-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
كان نجم السهرة الختامية مع "كادير الجابوني" وغنى رفقة سهيلة بن لشهب

حسين بن حاج: استضافتي في “ألحان وشباب” أهم من الوصول لنهائي “ذا فويس”!

يوسف الحاج
  • 1587
  • 2
حسين بن حاج: استضافتي في “ألحان وشباب” أهم من الوصول لنهائي “ذا فويس”!
أرشيف
حسين بن حاج

صرّح المتسابق الجزائري في برنامج “ذا فويس” على شاشة (أم بي سي) حسين بن حاج لدى عودته لمدرسته الأولى “ألحان وشباب” أنه سعيد جدا بهذه الخطوة، خصوصا وأنه يضعها ضمن أسباب نجاحه واختياره المشوار الفني، كما أن مشاركته بالبرنامج قبل سنوات مهدت له الطريق من أجل البقاء والصمود في عالم الموسيقى!
بن حاج الذي نزل ضيفا على “البرايم” الأخير من برنامج “ألحان وشباب”، قال أيضا إنه لم يتوقع الوصول إلى نصف النهائي من برنامج قوي مثل “ذا فويس” ولكنه آمن بذلك وحاول تمثيل بلاده الجزائر أحسن تمثيل، وهو لهذا الغرض سعيد جدا بردود الفعل الكبيرة من طرف الجزائريين والذين ساندوه حتى اللحظات الأخيرة، ووضعوا ثقتهم الكبيرة فيه طيلة “البرايمات”!
في سياق متصل، قال ابن الجلفة إنه يعتبر مشاركته في برنامج “ألحان وشباب” أول أمس بمثابة الوصول إلى النهائي في “ذا فويس” أو كتعويض له عن الخروج من أكبر برامج اكتشاف المواهب الغنائية في العالم العربي، وقد ظهر حسين الذي أدّى إحدى الأغاني على ركح “ألحان وشباب” متناغما جدا ومنسجما مع مقدمة البرنامج سهيلة بن لشهب بل إنه اعتبرها “واحدة من أفضل الأصوات”، كما شكر جميع من ساعده في المرور عبر “ألحان وشباب” على غرار قويدر بوزيان وأمين دهان وأيضا عامر بهلول!
يشار أن برنامج “ألحان وشباب”، عرف مشاركة للفنان “كادير الجابوني” الذي قدم مجموعة من الأغاني رفقة المتنافسين الثلاثة على اللقب وهم “ادريس” من سيدي بلعباس و”سمير” من وهران، “عاشور” من تيزي وزو، هذا الأخير فاز باللقب، وسط احتفال كبير من طرف جمهوره وثناء من طرف لجنة التحكيم التي ضمّت ندى الريحان وحكيم صالحي، زيادة على كريمة نايت، علما أن الفائز حصل على عدة جوائز وأبرزها ألبوم غنائي كامل سيتم تسجيله وطرحه في السوق قريبا ليكون بمثابة إنتاجه الموسيقي الأول.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • Omar

    Mabrouk HOCINE et bonne continuation

  • karim

    سبحان الله القدس ضاع وفلسطين ضاعت والامة الاسلامية كلها في ضياع وتيهان وهؤلاء يغنون ويمرحون ...ما احوج الامة في هدا الوقت بالدات للعلماء ولشباب مؤمن وقوي لا لمجرد غنايين لا يقدمون شئا لوطنهم ولا لدينهم الا الالهاء والضياع...تبا لامة قدوتها قادير الغابوني والشابة صباح والشاب نصرو