-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تم وضعه تحت الرقابة القضائية في انتظار الفصل في قضيته

توقيف تحفظي لمدير الوكالة العقارية بالبويرة المتهم بضلوعه في مافيا العقار

الشروق
  • 970
  • 0
توقيف تحفظي لمدير الوكالة العقارية بالبويرة المتهم بضلوعه في مافيا العقار
ارشيف

علمت الشروق من مصادر موثوقة عن توقيف مدير الوكالة العقارية بالبويرة عن مهامه تحفظيا مع وضعه تحت الرقابة القضائية في انتظار الفصل في قضيته المتعلقة حول اتهامات موجهة إليه بضلوعه في مافيا العقار التي نخرت المساحات العقارية بالولاية منذ مدة طويلة.
وحسب ما علمناه من مصادرنا الموثوقة فإن التحقيق مع مدير الوكالة العقارية بالبويرة “علي.م” شرع فيه منذ أكثر من شهر حول ضلوعه في تهم فساد تمس نهب العقار التابع للوكالة وبيعه باسعار رمزية على غرار ما اتهم فيه ببيع عقار لزوجته وبالتقسيط وغيرها من المساحات العقارية المختلفة وكذا منحه لامتيازات أخرى لشخصيات ومسؤولين محليين للتستر على تلك العمليات أو التواطؤ المباشر فيها، حيث مس التحقيق حسب مصادرنا حتى زوجته وبعض الأطراف الأخرى، ليتم وضعه بعدها تحت الرقابة القضائية في انتظار الفصل في قضيته، أين أقدم والي الولاية مصطفى ليماني نهار أمس على توقيفه تحفظيا كإجراء إداري مع استمرار التحقيقات القضائية والأمنية حول التهم المنسوبة إليه بضلوعه في الكثير من عمليات النهب ومافيا العقار بالولاية وبطرق مختلفة.
يذكر أن الدورة الأخيرة للمجلس الولائي المنعقدة منذ أسبوعين قد أثار فيها أعضاء بالمجلس قضية المطالبة بضرورة فتح تحقيقات معمقة حول تواطؤ جهات لم تسمها تلك الأطراف في مافيا العقار بالولاية بعد أن تعالت الأصوات من قبل بضرورة فتح تحقيق حول تهم للمدير الولائي للوكالة العقارية بضلوعه في مافيا العقار واستعماله لنفوذه في ذلك منها منحه امتيازات لمديرين ومسؤولين محليين واستفادتهم من قطع أرضية وعمرة وغيرها فضلا عن لعبه لدور كبير في عرقلة العديد من المشاريع السكنية الواقعة تحت وصاية مديريته بالولاية، إلا أن تلك التهم والأصوات لم تحرك الجهات المختصة آنذاك، إلى أن جاءت هذه المرة من داخل المجلس الولائي ومن الجهات القضائية التي باشرت تحقيقاتها مع وضع المعني تحت الرقابة القضائية، وهو ما يكون قد دفع بالوالي إلى توقيفه عن مهامه تحفظيا في انتظار فصل الجهات القضائية في القضية التي شغلت كثيرا الرأي العام بالبويرة .

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!