توزيع وثيقة الإطاحة بسيدي السعيد عبر الولايات – الشروق أونلاين
الإثنين 20 ماي 2019 م, الموافق لـ 16 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 19:41
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

عبد المجيد سيدي السعيد

شرعت الفروع النقابية للاتحاد العام للعمال الجزائريين في توزيع استمارات حملة جمع 2 مليون توقيع على العمال والنقابيين عبر كافة ولايات الوطن، والتي تهدف إلى تنحية الأمين العام للتنظيم عبد المجيد سيدي السعيد وأعضاء الأمانة الوطنية، وسحب عملية تنظيم المؤتمر الاستثنائي منهم، حيث اصطلح على نموذج جمع التوقيعات ب”وثيقة الإطاحة بسيدي السعيد”.
وتضمنت الاستمارة التي اطلعت “الشروق” على نسخة منها شعار الاتحاد العام للعمال الجزائريين، وعنوانا مؤطرا كتب فيه “لائحة وطنية.. مليون إمضاء لإرجاع الاتحاد العام للعمال”.
وورد في الاستمارة “نحن العاملات والعمال الجزائريون الممضون على هذه اللائحة، نند بانحرافات القيادة الحالية للاتحاد العام للعمال الجزائريين التي حولت المنظمة عن مهمتها الطبيعية المتمثلة في الدفاع عن مصالحنا المادية والمعنوية، ووضعتها في خدمة الأوليغارشيا والمفترسين والنظام ةزكت عهدته الخامسة”.
وحسب العريضة فإن العمال والعاملات الموقعين على هذه اللائحة، يعلنون أن الأمانة الوطنية وعلى رأسها الأمين العام الذي هو غير مؤهل لكي يتكلم باسمنا ولا بتنظيم المؤتمر القادم الذي دعا إليه في عجلة يوم 20 جوان 2019، في خرق صارخ لقوانين التنظيم.
وتضمنت العريضة أرقاما للموقعين حتى يتسنى القيام بعملية عد الإمضاءات، إضافة للاسم واللقب والوظيفة والمهنة والولاية والإمضاء. وحسب مصادر على صلة بالملف، فقد تم توزيع نموذج الاستمارة على كافة الولايات عبر منصات التواصل الاجتماعي، ويتم حاليا نسخ وتوزيع عشرات الآلاف منه عبر كل ولاية والشروع في جمع التوقيعات.
واصطلح على نموذج التوقيعات ب”وثيقة الإطاحة بسيدي السعيد” على صفحات نقابيين ونشطاء على المنصات الاجتماعية وخصوصا شبكة فيسبوك. وعند الانتهاء من جميع 2 مليون توقيع سيتم تسلميها لوزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي من طرف أعضاء في اللجنة التنفيذية الوطنية التي تعتبر أعلى هيئة في التنظيم النقابي، حسب المصادر ذاتها.
وتشير المعلومات إلى شروع نقابيين في توزيع نموذج التوقيعات على الفروع النقابية والشركات والمناطق الصناعية والإدارات العمومية.
وفي غضون ذلك سينظم نقابيون وعمال يوما احتجاجيا السبت المقبل أمام مقر المركزية النقابية بساحة أول ماي للمطالبة برحيل سيدي السعيد وأعضاء أمانته الوطنية.

الاتحاد العام للعمال الجزائريين الحراك الشعبي عبد المجيد سيدي السعيد

مقالات ذات صلة

  • حجز 250 وصفة مزورة وأختام أطباء مقلدة

    الإطاحة بعصابة المهلوسات بالقليعة في تيبازة

    تمكنت فرقة الشرطة القضائية للأمن الحضري الثالث بالقليعة في ولاية تيبازة مؤخرا، من الإطاحة بعصابة مختصة في تزوير الوصفات الطبية الموجهة لاقتناء الحبوب المهلوسة والمؤثرات…

    • 42
    • 0
4 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • سقراط

    ما هي الركيزة التي تشده شدا الى المسؤولية رغم انه يعتبر من ركائز الفساد والعمال كلهم يمقتونه ولا يطيقون رؤيته والغريب ان اصدقاءه استدعوا الى المحاكمة والمساءلة وهو لا زال حرا طليقا انهم يكدبون على الغاشي الراشي كل شيء خرطي في خرطي مادام مثل هؤلاء احرار اقصد هدا الوجه واويحي وربوح حداد وزطشي ومدان وغيرهم احرار …صح فطوركم

  • عيساوي

    هذا كان بمثابة رئيس”حزب العمال” و الدولة الموازية للدولة الرسمية.هو و أحمد أويحي أكبر مدبرين لتخريب البلاد لصالح فرنسا.

  • جزائري

    حين انظر صورة هذا الخائن اتذكر قانون التقاعد الذي تآمر عليه هو و أويحي وحداد ، جريمة لا تغتفر في حق العمال ، هنا اتمنى لو يحاكم بالخيانة العظمى ويعاقب .

  • بولنوار قويدر-الجزائر

    السلام عليكم
    تحية طيبة وصح رمضانكم
    أنا متقاعد وما زلت أشعر أنّني أنتمي إلى هذه الفئة من المجتمع(العمّال) ومن ذلك :
    أصرح بشرفي أنذني أمضي على بياض من أجل الدفاع على من يمثلكم أحسن تمثيل
    يتنحاو قاعععععععععععععع

close
close