الجمعة 21 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 11 محرم 1440 هـ آخر تحديث 15:02
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

حسام وإبراهيم حسن

التصريح الاستفزازي الذي أطلقه رئيس إدارة الكرة في نادي المصري البور سعيدي إبراهيم حسن، قبل مواجهة ناديه لاتحاد العاصمة، أعاد صور الغيوم التي خيمت على العلاقات الكروية الجزائرية المصرية، منذ قرابة عشر سنوات، خاصة أن شقيقه حسام حسن المعروف بعدائه للجزائر، هو المدير الفني لنادي المصري الذي سيلتقي في الدور ربع النهائي اتحاد العاصمة في مباراة أولى ببور سعيد وثانية في بولوغين في الشهر الحالي.

وكان هذا التوأم هو الشرارة التي ألهبت أحداث أم درمان، عندما أوقعت قرعة مونديال جنوب إفريقيا المنتخب المصري والجزائري في ذات المجموعة الإقصائية الأخيرة، وشاءت الصدف أن يلتقي النادي المصري بشبيبة بجاية أواخر 2008، في إطار دورة بطولة شمال إفريقيا للأندية، حيث لم يهضم التوأم وخاصة المدرب حسام حسن الخسارة فراح يضرب حكم الساحة المغربي والحكم الرابع الجزائري واعتدى حتى على رجال الشرطة وأطلق تصريحات أثارت الفتنة وحولت المباريات الثلاث بين المنتخبين في إطار تصفيات كأس العالم إلى برميل من نار أتت فعلا على العلاقات بين الشعبين، ومازالت أثارها إلى حد الآن، وتحرك الكثير من عقلاء مصر ومنهم الإعلامي وصديق حسام حسن في منتخب الفراعنة أحمد شوبير الذي قدم صورا في قناة الحياة المصرية عن تجاوزات حسام حسن في بجاية ووصفه بالمتهور.

وأطلق الإعلامي في النيل الرياضية في ذلك الوقت علاء صادق رصاصات الانتقاد الشديد لحسام حسن، وللأسف واصل عداءه للجزائر ودول المغرب العربي، وقال في لقاء في قناة أبو ظبي بحضور رابح ماجر بأنه لا يحترم الشعب الجزائري ويعتبره من أسوأ شعوب العالم ولو واجه الصهاينة فسيكون إلى جانب إسرائيل، وأقسم بأن لا يزور الجزائر مستقبلا.

التوأم الذي بلغ في العاشر من أوت الماضي سن الثانية والخمسين، باشرا استفزازهما، من خلال الخرجة الإعلامية لإبراهيم حسن الذي طالب بتأمين مباراة العودة في الجزائر وراح يقول إن ملاعب الجزائر مكهربة وعلى وزارة الخارجية المصرية وسفارة مصر في الجزائر أخذ كامل الاحتياطات وراح يتحدث عن مباريات سابقة من نسج خياله، ويلمح لما حدث أمام القوات الجوية العراقية، رغم أن بعض أنصار اتحاد العاصمة هتفوا باسم صدام حسين وفلسطين ظنا منهم أن الشعب العراقي متعاطف مع رئيس العراق السابق.

https://goo.gl/A545Um
إبراهيم حسن اتحاد العاصمة حسام حسن

مقالات ذات صلة

24 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • حفيظ

    من المفروض في بجاية كان يرد له الصاع لتعديه على الحكم

  • عدنان الرمحي

    الله أكبر محمد مرسي
    رابعة والنهضة الشهداء
    أتمنى أن تكون هذه الأهازيج في ملعب عمر حمادي

  • كونوا واقعيين ولا تنفعلوا !!!

    حينما يتكلم حسام حسن عن تأمين مباراة العودة في الجزائر ويقول إن ملاعب الجزائر مكهربة وعلى وزارة الخارجية المصرية وسفارة مصر في الجزائر أخذ كامل الاحتياطات فكلامه صحيح فلا تأخذكم العزة بالإثم فملاعبنا خطيرة والدليل العقوبات دون جمهور التي تتكرر شهريا لأحداث جرت بيننا كجماهير جزائرية فكيف بالأجنبي؟ والهتافات السياسية التي لا طائل منها ولن أتكلم عن قتل إيبوسي وعن الحوارات الجهوية والعنصرية الخالصة لقناة الهداف العاصمية التي كان يجب غلقها كالأطلس والوطن لخطها اللاوطني… فكونوا منطقيين ولا تحملوا الناس أوزاركم فملاعبنا جهنم ومحاكم استبدادية قلما ينجو منها اللاعبين والفرق ولو كانت جزائرية.

