-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
يصطادان الضحايا عبر "الفايسبوك" و"واتسآب"

حوّلا “سيبار كافي” إلى إمارة لتزوير تأشيرات “شنغهن” بوهران

ب. يعقوب
  • 785
  • 0
حوّلا “سيبار كافي” إلى إمارة لتزوير تأشيرات “شنغهن” بوهران
أرشيف

أيدت، نهار الأربعاء، محكمة الاستئناف لدى مجلس قضاء وهران، الحكم الصادر عن محكمة جنح وهران القاضي بعامين حبسا نافذا بحق شابين متهمين، أحدهما مسير مقهى أنترنت، يبلغان 28 و34 عاما، في وقت التمس فيه ممثل الحق العام 3 سنوات حبسا ضدهما، لتورطهما في إنشاء صفحة إلكترونية عبر وسائط التواصل الاجتماعي، “فايسبوك” وبرنامج “وأتساب”، كانا يستقبلان عبر الشبكة العنكبوتية عشرات طلبات “فيزا شنغهن” وضربا مواعيد لطالبيها بحي شعبي في مدينة وهران، حيث يتواجد “سيبار كافي” حوله المتهمان إلى “إمارة للتزوير”.

وبينت التحقيقات التي أنجزتها فرقة التحري والبحث التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن وهران، قيام المتهمين الموقوفين بقبض 1200 يورو من 4 ضحايا كانوا أودعوا طلباتهم لدى الشبكة المفككة، من ضمن الضحايا، ثلاثة يقطنون بولاية وهران وآخر يقيم في ولاية الشلف.
وبحسب فصول القضية الجزائية، فإن توقيف مسير المقهى وشريكه، يعود إلى منتصف شهر جوان من العام الجاري، حينما لجأت مجموعة من الشبان إلى تقييد شكوى أمام الأمن الحضري الثاني وسط مدينة وهران، ضد شبكة مكونة من ثلاثة أشخاص، متهمين إياهم بالاحتيال والنصب والاستيلاء على أموال بغير وجه حق، والتزوير في محررات رسمية، مقابل وعود وهمية قدمتها العصابة للضحايا بتمكينهم من تأشيرات السفر إلى دول الاتحاد الأوروبي، منها فرنسا وإسبانيا، عن طريق حضور تظاهرات رياضية وهمية، فورها تم إحالة الملف إلى فرقة البحث والتحري لتخصصها في قضايا إجرامية كهذه، وأبرزت التحقيقات أن المتهمين استخدما صفحات على الفايسبوك وبرنامج “وأتساب”، وبين الأسلوب الاحتيالي الجديد الذي اتبعه الموقوفان، أنه يتم تزوير الفيزا عبر سحبها من مواقع “النت” ثم لصقها على جواز السفر، ثم يرسلان صورا عنها إلى طالبيها عبر برنامج واتساب بعد قبض المزورين لمبالغ مالية، فيما تستخدم صفحة الفايسبوك لمسير الانترنت للدردشة السرية “ماسنجر” فقط.

وكان التشكيل العصابي يستغل حاجة مواطنين للسفر، وتم ضبط 7 جوازات سفر بحوزة مسير مقهى الانترنت، كان بصدد لصق التأشيرات المزورة عليها، وأفضت التحقيقات، إلى حجز الأجهزة وكافة معدات الجريمة بما فيها “سكانير” وطابعة ملونة.

وتأتي هذه القضية التي عالجتها محكمة استئناف مجلس قضاء وهران، موازاة مع تحقيقات هامة كانت أطلقتها القنصلية الإسبانية بوهران بالتنسيق مع السلطات الأمنية منذ شهور، بخصوص الأساليب الجديدة في تزوير تأشيرات السفر “شنغهن” وظهور شبكات سرية مصغرة لاصطياد الراغبين في السفر إلى إسبانيا، عن طريق اختلاق مواعيد وهمية لحضور تظاهرات “صورية” كعنوان للهجرة فقط، وتوجت التحقيقات في وقت سابق بتوقيف ما لا يقل عن 16شخصا في ثلاث ولايات، بوهران، مستغانم والشلف، أحيلوا بموجبها إلى العدالة وصدرت بحقهم عقوبات بالحبس النافذ.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!