الأحد 23 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 13 محرم 1440 هـ آخر تحديث 21:36
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

بقلمنور الدين تويمي

حسني مبارك اعترف أنه حوّل مصر إلى خرابة

  • ---
  • 13
أرشيف

جاء حكم مبارك بعد اغتيال السادات في أكتوبر 1981 ولم يكن أحد يملك فهما لشخصيته، حتى أن إجماع المراقبين يومها تركز على أن لا أحد يمكنه فكّ طلاسم شخصيته، وحوّل مصر في أواخر حكمه إلى “خرابة” حسب ما صرح بذلك هو بنفسه، جاء ذلك بالتفصيل في كتاب الأستاذ محمد حسنين هيكل: مبارك وزمانه من المنصة إلى الميدان عندما نقل تساؤلات بعض الساسة العرب والغربيين عن قصة توريث حكم حسني مبارك لابنه جمال مبارك. وجاءت هذه التساؤلات على لسان كل من السلطان قابوس ومعمر القذافي وجاك شيراك وبعض أفراد العائلة السعودية وهنا يذكر هيكل مايلي: (… ومع هذا اللغط المتزايد حول قضية التوريث في مصر فإن الأسرة الحاكمة السعودية أبدت اهتماما واضحا وكذلك فإن أحد أكبر أمرائها وجه السؤال إلى الرئيس مباشرة وسمع رده: إنه لا يريد التوريث لابنه وأول الأسباب أنه لا يريد أن يورث ابنه “خرابة” وكان الرد مفاجئا لسامعه…).
وتحوّل مصر من دولة إلى “خرابة” كان على يد حسني مبارك، وقد أشرنا إلى بعض ما فعله “حريم السلطان” فيها حتى أصبحت في وضع “الخرابة”، ولا نريد أن نسبب للقارئ الكريم حالة اكتئاب (عابر أو مزمن) لأن ما سببه الاستبداد السياسي في البلاد العربية من أمراض نفسية حتى كاد أن يحول جغرافية وتاريخ العرب إلى “مستشفى للأمراض العقلية والعصبية”.
– وهل نحن أسوياء نفسيا وعصبيا عندما “نمجد جلادينا” وندافع عن “ناحرينا”.
– وهل نحن أصحاء بمقاييس “علم النفس السريري والاجتماعي والتربوي والبيداغوجي” عندما ندافع عن الاستبداد السياسي وكأنه الحق الدامغ. وتأمل معنا في مئات الكتب والمؤلفات التي ظهرت بعد حراك الشارع العربي تسفه وتشيطن كل أنواع مطالبات الشعوب بحقوقها، فضلا عن أرمادا من الفتاوى الدينية التي تحذّر من الفتنة على أساس أن أي حراك شعبي هو من قبيل “الفتنة” التي وجب الفرار منها كالفرار من المجذوم.
ويكفي مبارك وزمانه خزيا ما تسبب فيه من مآس وارتكاسات نسوقها لك قارئنا الكريم على سبيل المثال والتذكير فقط لا على سبيل الحصر والتكرار. ظهور قلة من رجال الأعمال لا علاقة لهم باقتصاد السوق وآلياته، يكفي أنهم من حاشية السلطان أو من حاشية حريم السلطان. نموذج ذلك حسين سالم الذي بلغت ثروته عام 1990، 70 مليار دولار أو زينات الكموي (صديقة زوجة الرئيس) أو وزيري الإسكان السابقين محمد إبراهيم سليمان وأحمد المغربي أو وزير الداخلية حبيب العادلي ووزير السياحة زهير جرانة أو المدلل عضو الأمانة العامة للحزب الوطني الحاكم أحمد عز فضلا عما تداولته الصحف الغربية عن أموال أعضاء العائلة الحاكمة.

