الإثنين 19 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 11 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 19:00
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

لم يتبق الكثير من الوقت، الكل يهرول هنا وهناك، الأم تستعجل الخياطة، والأخت انتهت من تجهيز بطاقات الدعوة، ولكن في حقائبك التي تبدو للوهلة الأولى ممتلئة هناك العديد من الأغراض ناقصة… اصرخي ملء حنجرتك أنت في ورطة… سيناريو يتكرر كثيرا، “الشروق العربي” خطت بالورقة والقلم بعض الأفكار لجهاز عروس متكامل.

التصديرة، تقليد أزلي تتوارثه بنات الجزائر إما عن جدة، كيف لا، وهذا التقليد لا يوجد إلا عندنا فقط، فأي عروس في العالم تترنح في زفافها في أكثر من زي، وأي عروس في العالم تصير إلى بيت زوجها محملة بما خف وزنه وثقل ثمنه.
“التصديرة” كلمة مشتقة من الكلمة العربية تصدر أي جلس في صدر المجلس والمكان، ومنذ القدم تعكس التصديرة ثروة العائلة ومكانتها فكلما كانت باهظة ومتنوعة كلما زاد شأن عائلة العروس.
تختلف “التصديرة” من منطقة لآخرى، غير أن الكاراكو يبقى القطعة الأساسية، وتحاول عرائس المناطق الأخرى إضافته لمجموعتهن كي تكتمل الطلة.
أما “البدرون” فتختص به العرائس العاصمية، بينما تتباهى عرائس الشرق بالقفطان والجبة، وتزيد “الشدة” من حسن التلمسانيات، و”البلوزة” من جمال الوهرانيات، أما الجبة السطايفية أو “البينوار” فلا مناص منه في تصديرة عرائس سطيف، وتتألق القسنطينيات بـ”الفرڤاني” وعرائس عنابة بالقندورة العنابية، اما الملحفة الشاوية فهي فخر عرائس الأوراس، ويسري “زيڤزاڤ” الجبة القبائلية في عروق عرائس القبائل.

للنساء فقط

يجب العناية بشكل خاص بالملابس الداخلية أو “لانجري”، لأنها أساسية للحياة الزوجية، ومن يقرأ هذه السطور فليعلم أنها مخصصة للمرأة وفقط.
من الأفضل تخصيص جزء معتبر من ميزانية الجهاز لشراء قطع “اللانجري” الجميلة، لا تشتريها كلها من محلات درجة ثانية، بل استثني قطعتين أو ثلاث قطع ذات جودة عالية، اختاريها من الدانتيل الرفيع والحرير والفروفرو” ويمكنك اضافة بهار الإثارة بكورسيه.
هناك الكثير من المحلات التي تعرض هذه القطع بأسعار جيدة مثل “إيتام”، ونحن لا نتحدث عن قطع اجون بروفوكاتور وفيكتوريا سكريت الغالية، بل عن موديلات في متناولكن جميعا، أما عن الألوان فابهريه بالأحمر والأسود وهما اللونان الأكثر طلبا بالإضافة إلى الأبيض، خاصة ليلة الزفاف. نصيحة أخيرة اختاري مقاسك لا اصغر ولا أكبر.

ما بعد التصديرة

سر التصديرة هي استعمالها بعد الزفاف، إن كنت ستخطين ففكري بموديلات غير ثقيلة يمكنك ارتداءها كامرأة متزوجة مثل كاراكو حديث وتكشيطة والبلوزة وفساتين سهرة شرقية، وإن كنت من منطقة تثقل كاهلك بالتقاليد المتوارثة ما عليك سوى كراء طلاتك.
لست سندريلا ولن تضيعي حذائك، لذا يمكنك شراء حذاءين أو ثلاث “ماركة” لاستعمالها بعد الزفاف لسنوات، ولا داعي لشراء موديلات الريش القديمة أو الصابو الحريري، فقد أكل الدهر عليها وشرب وبدلها اختاري الصابو البسيط لارتدائه مع النويزات التي يمكن اختيارها من التول والجيبور والدانتيل.

