-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

حجز 24 قنطارا من الكيف المغربي خلال أسبوع واحد

حجز 24 قنطارا من الكيف المغربي خلال أسبوع واحد

تمكنت مفارز الجيش الوطني الشعبي، خلال الأسبوع الماضي، من حجز أكثر من 24 قنطار من الكيف المعالج حاولت جماعات اجرامية إدخاله من المغرب.

وأفاد بيان لوزارة الدفاع الوطني أن وحداتها وخلال الفترة الممتدة من 19 إلى 25 ماي 2021  نفذت عدة عمليات.

وأوضحت أنه “في إطار محاربة الجريمة المنظمة ومواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى القضاء على آفة الاتجار بالمخدرات ببلادنا، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي ومصالح الدرك الوطني وحراس الحدود بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة، (09) تجار مخدرات وضبطت (24) قنطار و(98) كيلوغرام من الكيف المعالج و(14200) قرص مهلوس حاولت المجموعات الإجرامية إدخالها عبر الحدود مع المغرب، في حين تم توقيف (17) تاجر مخدرات وحجز (29) كيلوغرام من الكيف المعالج و(5580) قرص مهلوس خلال عمليات مختلفة عبر نواحي عسكرية أخرى.

من جهة أخرى، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين ڨزام وبرج باجي مختار وجانت وتندوف،  (331) شخصا وحجزت (11) مركبة و(220) مولدا كهربائيا و(100) مطرقة ضغط ومعدات تفجير وكذا تجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، بالإضافة إلى (491) كيس من خليط خام الذهب والحجارة، بينما تم توقيف (07) أشخاص وضبط (05) بنادق صيد ومسدسين (02) آليين و(29412) وحدة من مختلف المشروبات خلال عمليات منفصلة نُفذت بكل من تبسة وسطيف وبسكرة والوادي وغليزان والبويرة.

في سياق آخر، أحبط حراس الحدود محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ (16498) لتر بكل من تبسة والطارف وسوق أهراس وتندوف وبرج باجي مختار، فيما تم توقيف (180) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من جانت تلمسان وورقلة وبسكرة وبشار.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • جزائري

    رد على elhassan الموضوع هو إغراق بلد جار و شقيق بالسموم لتدمير شبابه و أما غلق الحدود فالمبادر به هو المغرب عام 1994. و لكن يبدو أن البعض يصر على عدم الاعتراف بالحقيقة لأنها لا تناسب هواه و مصالحه الضيقة.

  • elhassan

    A quoi servir la fermeture des frontières que de priver seulement la population des deux pays de se rencontrer fraternellement!