السجن لبطل العبور

سجن مبارك “بطل حرب العبور سعد الدين الشاذلي” وقد تجاوز 70 سنة من العمر وهو الرجل الذي اعتبر بحق – بطل حرب أكتوبر عام 1973 والجزائريون كالمصريين تماما يعرفون فضل وقيمة هذا الرجل ولذا استضافوه لمدة 14 عاما معززا مكرما رفقة عائلته حتى قرّر العودة إلى مصر سنة 1992 ليضعه مبارك في السجن وهو أول عسكري برتبة فريق يتعرض للسجن لمدة سنة ونصف سنة، ثم أطلق سراحه لا لشيء إلا لأن حسني مبارك كان يوما ما تحت قيادة سعد الدين الشاذلي والصغار لا يتحملون رؤية الكبار مهما علا شأن هؤلاء الصغار. وفي يوم 11/02/2011 ينتقل بطل العبور الشاذلي إلى رحاب الله عن عمر 89 سنة وهو نفس اليوم الذي يعلن فيه مبارك تخليه عن السلطة. وشيع المصريون الشاذلي في جنازة شعبية مهيبة لم تعرف مصر مثيلا لها. هاتفين: الله يرحمك يا شاذلي، أخذنا بثأرك يا بطل.
جاء في كتاب: سعد الدين الشاذلي: القائد… الأسطورة، لمؤلفته: آمال البنا تعليقا ظريفا على التزامن بين لحظة توديع الشاذلي إلى مثواه الأخير ولحظة تخلي مبارك عن السلطة (… لحظات قدرية لا يقوى على ترتيبها بهذا النسق الخارق إلا الله تعالى ولا أعتقد أن الفريق الشاذلي نفسه توقع أن يأتي رحيله في يوم تاريخي في حياة المصريين وينال فيها هذا التكريم الشعبي ويودعه المصريون في جنازة مليونية مهيبة على النحو التي تمت به).

إعدام جندي تصدى للصهاينة

ـ أعدم الجندي المصري البطل سليمان خاطر بعد تصديه لكوكبة من الجنود الصهاينة عندما تحرشوا به في سيناء فحكم عليه بالسجن ولكنه أعدم إرضاء للصهاينة وأعلن عن انتحاره.
ـ أقال مبارك وزير الداخلية “أحمد رشدي” ويعتبر من أفضل وزراء الداخلية المصريين بسبب إقدامه على إلقاء القبض على أخ رئيس مجلس الشعب المصري “رفعت المحجوب” في قضية اختلاس وتجارة المخدرات وذلك في عام 1986.
– دمر القطن المصري وهو من أجود السلالات عن طريق الاستعانة بخبرة بعض المخابر الأمريكية التي عملت على نقل السلالة المصرية الجيدة إلى إسرائيل.
– أوصل مصر إلى الهاوية في المجالات الصحية حيث تضاعف السرطان 8 مرات وجعل نسبته أعلى نسبة في العالم، كذلك البلهارسيا والفشل الكلوي حيث تتربع مصر على أعلى نسبة من هذين المرضين في العالم، فضلا عن اعتبار مصر الأولى عالميا في التلوث.
– الطامة الكبرى لـمبارك عندما صدر الغاز الطبيعي إلى إسرائيل طبقا لاتفاقية عام 2005 التي قضت بتصدير 1,7 مليار متر مكعب لمدة 20 سنة بسعر من: 70 سنتا إلى 1,5 دولار للمليون وحدة حرارية على الرغم من أن تكلفة الإنتاج تصل إلى 2,65 دولار.
– هربت في عهده إلى خارج البلاد مبالغ تتجاوز 300 مليار دولار ولا نريد أن نطيل الحديث عن مآسي حوادث القطارات والانهيارات وغرق العبارات ففي عبارة واحدة غرق ما يزيد عن 1500 فرد، وفعلا حوّل مصر إلى “خرابة” كما صرح بذلك.
إزاء هذه الوضعية كانت أجواء الاشتعال مهيأة للتجاوب مع أي شرارة، وجاءت الشرارة من انتخابات مجلس الشعب التي جرت أواخر عام 2010 وحصل فيها الحزب الوطني الحاكم على %97 من المقاعد. كما جاءت من مقتل المواطن المصري “خالد محمد سعيد” في: 6 جوان 2010 في الإسكندرية بعد تعذيبه حتى الموت من طرف اثنين من مخبري قسم الشرطة.
كما جاءت الشرارة من تونس فاشتعل الشارع المصري لينتهي حراك الشارع بإعلان نائب الرئيس المصري عمر سليمان في: 11 فبراير عن تنحي مبارك عن منصبه وتدفق الملايين من المصريين إلى الشوارع والميادين محتفلين برحيله وتجاوب الشارع العربي كله مع فرحة الشعب المصري.