أحمر شفاه وماسكار وقصص أخرى

من اللوازم المهمة في الجهاز مواد التجميل والعطور، عليك الآن ودون تردد أن تبتعدي عن علب الماكياج المغشوشة التي تباع في الشوارع، اهرعي لمحلات الماكياج الشيك مثل سيفورا واشتري “الباليت” التي تناسب لون وجهك، لا تنسي آحمر الشفاه (موديلين على الأقل) والماسكارا وطلاء الأظافر وقلم الكحل وكريم الأساس ومزيل العيوب وكريمات النهار والليل وكريم مرطب لليد والجسم وخاصة الكوعين والركبتين. ولا تنسي لوازم إزالة الشعر فقد تحتاجينها بسرعة مع شفرات الحلاقة وكريم النتف. أكملي تسوقك بشامبوانات وملطف للشعر والصابونات ذات الـph الحيادي.
أما العطور فقصة أخرى ترويها ملايين العرائس حول العالم، اختيارك للعطر يجب أن يكون مثاليا، لا تنسي أنت في فصل الصيف، العطور يجب أن تكون خفيفة‪.‬

‪اقتراحاتنا لصيف 2018 ‬

عطر بيلا لنينا ريتشي ودايزي لوف من مارك جاكوب وبلوم آكوا من غوتشي وغود غورل من كارولينا هيريرا.
فاجئي زوجك بهدية عطرية مثل آنفكتوس آكوا من باكو رابان أو سي كا وان سامر من كالفين كلاين.

عن الفوط أتحدث

آخر ما أنصحك به لوازم البيت من ستائر وفرش السرير وفوط الحمام والسجاد.. فكري في شراء شموع رومانسية لوضعها في الحمام أو حتى في الغرفة.
انصحك أن لا تشتري فرش السرير مطرز بالطريقة القديمة، بل اشتري قطعتين حديثتين أو أكثر للتغيير، ولا تنسي معطرات الخزانة والشراشف البسيطة غير المطرزة التي توضع عليها الملابس.
عن فوط الحمام أتحدث الآن، ارجوكن لا تشترين الفوط المطرزة فإنكن لن تستعملنها أبدا وهي غير عملية واستعيضوا بالفوط العالية الجودة، ولا تضعوا النابرون في الغرفة فلسنا في بداية القرن الماضي، بل اختاروا بعض قطع الديكور الحديثة.

https://goo.gl/HBYuYm
أفراح 2018 الأعراس جهاز العروس
3 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • غصن الزيتون الجزائر

    الذي يقرأ المقال ويتمعن فيه انه يشجع العزاب والعازبات على النفور من الزواج الهروب منه رغم التكاليف الباهضة والعادات الغربية الماحقة للميثاق الغليظ وهو الزواج والشروط التعجيزية -يسروا ولا تعسروا — اكثرهن بركة اقلهن مهرا – ماهذه القناطر المقنطرة بالذهب والفضة و الالبسة والتصديرة كل هذا وذاك هراء في هراء انكم تكلفون العزاب والعازبات بما لايطقون من اين يأتي بالملايين ولا ربما بالملايير تكلفة عرس ليومين او ثلاثة فقط وبعدها العروسان يبدأن في كيفية تسديد الديون الباهضة وتبدأ المشاكل في كيفية تسديدها حتى تلجأ العروسة ببيع حليها وملابسها الفاخرة – لاتكلفوهم بما لايطفون فان كلفتموهم فاعينوهم-حديث-

  • غصن الزيتون الجزائر

    تابع: ماهذا التنطع والتفاخر والزوخ والفوخ يؤجر اغلى واغنى صالة عرس يدعو لها اشهر المغنيين والمغنيات والراقصات سواء من الضيوف او من اهل العروسين الكل يرقص من بداية الليل الى الفجر لايتركون الناس والمرضى والاطفال الصغار ينامون و لاننس المصورين والمصورات للأتقاط صور النساء المتزجين وازواجهن لايعلمن ذلك – ثم يأتي دور العروسة وهي عارية مكشوفة الصدر بلباس ابيض تقليد غربي الكل يتفرج ويصور ولا ننسى المئات السيارات الفاخرة التي تزعج المارة والمرضى بالابواق والبارود ثم تأتي الهدايا ماقل ثمنه وكبر حجمه — بهذا وذاك عزف الشباب عن الزواج فكثرت العوانس في البيوت بسبب العاداتى والتقاليد الغربية الدخيلة علينا

  • نصيرة /

    انا ضد هذه البروتوكولات احب البساطة ولا اشتري الا الضروريات لن تغلق المحلات ابوابها

close
close