-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

حماية المستهلك تحذّر من عجينة وممحاة مسرطنة في الأسواق

الشروق أونلاين
  • 3370
  • 0
حماية المستهلك تحذّر من عجينة وممحاة مسرطنة في الأسواق

حذّرت المنظمة الجزائرية لحماية وإرشاد المستهلك ومحيطه، من أدوات مدرسية، متمثلة في عجينة وممحاة ملونة وأقلام معطّرة تحتوي على مواد سامة أو مسرطنة.

وتحدث مصطفى زبدي، رئيس المنظمة عن تسويق أدوات مدرسية تحتوي على مواد سامة أو مسرطنة، ولا تستجيب لمعايير الصحة والسلامة.

وأضاف: “الأمر يتعلق بمنتجات تفتقر إلى الجودة عادة ما تباع في السوق الموازية بأسعار زهيدة نسبيا مقارنة بالمنتجات ذات العلامة التجارية”.

في ذات السياق أكد زبدي أن الجمعية لطالما طالبت بالمراقبة المستمرة للأدوات الموجهة للأطفال والمتمدرسين قبل إدراجها في السوق.

من جانبه طالب خالد أحمد، رئيس الجمعية الوطنية لأولياء التلاميذ بتدخل السلطات العمومية في السوق.

وشدد على ضرورة تدخل الدولة لضمان منتوجات ذات جودة ومطابقة للمعايير بأسعار معقولة، مشيرا إلى أن الأسعار ارتفعت “بنسبة فاقت 30% مقارنة بالسنة المنصرمة”.

في هذا الصدد، اقترح على الوصاية تنسيق جهودها من الآن فصاعدا مع البلديات والدوائر من أجل بيع المستلزمات المدرسية في المدارس الابتدائية والمتوسطات والثانويات شأنها شأن الكتب المدرسية.

ودعا حسن منور، رئيس جمعية الأمان لحماية المستهلكين، الأساتذة إلى عدم مطالبة التلاميذ بإحضار كافة الأدوات المدرسية بل الاكتفاء بالضرورية منها فقط وعدم اشتراط استعمال أدوات جديدة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!