  • سعد

    لا مجال للمقارنة بين فريق وراءه اكثر من 40 مليون و فريق لا يتحدى متتبعيه اقل من مليون انا أتمنى اتحاد العاصمة ان يفوز لكن ان لم يفوز فالامر عادي جدا و أتمنى من كل قلبي ان تكون مباراة فيها روح رياضية و لا تسبب فتنة و الفوز يكون للأقوى، انشاء الله تشوفوا كرة قدم انا شخصيا أحب الفريق المصري بوجود صلاح و أحب الكرة المصرية.

  • damazigh

    Voilà ce que pense de vous, vous freres de la ouma el arabia.

  • momo

    raghma kolo ma yaf3alon bikom men el 3irak misr el Maghreb wamazaltom takolon anahom ikhwanokom el 3arab

  • sofiene

    اطلب من جماهير USMA ان يلقنوا هذا الصرصور و اخوه درسا في التحضر و في الادب و الروح الرياضية …اتمنى ان لا يتركوا اي مجال لمحترفي الفتنة و النميمة و الكذب ليفرغوا حقدهم على الجزائر و شعبها

  • نسيم

    هذه كرة القدم في كل دول العرب و ليس في الجزائر فقط، و لماذا لا تتكلم على ملاعب مصر أم نسيت ما فعل مناصروهم و سياسيوهم بلاعبينا، و من الجدير بنا نحن الذي نطالب بتأمين فريقنا و مناصرينا في بلدهم تفاديا لتكرار ما جرى لنا في 2010.

  • وسيم

    هذين الأصلعين هما رأسي الفتنة اللذان أحدثا أزمة كبيرة بين بلدين كادت أن تتطور الى حرب مسلحة لولا لطف الله، بالعكس يجب أخذ كافة الاحتياطات من هذا التوأم الخطير على العلاقات بين الجزائر ومصر، ويجب على وزارة الخارجية المصرية وسفارة مصر بالجزائر أن يأخذوا كافة احتياطاتهم من هذا التوأم الخطير المعاديان للجزائر وللسلام بين البلدين

  • عمار

    لاحدث

  • مجبر على التعليق - بعد القراءة

    وجوه الشر يا لطيف الملطف ………… مفهمتش كيفاه هاذو عندهم شعبية في مصر الكنانة

  • مراد

    التوأمان يعانيان من عقد نفسية بسبب عدم تمكنهما من تدريب فرق عربية محلية او وطنية مما جعلهما يخلقان المشاكل ليظهران بطلين قوميين وعلى السلطات المصرية ان تنبههما ان يبتعدا من محاولات اثارة الفريق الجزاري حتى لايكون الرد صيحات مدوية مرسي مرسي

  • العربي زواف

    شكون هذا الكاهن آليخماوو؟

  • بشير بات________________ش

    على الجزائر وضع اسم المعتوه التافه الشاذ حسام حسن على لائحة الممنوعين من دخول التراب الجزائري فهاذا المنحط كان سبب في المجزرة اللتي وقعت بين بور سعيد والاهلي وهو معروف بتصريحاته الشاذة وحركاته الرعناء

  • موسى

    على مايبدوا ان هدان المخلوقان عندهم الحمى المالطية الجزائر حضارة عليكم وإن مصيركم مصير القوة الجوية والكرة تقرب لاتبعد

  • محمد الجزائر العميقة

    للعلم ان فريق المصري البورسعيدي ممنوع من اللعب علي ملعبه منذ أكثر من 6سنوات لأنه وقعت مجزرة راح ضحيتها أكثر من 73 مشجع من ألتراس الأهلي المصري وكان يومها حسام وإبراهيم في موقعهم الحالي وكل مقابلاتهم تلعب في برج العرب علي بعد 300كم من بورسعيد
    كذلك الي يومنا هذا لا يوجد جمهور في الملاعب المصرية بأوامر الأمن لهذا السبب
    لهذا السبب للاستفزاز منهم فالعبوا وغنوا وعلموهم الرجولة والشهامة

