-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
بعد سقوطهم داخل الديار أمام نادي ليل

حلم التتويج بـ “الليغ 1” يبتعد عن سليماني وبن العمري

حلم التتويج بـ “الليغ 1” يبتعد عن سليماني وبن العمري

وقع إسلام سليماني على هدفه الثاني في البطولة هذا الموسم عندما افتتح، يوم أول أمس، التسجيل لفريق أولمبيك ليون أمام نادي ليل في قمة الأسبوع الـ34 في فرنسا.

وشارك هداف الخضر في 73 دقيقة من وقت هذه المباراة قدم فيها عروضا قوية حيث وضع فريقه في مقدمة النتيجة بدءا من الدقيقة ال20 بتسجيله هدف السبق لأولمبيك ليون، وواصل بعد ذلك الضغط على منطقة الضيوف وخلق مشاكل كبيرة لدفاع ليل، وهو ما خلق مساحات فارغة لرفاقه الذين هددوا كثيرا مرمى الضيوف في المرحلة الأولى، لكن المحليين تراجعوا خلال المرحلة الثانية ولم يتمكنوا من تسيير اللقاء حيث عاد رفاق الهداف التركي” يلماز” وقلبوا تأخرهم في المباراة إلى فوز بنتيجة 2-3.

وتحصل إسلام سليماني على أعلى علامة بين لاعبي أولمبيك ليون 7.6 وهي ثاني أعلى علامة في المباراة بين كل اللاعبين الذي شاركوا من الفريقين حسب موقع “هوسكورد” العالمي المتخصص في الإحصائيات، وذلك بفضل مجهوداته الجبارة وفعاليته فوق المستطيل الأخضر طيلة الدقائق التي لعب فيها.

ويكون رفاق “سليماني” قد أهدروا فرصة ذهبية للمنافسة على لقب البطولة عند سقوطهم أمام رائد الترتيب نادي ليل، هذا الأخير عرف كيف يفلت من هزيمة كانت تشدد الخناق عليه في ما تبقى من عمر البطولة الفرنسية التي تفصلنا عن نهايتها 4 جولات، وأما أولمبيك ليون فقد ضيع مباراة الموسم بسقوطه داخل قواعده وعقد من مأموريته في الوصول إلى حلم التتويج بالدوري الفرنسي، في ظل المنافسة الشديدة التي يواجهها من نادي موناكو العائد بقوة وباريس سان جرمان، وحتى معقد التأهل إلى الطبعة المقبلة من مسابقة رابطة أبطال أوروبا أصبح صعب المنال.

للإشارة، عرفت المباراة أيضا عودة مدافع المنتخب الوطني، جمال بن لعمري، إلى المنافسة بعد غياب طويل بسبب الإصابة، حيث نزل احتياطيا في الدقيقة 79 من المرحلة الثانية، ولم يكن محظوظا في هذه الفترة التي تقبل فيها فريقه الهدف الثالث إثر خسارته صراع ثنائي في وسط الميدان أمام لاعب من نادي ليل، هو ما أدى إلى انفراد المهاجم التركي “يلماز” بالحارس وتسجيل هدف الفوز لفريقه.
ل.ط

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!