انتقال الانتفاضة إلى ليبيا:

فإذا كان وضع مصر وتونس كذلك فهل كان حال ليبيا أفضل؟ أجمع الملاحظون أن نظام القذافي كان من أسوأ الأنظمة الاستبدادية وهو الذي بدأ حكمه بالانقلاب على الرجل الصالح الملك “إدريس السنوسي” وادعى أنه يريد تصحيح الأوضاع الفاسدة في ليبيا. ولكنه لم يلتحق بربه حتى فعل في ليبيا ما لم يفعله فرعون مصر نفسه في بني إسرائيل.
وندعوك قارئنا الكريم أن تصبر معنا قليلا ونحن نستوقفك للحديث عن الوضع في ليبيا طيلة حكم القذافي، لأن ما حدث فيها كان فوق طاقة استيعاب البشر، وإن انتفاضة الشعب الليبي في بداياتها كانت صحيحة لولا دخول من لا يعرفون الديمقراطية ولا يشمون ريحها على الخط وتحريفهم للمسار كله. حتى أصبح جزء محترم من الليبيين يرى لو أنهم لم ينتفضوا أصلا لكان ذلك أفضل.
انقلب القذافي على الملك إدريس السنوسي انقلابا أبيضا في: 1 سبتمبر 1969 ولم يكن بياض هذا الانقلاب ناتجا عن تورع القذافي ورفاقه عن سفك الدماء بقدر ما كان ناتجا عن زهد الملك إدريس في الحكم. ولا يمكننا معاشر الجزائريين نسيان “الأيادي البيضاء” للملك ورئيس وزرائه السيد: مصطفى بن حليم على الثورة الجزائرية عندما فتحوا أبوابهم وقلوبهم وجيوبهم للثورة، وفي الشهادات الموثقة للكثير من رجالات الثورة دليل على ذلك ولمن أراد الاستزادة فليقرأ مذكرات توفيق المدني: حياة كفاح (الجزء 3) ففيها حديث عفوي عن ذلك كما لا ينسى أهلنا في مصر حب الملك السنوسي لمصر واحتضان مصر له بعد الانقلاب عليه، وكانت مصر محضن كل ملهوف.
هذا الملك الزاهد تنازل عن قصره لصالح جامعة بنغازي وهو الذي أصدر أمرا منع فيه وضع صورته على العملة الليبية أو على الطوابع البريدية أو أن يحتفل بميلاده أو يطلق اسمه على الشوارع والمؤسسات. ويكفيه أنه لما وقع انقلاب “الغالق من سبتمبر” كان في رحلة علاجية إلى تركيا واليونان ولم يكن في رحلة سياحية كما زعم الانقلابيون، ولم يكن معه مال خاص ينفق منه، جاءه المسؤول المالي للرحلة يعرض عليه استلام ما بقي في عهدته من مخصصات، رفض الملك استلامها وأجاب بعزة نفس: يا بني أنا بالأمس كنت ملك ليبيا ولكنني لم أعد كذلك اليوم وبالتالي فإن هذا المال لم يعد من حقي ويجب أن يسلم إلى خزينة الشعب. وعرف عنه الاستقامة الخلقية والتمسك بأهداب الدين في كل سكناته وحركاته.
وانقلب عليه القذافي وابتهج الشعب الليبي بالانقلاب في البداية وفرح بتولي شباب ليبي الحكم، وألغى القذافي الملكية وأعلن قيام الجمهورية العربية الليبية وحكم البلاد حكما فرديا مطلقا، ليعلن في عام 1976 النظرية العالمية الثالثة في كتابه “الأخضر” وفي: 2 مارس 1977 حلّ الجمهورية العربية الليبية وأحل مكانها الجماهيرية الليبية الشعبية الاشتراكية وبعد قصف الولايات المتحدة الأمريكية لليبيا عام 1986 أضاف إليها كلمة “العظمى” وحكم البلاد بالحديد والنار وحولها إلى مزرعة عائلية بامتياز. ولا نريد أن ننزل إلى مستوى “الضرب تحت الحزام” كما تفعل الأنظمة المستبدة وكما ربت عليه قطاعات واسعة من شعوبها.
وإلقاء نظرة خاطفة على “متداولات هذه القطاعات في وسائل التواصل الاجتماعي” تكشف مستوى الحديث الذي لا يخرج عن منطقة “ما تحت الحزام”، نعم لا نريد أن نصيبك بالغثيان فقد قرأنا بعض الكتب عن المستوى الأخلاقي الوضيع الذي وصل إليه حكم القذافي ولمن أراد أن يرفع ضغطه فليقرأ الكتب التالية:
– أشخاص حول القذافي لـعبد الرحمان شلقم.
– الطرائد في حرم القذافي لأنيك كوجين.
– أسرار وحقائق من زمن القذافي د. عقيل حسين عقيل.
– مزرعة آل القذافي خليل عبد السيد.
– في خيمة القذافي: رفاق العقيد غسان شربل.
– ثورة 17 فبراير والوجه السري للقذافي أيمن السيسي.
– نهاية القذافي عبد الرحمان شلقم.
– نحن والعقيد… صعود وسقوط القذافي –محي الدين عميمور- أفضلها وأعقلها جميعا.
– الوزير المرافق غازي القصيبي.
– رجل من جهنم رمزي المنياوي.
– مجنون ليبيا… من الفشل السياسي إلى العجز الجنسي محمد الباز.
– نساء في حياة آل القذافي: من الحياة النسائية والسرية لمعمر القذافي وأولاده خليل عبد السيد الطبعة 1 دار الكتاب العربي للنشر والتوزيع.
وهذه الكتب هي غيض من فيض اكتسح ساحة نشر الكتب ولا نبالغ إذا قلنا إننا أحصينا أكثر من 275 مؤلف عن القذافي وحكمه باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية وكلها تجمع على أن هذا الطاغية كان من طينة تختلف كلية عن طينة كل الحكام الذين تداولوا على حكم بعض الأمصار العربية والإسلامية ولا شبيه له إلا ما روي عن جنون “الحاكم بأمر الله الفلاطمي” وهو الخليفة السادس من خلفاء الدولة الفاطمية، هذا إن صحت الأخبار التي تتحدث عن أمرياته الشاذة والتي قاومها المصريون بالنكتة أو بالقوة الناعمة كما نظر لها الأستاذ: محمد حسنين هيكل وأطرفها قصة حب المصريين للملوخية.
وأصل القصة أن الحاكم بأمر الله بلغه أن معاوية بن أبي سفيان كان يحب الملوخية فأصدر أمرا يمنع بموجبه زراعتها وطبخها وأكلها. فكان ردّ المصريين هو التداعي إلى زراعتها وطبخها وأكلها سرا، حتى كادت أن تتحوّل إلى الأكلة الشعبية الأولى لدى المصريين، وبعد منعها سنين عديدة تراجع عن المنع وأذن بأكلها بشرط أن تطبخ مع لحم الأرانب لماذا؟ لا أحد كان يعرف ما في رأس الحاكم بأمر الله.
ولن نخوض في الكثير من المخازي التي طبعت حكم القذافي والتي تمس السلوك الشخصي فقد أصبنا بالقرف ونحن نقرأ كتاب الكاتبة الفرنسية أنيك كوجين الطرائد في حرم القذافي. وإذا صحت تلك الروايات فنحن أمام حالة لم يسبق لعلم النفس أن عرف مثيلا لها وتحتاج إلى فريق متخصص من علماء النفس يدرسون سلوكاتها ليخرجوا علينا بنظريات جديدة في علم النفس.

