقل تكلفة.
وأضاف ميراوي، أن دور قطاعه يتمثل في إيجاد الصيغ التي تسمح بعقلنة التكاليف بالاستجابة للمتطلبات المتزايدة على العلاج.

الوصفة الطبية تيجاني حسان هدام وزارة الصحة

مقالات ذات صلة

600

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الصيدلي الحكيم

    مجرد كلام للإستهلاك الشعبي و سيلقى مجرد حبر على ورق و الأيام بيننا

  • جلول الجزائر

    فوضي كبيرة غي مهنة الطب كبقية المهن الحرة من اللحام الي المكانيكي الي النجار . فالكل يطلب اثمان باهضة للخدمات التي يقدمونها للمواطن بل ان اصحاب المهن الحرة تحولوا الي قطاع طرق . يطلبون من الزبون اتعاب خيالية وغير مقننة و لا يتم الاشهار بها في محلاتهم ولا يقدمون اي وصل للزبون .
    ان تنظيم واشهار اسعار تكاليف الخدمات المتعددة يجب ان ترتبط بالسجل التجاري . وكيف للحكومة ان تترك الزبون في وسط الغابة و الوحوش المفترسة دون أي رقيب او حسيب .
    ان تحديد اثمان تكاليف الخدمات وتقنينها وحماية الزبون هي من أهم مهام الحكومة الاساسية

  • azzedine

    المريض تحت رحمة الداء وأشباه الأطباء وانعدام الدواء ،المنظومة الطبية ككل مريضة بل تحتضر وأشباه الأطباء لا يتكفلون بمرضاهم جيدا إلا بمقياس المال وعدة الرجال ، هذا قدرنا أينما ولينا نكون ضحية العصابات ، حسبنا الله ونعم الوكيل .

  • اوراغي نبيل

    المال ثم المال يطحنوك ويحولوك إلى مال

  • RHU

    عذبتونا بما فيه الكفاية…..دعونا نمرض و نموت في هدوء….نحن لا نريد العيش فقد كرهتولنا حياتنا….فاتركونا نمرض و نرحل بسلام و نتهناو من وجوهكم البائسة

  • الجزائرالعميقة

    لكل داء دواء يستطب به الا الصحة اعيت من يداويها ويعالجها عجب وغرائب لبعض الاطباء يكلفون المرضي بما يطيقون -سعر الوصفة اكثر من 1500دج زائد التحاليل حيث يرسلك الى احد معارفه والسعر حدث ولا حرج ولا ننسى الاشعة الراديو التي ترهق المريض بالتكلفة المرتفعة وعندما تجمع هؤلاء الوثائق يقول لك انك لابأس عليك وهناك اطباء ذوي الاختصاص سعر الوصفة اكثر من 1500 دج ويعطيك ادوية لاتتعد500دج وهناك بعض الاطباء هداهم الله تعطيه وصفة قديمة فتطلب منه اعادة شراء نفس الدواء بدون فحص المريض فيحرر لك اربع ادوية او خمسة فتدفع 1500دج -ارحموا من في الارض يرحمكم الله —-اللهم اشف مرضانا وارحم موتانا

  • لطرش علي

    كان أشعب الطماع يحث على تعميم تفسير دهر الخل في الحياة ، و حيث هي من مرادفات تفكيك السحر ، فأشعب ، أ، ش، ع،ب هي حروف لطالما تنكر في لسانيات الناس، كالمقامة الأسيئية لصاحبها أبا الطيب المتنبي، و حيث المقامة هي شكل من فن كتابة القصة المسرحية ينطقها

close
close