-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
رؤساء بلديات بالعاصمة لـ "الشروق":

“جاهزون لأمطار الخريف.. وهذه خطتنا لمواجهة الفيضانات”

نسرين برغل
  • 289
  • 3
“جاهزون لأمطار الخريف.. وهذه خطتنا لمواجهة الفيضانات”

كشف رؤساء بلديات بالعاصمة، عن الشروع في حملة تطهير البالوعات وقنوات صرف المياه، تحسبا لأمطار الخريف، التي قالوا إنها ستمر هذه السنة بردا وسلاما على السكان، فيما تم تجنيد عشرات أعوان النظافة لتسريع العملية، وستمس هذه الحملات البلديات المحاذية للوديان بالدرجة الأولى، فيما باشرت بلديات أخرى حملات التنظيف بداية من الفاتح جويلية الفارط. وطمأن رؤساء البلديات السكان قائلين: “لا فيضانات هذه السنة، ولا كوارث طبيعية بإذن الله”.

وبالمقابل، دعا قاطنو بلديات بالعاصمة، على غرار باب الوادي وبئر مراد رايس والقصبة، رؤساء المجالس الشعبية البلدية إلى مباشرة عمليات التنظيف والتطهير للمجاري المائية وتنقية قنوات الصرف الصحي والبالوعات بهدف تجنب أي فيضانات قد تحدث مع اقتراب فصل الخريف، حيث إنه من المعروف أن أمطار الخريف تخلف حوادث طبيعية كل سنة.

وما زاد من مخاوف المواطنين تحذيرات مصالح الأرصاد الجوية من حدوث تغيرات مناخية قد تتسبب في سقوط أمطار غزيرة في غير وقتها، وهو ما جعل قاطني البلديات المجاورة للأودية كبلديات الحراش وحيدرة والدار البيضاء يرفعون هذا الانشغال.

وفي هذا الإطار، كشف رئيس بلدية السحاولة، أرزقي حميدات، في تصريح لـ”الشروق”، أن مصالحه باشرت منذ أيام عملية تهيئة وتطهير للمجاري المائية وتنظيف البالوعات استعدادا لموسم الأمطار، مضيفا أنه تم تجنيد 20 عون نظافة لهذه العملية بمشاركة عمال مؤسسة “اسروت”، حيث قاموا- بحسبه- بتطهير الأرصفة والطرقات، وحواف الطرق المحاذية للأدوية من النفايات والأتربة والردوم، إلى جانب تنقية البالوعات وقنوات الصرف والمجاري المائية، علما أن بلدية سحاولة، بحسب ما أكده ذات المسؤول، تتواجد بها 5 وديان، مشددا على أن العملية ستمس كل الأحياء، داعيا بالمناسبة كافة المواطنين إلى تجنب الرمي العشوائي للنفايات والمخلفات البلاستيكية بالقرب من البالوعات.

من جهته، كشف رئيس بلدية القصبة، عمر زتيلي، في تصريح لـ “الشروق”، أن مصالحه باشرت في عملية تنظيف وتطهير للبالوعات منذ 15 أوت الجاري، مثلما دأبت عليه كل سنة، وذلك بالتنسيق مع مؤسسة النظافة “أسروت” ومصلحة الصيانة والتطهير، حيث تم تسخير 11 عون نظافة تابعا للبلدية.

ومن جانبه، أفاد رئيس بلدية بئر مراد رايس، في تصريح لـ “الشروق”، بأن عملية التطهير وتنظيف البالوعات تم مباشرتها منذ الفاتح جويلية الفارط، حيث خصص لها نحو 40 عون نظافة تابعا للبلدية، بالتعاون مع مؤسسة “أسروت” التي كان لها دور كبير في هذه المبادرة، مضيفا أن هذه العملية ستمس كل أحياء البلدية دون استثناء، تحضيرا لموسم الخريف، علما أن بلدية بئر مراد رايس تعتبر من بين بلديات العاصمة الأكثر تعرضا للفيضانات بسبب تموقعها بمحاذاة أحد الوديان.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
3
  • banix

    على الاقل و احتراما لهؤلاء الشرفاء الذين يخاطرون بصحتهم لتنظيف بالوعات قذرة اعطوهم قفازات و اقنعة تحميهم من الروائح الكريهة.

  • مشاكس

    يرحم باباك !

  • avancer lalour

    أميار العاصمة : جاهزون لأمطار الخريف.. تماما كما كنتم جاهزين للحرائق .