-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
انتهت بمقتل شاب

توقيف 13 شخصا في معركة شوارع مرعبة

سفيان.ع
  • 4082
  • 2
توقيف 13 شخصا في معركة شوارع مرعبة

أوقفت بين الخميس والجمعة مصالح أمن دائرة عين امليلة وبالتنسيق مع وكيل الجمهورية لدى محكمة عين امليلة في ولاية أم البواقي، 13 شخصا ووضعتهم تحت النظر، في انتظار تقديمهم أمام العدالة، على خلفية الشجار العنيف الذي وقع، بين مجموعة من الأشخاص بحي 5 جويلية بوسط مدينة عين امليلة، وتسبب في وفاة الشاب “ب.ب. أيمن” البالغ من العمر 21 سنة، والذي لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بإصابته بطعنة خنجر على مستوى الصدر.

وكان الشجار العنيف قد وقع بين مجموعة من الشباب بحي 5 جويلية بمدينة عين امليلة، في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء الماضي، واستعملت فيه مختلف أنواع الأسلحة البيضاء،من عصي وهراوات وقضبان حديدية وسواطير وسيوف وخناجر وتراشق بالحجارة، بين المتخاصمين، في حرب شوارع، تسببت في سقوط عدد من الجرحى وإصابة الضحية أيمن، بطعنة خنجر على مستوى الصدر، سقط على إثرها في عين المكان، ليتم نقله إلى مصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى سليمان عميرات بمدينة عين امليلة، في محاولة لإنقاذ حياته، إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بالنزيف الحاد الذي تعرض له. فيما تدخلت مصالح أمن الدائرة وباشرت تحرياتها وتحقيقاتها، في الحادثة التي خلفت حالة من الذعر والهلع في أوساط سكان الحي.

وحسب ما ذكرت مصادرنا فإن هذا الشجار العنيف، كان قد بدأ بملاسنات بين شابين، بسبب دين عالق، وفقا لما أوردته مصادر محلية، قبل أن يتطور إلى شجار بينهما توسعت دائرته بتدخل مجموعة أخرى من أصدقاء الشابين، ويتحول إلى حرب شوارع، استعملت فيه مختلف أنواع الأسلحة، ما تسبب في مقتل الشاب الضحية، لتتحول إلى شجار عنيف قبل تدخل قوات الشرطة التي تمكنت من فض الشجار، وتوقيف 13 شخصا كلهم من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 سنة و29 سنة وعلى مراحل، من بينهم المشتبه فيه الرئيسي بقتل الضحية أيمن، وتحويلهم إلى مقر أمن الدائرة للتحقيق معهم.

وكانت مصالح أمن دائرة عين امليلة قد نشرت أمس على صفحتها الرسمية على الفايس بوك، بأنه وعلى إثر جريمة القتل التي وقعت في الثاني من شهر نوفمبر الجاري، والتي راح ضحيتها شاب عشريني، جراء نشوب شجار بين مجموعتين من الشباب، وبتكثيف التحريات والأبحاث واستغلال كافة المعلومات بشأن الحادثة فقد تم في وقت جد وجيز، توقيف 13 شخصا من بينهم المشتبه فيه الرئيسي، فيما لازال التحقيق متواصلا بالتنسيق مع نيابة الجمهورية لدى محكمة عين امليلة، في انتظار تقديم جميع الأطراف أمام العدالة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • نحن هنا

    واين الامن ؟

  • الحقيقة

    لا مرعبة ولا هم يحزنون تعاطي المخدرات التي اعطتهم الشجاعة لانهم في الاصل جبناء