    جزائري مقيم بمصر منذ ربع قرن

  • ع م

    ملاعبنا أمنة أحسن بكثير من ملاعبكم والدليل على دالك تصرفكم البهلواني في بجاية والدي مرة مرور الكرا م وكان من المفروض أنداك اءقتيادك لوكيل الجمهورية كما فعلتم مع اللاعب الجزائري لخضر بللومي وفي الأخير نطلب منك ومن أخيك عدم تكرار ماجرى في بجاية أما تأمين فريقكم في مقابلة العودة فلا داعي للكلام الفارغ فرجال الأمن قائمين بدورهم ولا نحتاج لدروسكم

  • SAMOU

    انتما مصدر المشاكل و الخطر على البعثة المصرية و ليس الملاعب الجزلءرية.الفيديوهات شاهدة عليكم.تطلب التامين للقيام بالمسرحيات كالعادة.اقعدا في دياركم و سنلعب مع البورسعيدي في الشارع بدون سياج ولا امن و والله لا يمسهم اي سوء.تحية تقدير الى كل الشعب المصري.

  • Auressien

    ممارسة أي لعبة رياضية ، كرة القدم أو غيرها هي لتمتين الصداقة . لكن عند الأعرب في مصر هي بمثابة حرب ، أحداث استاد بورسعيد، التي وقعت في 1 فبراير 2012، أثناء مباراة كرة قدم بين النادي الأهلي والنادي المصري في استاد بورسعيد خلفت أكثر من 79 قتيل ومئات المصابين بعد اقتحاح المشجعين لأرض الملعب في أعقاب فوز النادي المصري 3-1 . فمن من الفرقين الذي من يحقه أن يخشى على سلامته و يطلب ضمانت أمنية من الآخر ؟

  • Lkbayli

    Sobhana allah malgré les relations tendues. Avec lmrarka tout se passe bien avec les autres toujours un avant match allahyhdi ljamie

  • جزائري حر

    هل مازلتم تصدقون تلك الأحداث. احداث مفتعلة(بفعل فاعل وبتواطؤ الكلاب المتشردة ) والهدف معروف.

  • مصر الكنانة

    اللى تعليق رقم 18 اللى يقول الأعراب فى مصر ، اى كانت هويتك ، فى ٢٠١٢ كانت مصر فى مرحلة عدم الأمان، لم يكن هناك شرطة أساس بعد أحداث ٢٠١١ ، و هذه وضع طبيعي فى بلدان مثل بلادنا عندما لا يوجد امن او امان اذا اى شىء مباح ، و العشرية السوداء عندكم خير دليل عندما انعدم الأمان كان اى شخص دمه مباح عادى و قتل اكثر من ٤٠٠ الف شخص ..

  • محمد

    الي التعليق 16 ازاي بتعيش في مصر ومتعرفش ان المصري لعب كل مبارياته الافريقية علي ملعب بورسعيد وبحضور الجمهور الممتلي في الملعب علي اخره واخرها مباراة الامس بين المصري واتحاد العاصمة ؟؟ وكل مباريات الاهلي والزمالك الافريقية تلعب بحضور جمهور بشكل عادي … والتعليق 18 احداث يورسعيد كانت مدبرة سياسيا بعد الثورة تحديدا وهناك اعترافات لمن تم القبض عليهظ والدليل العدد الكبير للمتوفيين 72 الذي لم يحدث حالة وفاة واحدة من قبل عرفتها مصر لكن كلمني عن مقتل اللاعب الكاميروني لديكم او كلمني عن الشغب الدايم في الملاعب الجزايرية من سنين طويلة حتي الان وانتم تعلمون هذا جيد باستثناء حادث بورسعيد لم يحدث شي اخر

  • حوت

    و لكن ينبغي أن نكون أذكياء و نفوّت عليهم الفرصة هذه المرة.

close
close