الثلاثاء 26 ماي 2020 م, الموافق لـ 03 شوال 1441 هـ آخر تحديث 13:07
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

قامت جامعة الجزائر 2 بتوقيف رواتب عدد من أساتذة التعليم العالي “بروفيسورات” الذين رفضوا إيداع ملفات تقاعدهم دون سابق إنذار، تنفيذا لتعليمة أصدرها الوزير السابق الطيب بوزيد المتضمنة إحالة الأساتذة الكبار على التقاعد تم اتخاذ الأجراء من قبل الأمين العام بداية شهر جانفي رغم كفاءة هؤلاء وحاجة الجامعة لهم في التأطير والإشراف على مخابر البحث.

وأشارت مصادر “الشروق” إلى أن المعنيين تفاجؤوا بتوقيف رواتبهم، بحجة التعليمة الخاصة بإحالتهم على التقاعد، ولما اتصلوا بوزارة التعليم العالي للاستفسار تم إعلامهم بأن الإجراء غير قانوني وأن الوزارة بعد قدوم الوزير الجديد لم تتخذ أي إجراء فيما يخص هذا الملف، إلا أن الأمين العام بالجامعة طالب المعنيين بإفادته بعدم قانونية الإجراء بتعليمة مكتوبة.

واعتبر أساتذة بجامعة بوزريعة ما حصل إهانة كبيرة بحق كفاءات الجزائر ففي الوقت الذي تسعى الدول المتقدمة للاستفادة من خبرة الأساتذة في رتبة “بروفيسور” في التأطير والإشراف على طلبة الدكتوراه والاكتشاف والاختراع في مجال البحث العلمي، تقوم الجزائر بوأد الكفاءات وإحالتها على التقاعد، وتساءل المعنيون عن سبب تنفيذ جامعة بوزريعة وحدها للتعليمة التي أتى بها الوزير بوزيد الطيب دون جامعات أخرى والتي تحفظت في تطبيقها خاصة في جامعات كبرى مثل باب الزوار، حيث إن الأساتذة الكبار يمثلون عاملا مهما في التأطير وفي نوعية التعليم والتكوين المقدم في الجامعة، وطالب الأساتذة وزير التعليم العالي الجديد بالتدخل لإنصافهم.

أساتذة التعليم العالي الطيب بوزيد جامعة الجزائر 2

مقالات ذات صلة

  • تضمن عقوبات وتسخير القوة العمومية ضد المخالفين

    صدور مرسوم إجبارية ارتداء الكمامات في الجريدة الرسمية

    صدر في العدد الجديد للجريدة الرسمية، المرسوم التنفيذي الذي يتضمن قرارا بإجبارية ارتداء الكمامات كوسيلة للوقاية من وباء كورونا، تضمن أيضا بنودا حول فرض هذا…

    • 10572
    • 11
  • دعا المواطنين إلى التزام بيوتهم

    هذه إجراءات الدرك لتأمين العيد في زمن كورونا

    وضعت قيادة الدرك الوطني مخططا أمنيا وقائيا خاصا بعيد الفطر المبارك الذي يحل هذه السنة في ظل وضع صحي استثنائي، حيث يرتكز المخطط على تأمين…

    • 2606
    • 0
600

11 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • عزالدين

    غريب أمر هؤلااء الأساتذة الذين يصرون على مواصلة عملهم وهم على شفا حفرة من القبر ويعتقدون وأنهم قادرون على العطاء باستمرار إن كانوا قد أعطوا في مسيرتهم المهنيةشيئا يعجز عنه غيرهم من ذوي الكفاءات التي همشت وهجرت قسرا وكأن العلوم بدونهم جهل وظلام ، استفيقوا يا مغرورين فعهد المحاباة و( المعريفة) قد ولى ودعوا الفرصة للشباب فإنهم أحسن منكم ثقافة وعلما .

  • أستاذ

    لكن 75 سنة بركات لابد من الانصراف بشرف قبل الخرف لابد من تحميل النشأ المسؤولية و اعطائه المشعل
    آلاف الدكاترة الشباب بدون مناصب في المقاهي والأرصفة ينتظرون التوظيف والمسنون لا يريدون الخلف!

  • كمال

    نحن طلبة الدكتوراه والعاطلين عن العمل بعد المناقشة تثمن قرار الوزير السابق القاضي بإحالة الأساتذة المتقدمين في السن على التقاعد.أيعقل استاذ تجاوز سن الستين والسبعين ومازال يتسلق ويتعلق ونحن تجاوزنا الثلاثين ومازلنا بدون عمل.وبالمناسبة هناك أساتذة جامعيون من هؤلاء العجائز من لا يملك شهادة البكالوريا.لذلك نطلب من الأساتذة الكبار خاصة في الجزائر والمدينة أن يتحول لنا فرصة التوظيف.

