-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

جزائري يروي قصة وصوله إلى قمم الهيمالايا (فيديو)

الشروق أونلاين
  • 1245
  • 0
جزائري يروي قصة وصوله إلى قمم الهيمالايا (فيديو)
المتسلق الجزائري نسيم حشايشي

تحدث متسلق الجبال الجزائري المعروف نسيم حشايشي، عن قصة وصوله إلى إحدى أعلى القمم في العالم  “الهيمالايا”.

وتسلق الشاب الجزائري جبلاً في الهيمالايا في نيبال وبالتحديد قمة “ميرا بيك” على ارتفاع 6500 متر، رغم الظروف الجوية الصعبة التي كادت أن تؤدي بحياته.

وهذا بسبب الظروف الجوية التي تعرفها تلك المنطقة، وسمك الثلوج الذي يبلغ حوالي 3 أمتار، كما تعرض الشاب نفسه لانهيار ثلجي.

ووصل صاحب الـ 34 سنة إلى قمة “ميرا بيك” بعد 7 ساعات مشي، من نزوله في أخطر مطار في العالم بمدينة “لوكلا” بين الجبال.

وكان طموح المغامر الجزائري الشاب أن يضع علم بلاده على أرض جبال الهيمالايا وأخذ صورة تذكارية معه، مع التلويح بالعلم الجزائري من إحدى أعلى القمم في العالم.

وأصبح نسيم حشايشي أول جزائري يصل إلى إحدى أعلى القمم في العالم “جبال الهيمالايا”، حيث أنهي مغامرته بالدموع في عينيه بعد أن حقق هدفه.

ولم تكن هذه أول مرة يتسلق فيها هذا الشاب الجزائري قمم جبلية عالية. بل سبق له شهر فيفري من سنة 2022 أنّ وصل إلى أعلى قمة في إفريقيا “جبال كليمانجرو” الواقعة شمال تنزانيا.

كما تسلق أيضا أعلى قمة جبل في أمريكا الجنوبية “أوخوس ديل سالادو”، بين الحدود الأرجنتينية والتشيلية، بارتفاع بلغ 6893 متراً على مستوى سطح البحر.

ومارس نسيم حشايشي من قبل رياضة الفنون القتالية، أين تعرض لإصابة سنة 2011 أنهت مسيرته الرياضية. مما جعلته يتحول إلى رياضة المشي والتسلق في الجبال.

وبدأ رحلته مع هذه الرياضة بجبال الجزائر، أين تسلق مع الوقت أعلى قمة جبل في الجزائر “تاهات أتاكور” بتمنراست، بارتفاع 2918 متر.

ويقطن المتسلق الجزائري ببلدية المحمدية في الجزائر العاصمة، ويعتبر إطار في مدرية الموارد البشرية الكائن مقرها في بلدية القبة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!