https://goo.gl/9Zfg7m
أنور السادات حسني مبارك مصر

مقالات ذات صلة

13 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • algeriano

    l’algérie exactement comme l’égypte sont devenus des hospices sans avenir un peupel qui n’a pas d’histoire une jeunesse qui n’a pas d’avenir on leur dit que vous êtes des arabes alors qu’ils ne le sont et ils ne le devienxdront jamais

  • SADO

    مقالة رائعة . ولكن اريد الاشارة الى ان جرائم حسني مبارك أقل من 1% من جرائم صدام ومع ذلك نرى ونسمع من الشاررع العربي من يعبره بطل وزعيم وغيره . وانا اسأل السذج عن اي بطولة تتحدثون هل حرر شبر من ارض العرب ؟؟. تقولون كسر اليهود كم يهودي قتل؟؟ استلم العراق دولة عامرة غنية مستقلة في 79 وسلمها خرابة خاوية على عروشها سنة 2003 واختبأ بحفرة بعد ان ذبح الاحرار والوجهاء والعلماء ؟؟ عن اي بطل ايها الاغبياء تتحدثون ؟؟؟؟

  • مدبولي قزامل.

    وهل نأخذ بكلام الشيطان اللعين المدعو هيكل ذلك الأفاك المريض الذي كان سببا من أسباب الهزيمة والخراب مع سيده الطاغوت عبد الناصر. ثم من قال أن المدعو الشاذلي من أبطال أكتوبر. لقد كان شخصا مريضا نفسيا.وغير متزن. ورأيته بعيني وأنا مجند وكان قائد منطقة البحر الأحمر رأيت منه الجنون والسلوك المشين الذي لا يليق بلواء قائد لمنطقة عسكرية. أما عن مبارك فهو رغم أنف الجاحدين. رجل عظيم وابن من أبناء مصر العظماء. ولا يحق لهلفوت مثل المتخلف هيكل أو الجزائريين الذي يدعون أنهم حاربوا معركتنا بالإنابة عنا كما تدعي كل دول العرب الأعراب ووجدنا كل من هب ودب يدعي أنه حارب معركتنا. وكأنني كنت في جيش موزمبيق قبل اكتوبر

  • محمد☪Mohamed

    حنا توعنا مستحيل يقولها
    حسبين الجزائر تاعهم وحنا متطفلين عندهم
    déjà حاوزو القاريين بزاف
    وحاوزو لي ماشي قاريين حراڤة
    ولي في وسط راهم يمرضو فيهم بالقنطة

  • BBA

    Wan rahi radjlate al Amazighiya, yakhi oukal ladjnas fatou 3alina, oumadarnach bra il youmina hadha.

