حنون: لا فائدة من ندوة يسيطر عليها التحالف الرئاسي – الشروق أونلاين
السبت 25 ماي 2019 م, الموافق لـ 21 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 01:32
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م
  • التقيت سفراء فرنسا وإسبانيا وبريطانيا واستفسروا عن موقفنا من قضايا داخلية

تساءلت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون، عن طبيعة وتركيبة الندوة الوطنية التي دعا إليها الرئيس بوتفليقة في رسالته للجزائريين “هل ستكون منتخبة أو لا”، مؤكدة انه في حالة كانت الأغلبية فيها لأحزاب التحالف الرئاسي سيكون مصيرها التقهقر والفشل.

طرحت لويزة حنون، العديد من التساؤلات بخصوص الرسالة التي بعث بها الرئيس بوتفليقة بمناسبة إعلان ترشحه لرئاسيات 2019، خاصة ما تعلق بالندوة الوطنية، حيث وصفتها بـ”المبهمة والمقتضبة”، لاسيما ما تعلق بالمسائل السياسية والاقتصادية والاجتماعية، مشيرة إلى أنه “إذا طغت عليها أحزاب التحالف الرئاسي التي تدعم الرئيس بوتفليقة ستكون غير مسموعة”، لتضيف “بعض الإصلاحات ستصبح غير تقديمية ولكن تقهقرية وتزيد من التفسخ السياسي”. وتابعت زعيمة حزب العمال، “إذا تم تكليف الندوة الوطنية بمناقشة إصلاحات سياسية عميقة وهي غير منتخبة.. هناك ستصبح تركيبتها مسألة حاسمة”.

وترى حنون، انه من غير الطبيعي أن يتم تكليف المتسببين في الأزمة التي تعيشها البلاد بالبحث عن حلول في إطار الندوة الوطنية، قائلة “في رسالة الرئيس الأخيرة تحدث عن نجاح الإصلاحات السياسية التي التزم بها سنة 2011 .. فلماذا يتم طرح ندوة وطنية اليوم”. وأضافت “الأشخاص المنتفعين من الإصلاحات معروفون ولهم مصالح سياسية واقتصادية يريدون الحفاظ عليها”.

وبخصوص مشاركتها في الرئاسيات المقبلة، لم تفصل الأمينة العامة في هذه القضية، حيث أكدت أنه في حال شارك الحزب أو لم يشارك في الرئاسيات القادمة، سيكون في حملة سياسية مكثفة وموجهة للشعب في إطار إعادة تأسيس سياسي مؤسساتي دستوري من خلال انتخاب جمعية وطنية تأسيسية، مؤكدة أن الهدف من هذه الحملة التي يعتزم الحزب القيام بها هو “التصدي للمخاطر الداخلية التي تفتح الباب أمام المخاطر الخارجية”.

واستغلت حنون الفرصة لتدق ناقوس الخطر فيما يتعلق بـ”المال السياسي الوسخ”، الذي ينتظر أن يطرح بقوة في الاستحقاق المقبل، وقالت “سيكون خطرا على البلاد”، معتبرة تأييد أرباب العمل لترشح الرئيس هو أمر مشروع، لكن سيساهم في “شرعنة تلاقي المال بالسياسة”.

وكشفت الأمينة العامة لحزب العمال عن لقائها بسفراء كل من دول بريطانيا وإسبانيا وفرنسا بطلب منهم، حيث استفسروا عن موقف الحزب من مختلف المسائل الوطنية بما فيها اقتراع 18 أفريل المقبل.

https://goo.gl/Pd6oLu
التحالف الرئاسي بوتفليقة لويزة حنون

مقالات ذات صلة

  • تابعة لقطاعي التعليم العالي والصحة

    وزارة العمل تسجل 3 منظمات نقابية جديدة

    سلم وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، تيجاني حسان هدام، الإثنين، وصولات تسجيل التصريح بتأسيس ثلاث منظمات نقابية تابعة لقطاعات التعليم العالي والبحث العلمي، والصحة والسكان…

    • 409
    • 0

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
    close
    close