  • رأي مواطن

    في أمريكا الاستاذ الجامعي من حقه أن يأخذ التقاعد لأنه تعب كثيرا
    خلال مشوار حياته التعليمية
    لا أعلم كيف يرفضون التقاعد وكأنهن يريدون التعب أكثر و أكثر
    التقاعد حق مكفول من الدستور . انهم بنفس ذكاء اساتذة كل
    الاطوار لكنهم يحتكرون المعرفة والعلم . حتى في بريطانيا ويرفضون
    رغم انهم يعملون اكثر لان الجامعة راهي بريستيج كبير زاف !!!!
    في امريكا يعملون 10 ساعات يوميا مقارنة بتاعنا 5 ساعات اسبوعيا
    وزيد مثلا سيطالبون بدراسة دكتورا تمازيغت في المغرب البلد اليساحي
    كما درسوا العربية في دمشق 1970 وفي دبي 2005

  • ناجي البليدة

    المفروض الاستمساك بالأساتذة الذين يمتلكون براءات الاختراع، وبحوثا نالت صيتا عالميا، هؤلاء تنشأ لهم كراسي الأستاذية في جامعاتهم ويفرّغون لللبحث والتكوين لا إحالتهم على التقاعد، أما الذين لا يقدمون شيئا فيجب إحالتهم عاى التقاعد.

  • salah

    كفات كبيرة ……………………… بزاف يخرج من ميعرفش يكتب طلب عمل ولا يعمر شاك

  • الدكتور عمار قاسمي

    هل هناك دولة داخل الدولة أنا أيضا تعرضت لقضية غريبة وضعت طلب للتعويض عن الخبرة حيث كان حساب تعويض الخبرة في كل جامعات الوطن ( أن السنوات قبل مناقشة الماجستير تقسم على 2 أما بعد المناقشة فتحسب سنة بسنة) وتغير الأمر فقط حين قدمت طلب التعويض للجامعة حيث قيل لي أن تعليمة صدرت من الوزير الأول تقول بضرورة عدم احتساب الشهادات في تعويض الخبرة، فبدل أن أرتب في الدرجة 5 تم ترتيبي في الدرجة 2 أليس هذا ظلم واستفزاز؟ وإهانة وإفشال وقتل للدافعية ورح الرغبة في العمل؟ كيف نعرف الدولة الحقيقية من الدولة المزيفة إذا كان أستاذ بدرجة بروفيسور يجمد أجره بتعليمة وهمية يطبقها الأمين العام للجامعة : أين هي الدولة؟

  • عماد عبد المجيد

    ههه و الله العجب العجاب، الدكاترة الشباب البطال يعمل سويعات في الجامعة بشق الانفس مقابل اجر مهين و اساتذة بلغوا من العمر عتيا يعملون بدوام كامل. إن أرادو العمل فليقتدو باساتذتهم الاوروبيون الذين يعملون تطوعا للجامعة و هم متقاعدون قانونيا. اتركو المجال للشباب يا …….

  • جزائري حر

    أاو واش من جامعة تهدلري عليها . للاسف جامعاتنا يتحكم فيها عملاء مهمتهم الأساسية هو تهجير العقول إلى الدول الغربية

  • ط. جامعي

    رانا في 2020 وأية إختراعات بحثية قدمتموها للجزائر!؟، أوو بركاونا من الهف .

  • المتفوق

    قرار شجاع ينبغي تعميمه … الكفاءات الذين يتحدث عنهم كاتب المقال جلهم لا يحسن إستعمال الكمبيوتر و الانترنات و معارفهم توقفت منذ 50 سنة .. لايستطيعون حتى كتابة مقالات في المجلات العلمية المعروفة و لاينتجون أي شيء جديد. بل يكررون نفس الدروس منذ عقود دون ملل يأخذون الراتب مقابل 4 ساعات عمل في الاسبوع و ينتظرون أموال لجنة الخدمات الاجتماعية للحصول على المزيد يلهثون وراء التربصات للخارج خاصة فرنسا و يمارسون الضغوط على الادارة لإقصاء الشباب و ينالوا مبتغاهم. يوجد اساتذة لم يكتبوا منذ 30 سنة و الباقي أدهى و أمر.

close
close