  • من المغرب السلام عليكم

    اخي الفاضل عندك حق
    والمشكلة هي ان السلطة تعمي البصيرة..فكل حاكم يحيط نفسه بالمداحين و المطبلين المزمرين .. وبالتالي مع الصخب الشديد لن يكون بامكانه سماع صوت الحقيقة والرؤيا المجردة للصواب ..
    فتجد الحاكم داءم الانكار واينما كانت هنالك مشكلة يتهم الخارج..

    ولكن الحاكم لا يلام ..بحيت شعوب متل تركيا مليزيا ايران ..تعرف حالة افضل منا من ناحية تداول السلطة ومن ناحية الديموقراطية وهي مسلمة..

    هنالك في شخصية المواطن العربي خلل عميق يجب الاعتراف به فهو شديد الكلام و النفاق ومصلحي الى حد بعيد.. و هو اخيرا من يضع بالتالي نفسه تحت اقدام من هو اوصله للحكم..ولو لم يطلب منه ذلك..

  • نصر الدين

    انا فلسطيني احب الجزائر … لكن الخراب السياسي اكبر بكثير من الخراب المالى … من المشرق للمغرب … فمثلا لاتزعلوا لانى ساتكلم بصراحة … على ماذا صراع المغرب والجزائر … على جزء من ارض عربية يسكنها عرب … اختلفتم فى الحل اعطوها حكم ذاتى بدلا من الخسائر المالية فى التسليح ضد بعض .. مثال فقط … خلاف قطر السعودية الحالى … هل يتصارعوا كيف نخدم المواطن ؟ لا … صراع اليودان مصر على حلايب وشلاتين .. يعنى لو اخذها السودان كان حالها افضل … الحكام يستبدوا ويخلق الغرب المشاكل لنا حتى لا نتقدم .. والحمد لله نتراجع فى كل شئ ولانتقدم .. وانظر الى قضيتنا وكيف يلعب قادتنا بشعبهم الصابر المرابط

  • عبد الله

    الكل يتفق على ان الحكم الاستعماري سيئ و لكن حكم الحكام العرب اسوأ منه بكثير و هكذا خرجنا من السيئ الى الاسوأ و حكام العرب تشابهت قلوبهم و تشابهت سياستهم و برنامجهم القتل و القمع و الاعتقال و الامراض و السجون و المحاكم الصورية و الظلم و نشر الرعب و البطش بالمواطن و تكميم الافواة ومصادرة الحريات والراي المخالف و الاستبداد و اذلال الناس و التفقير و سرقة المال العام مما جعلنا نندم على السيئ انها سياسة معتمدة من طرف عملاء نصبوا انفسهم حكاما علينا و انتقموا للمستعمر

  • كمال

    العاقبة لنتاوعنا

  • عبدو

    لأن ما سببه الاستبداد السياسي في البلاد العربية من أمراض نفسية حتى كاد أن يحول جغرافية وتاريخ العرب إلى “مستشفى للأمراض العقلية والعصبية”.
    – وهل نحن أسوياء نفسيا وعصبيا عندما “نمجد جلادينا” وندافع عن “ناحرينا”
    …….لقد وصف الحالة بالتدقيق…..ولن أزيد عنها……..

  • ضرغام السبع عبد الجبار

    كلام فارغ جدا وتافه ، و الكثيرين يعرفون جيدا بان ال 25 عاما الاولى من حكم مبارك لمصر كانت مصر من أفضل دول المنطقة العربية وكان الفقر والفساد والقمع في مصر محدودا جدا ، بعد ذلك الامر والموضوع يحناج الى بحث كبير جدا لمعرفة ماذا حصل .

  • احمد عزب

    معظم ما كتبه الكاتب من أوهامه وخيالاته، وعودة لإشاعات كاذبة كانت سببا في نزول الجماهير لعزل مبارك – الكاتب يدعي ان ثروة حسين سالم في 1990 كانت 70 مليار دولار، وهو امر من الشطط بحيث يجبر اي قاريء مطلع على عدم اكمال المقال والقائه في سلة النفايات

  • شخص

    و ماذا ينفع الاعتراف الآن ؟ إنه مثل إيمان فرعون لحظة غرقه ؟

close
close