الجمعة 05 جوان 2020 م, الموافق لـ 13 شوال 1441 هـ آخر تحديث 20:32
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

تمكنت فرقة البحث والتحري بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية، بأمن ولاية تمنراست، الخميس، من توقيف شخص يبلغ من العمر 36سنة، وحجز كمية معتبرة من المؤثرات العقلية، من نوع ريفوتريل قدرت كميتها بـ56800 قرص مهلوس، مع حجز كمية معتبرة من السلع وبضائع أجنبية الصنع داخلة للتراب الوطني، عن طريق التهريب تمثلت في 55 ألف علبة سجائر أجنبية.

القضية تعود لمعلومات مؤكدة مفادها استغلال أحد الأشخاص أحد المساكن بقرية أزرزي، من أجل تخزين وترويج المؤثرات العقلية وكذا السلع والبضائع الأجنبية الداخلة عن طريق التهريب، ليتم إعداد خطة ميدانية وبالتنسيق مع وكيل الجمهورية لدى محكمة تمنراست، تم استصدار إذن بالتفتيش للمسكن السالف الذكر، أين كانت نتائجه إيجابية، وتم توقيف شخص مع العثور على كمية من المؤثرات العقلية من نوع ليفوتريل مقدرة بـ56800 قرص مهلوس 02 ملغرام، بالإضافة إلى مواد صيدلانية مضرة بالصحة، قدرت كميتها بـنحو 15 ألف قرص.

التهريب المؤثرات العقلية تمنراست

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close