السبت 19 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 19 صفر 1441 هـ آخر تحديث 18:05
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

في الوقت الذي تستعد فيه أندية برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد للمنافسة في الموسم الجديد للدوري الإسباني، تواجه البطولة حربا طاحنة بين رئيس الاتحاد الإسباني ورئيس رابطة الليغا مما يهدد انطلاقتها.

وقدم خافيير تيباس رئيس رابطة الليغا شكوى أمام المجلس الأعلى للرياضة، يطالب فيها بعدم أهلية لويس روبياليس بقيادة الاتحاد الإسباني لكرة القدم، بسبب إساءة استغلال السلطات على خلفية النزاع حول مواعيد المباريات وبالتحديد أزمة اللعب يومي الجمعة والإثنين.

ويرفض روبياليس فكرة خوض مباريات في الليغا في هذين اليومين، لأنهما من أيام العمل مما يؤثر على نسب المشاهدة والحضور الجماهيري، ويطالب باللعب في عطلة الأسبوع يومي السبت والأحد فقط، لكن تيباس يقاوم التغيير بضراوة ويؤكد أن خسائر عدم اللعب أيام الجمعة والإثنين قد تتجاوز ملياري دولار بسبب حقوق البث التلفزيوني.

وينتظر الجميع صدور حكم قضائي للبت في أمر مواعيد المباريات بموعد أقصى يوم الجمعة، علما بأن الرابطة أعلنت بالفعل جدول مباريات الليغا في أول ثلاث جولات وتضمنت مباريات يومي الجمعة والإثنين. وينطلق الموسم الجديد يوم الجمعة بعد القادم (16 أوت) بمواجهة بين حامل اللقب برشلونة ومضيفه أتلتيك بلباو، وفي حال إلغاء فكرة اللعب يوم الجمعة سيضطر جميع الأطراف للاتفاق على اللعب في يوم آخر مما سيربك جدول البطولة.

أتلتيكو مدريد خافيير تيباس ريال مدريد

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close