الأحد 19 أوت 2018 م, الموافق لـ 08 ذو الحجة 1439 هـ آخر تحديث 18:12
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

السلام عليكم إخوتي في الله ورحمته وبركاته.

أنا شابة في الثامنة والعشرين من عمري، جميلة جدا ومثقفة، أعمل في أحد البنوك، التي تزوجت عرفيا بمديرها بعدما وعدني بترسيم العلاقة حينما تصبح الظروف مواتية ويتمكن من إقناع زوجته..

أخبرت أمي في البداية ولطمت خديها من العرض الذي وصفته بالمخزي، ورفضت طلبه عاما بأكمله لكني قبلت بدافع الحب وأيضا لأنه أحضر لي جملة من الفتاوى التي تقول بأنه يجوز للمرأة تزويج نفسها لمن تراه كفؤا لها!

الآن وبعد بمرور عام ونصف على ارتباطي به في السر شعرت بالندم الشديد والألم يكاد يدمرني لأنه يتهرب من ترسيم العلاقة ويقول أن زوجته لم تقتنع بعد وأنه يحاول معها بهدوء..

أفكر في إنجاب طفل منه لعلي أضعه أمام الأمر الواقع، فما رأيكم في هذا المقترح؟ وكيف أخرج من هذه المصيبة، خاصة وأنه بدأ يهملني ولا يطلب أنسي إلا مرة في الشهر، بل يغيب أحيانا لما يزيد عن شهرين دون أي اتصال أو سؤال..

أختكم/ سلمى

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الرد:

تحية طيبة أختي والله أسأل أن يفرج همك ويريح بالك وبعد:

في الحقيقة آلمني جدا تضييعك لشبابك مع شخص متلاعب كان همه المتعة لا غير، والدليل أنه ساقك لزواج ليس حتى عرفيا لعدم توفر الولي الذي يعتبر شرطا أساسيا من شروط الزواج لكن لا ينفع الآن البكاء والنحيب لأن ما حصل قد حصل وعليك تدارك الأمر..

في اعتقادي أنك بحملك سوف تتورطين أكثر وتدخلين في مشاكل لا حصر لها لأنه قد يجبرك على الإجهاض وقد يتنكر لأبوة الطفل وقد يرحل بلا رجعة وتجدين نفسك أمام مسؤولية مضاعفة، خاصة وأن أهلك لا يعرفون بأمر زواجك..

ارتباطك لا يصح أن نطلق عليه اسم الزواج، لأن الزواج الحقيقي لديه أركان وشروط وبه تتحقق أمور كثيرة للزوجين وأنت وحيدة ومهملة ولا دليل على أنك تزوجت، وبالتالي أمامك حلين لا ثالث لهما:

الأول: أن تطلبي فتوى من إمام في الموضوع كي يرشدك إلى ما عليك فعله، وإن كنت تعيشين في علاقة محرمة أم لا؟ لأنك إن كنت كذلك فيلزمك التوبة والرجوع إلى الله والابتعاد عن ذاك الرجل الذي يرفض الاعتراف بك زوجة.

الثاني: أن تستشيري محاميا لتعرفي إن كان هناك خطوات قانونية بإمكانك فعلها لتثبتي زواجك وحقوقك.

هذا ما لدينا نقوله لك والله الموفق.

للتواصل معنا:

fadhfadhajawahir@gmail.com

https://goo.gl/DMQEyy

مقالات ذات صلة

22 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • قاعدة معروفة وسهلة

    شفتي كيفاش وقعتي في الفخ تع بنات لحرام
    اخدمي مع الرجال وديري معاهم علاقات عمل
    شفتي كيفاش بنات لحرام خدعوك

  • saoussen

    Franchement, vous méritez ce qui vous arrive pour 2 raisons:
    1) vous êtes instruite et vous vous êtes faite avoir comme une ignorante; et vous avez accepté une relation non officielle;
    2) vous avez était égoïste et vous avez planifié de construire votre bonheur en détruisant celui d’une autre, et en détruisant la stabilité d’une famille, et vous avez accepté de lui servir d’outil de trahison pour sa femme et toute sa famille, et finalement il vous a trahie même vous!

  • saoussen

    la meilleure chose que vous pouvez faire, c’est de divorcer et n’ayez surtout pas d’enfants, vous avez fait suffisamment de victimes comme ça!
    et implorez le pardon de tous ceux à qui vous avez fait mal, et que dieu vous pardonne!

  • الزعيم

    بكل أسف سيدتي كان عليك طلب الإستشارة من أول الأمر لا بعد أن وقع الفأس في الرأس.
    كيف هان لك الأمر و تصرفتي في أمر عظيم كالزواج لوحدك و من وراء أهلك هذه لوحدها كارثة الكوارث.
    ثانيا كيف لك و أنت المتعلمة الفايقة أن تقتنعي بما ساقه إليك من فتاوي و لم لم تسألي بنفسك و تبحثي في المواقع الإسلاميةللنت و هي كثيرة و تطلعي على ما يقولونه الفقهاء في الأمر. كان واضحا أنه لن يقدم لك من الأمور الفقهية -إن وجدت- إلا ما يخدم مصلحته فهو ذصب في ثوب إنسان.
    ما أشارت عليك به صاحبة الموقع هو عين العقل و إياك ثم إياك أن تنجبي من ذئب طفلا.
    أرجو أنني لم أكن قاسيا معك فالأمر خطير للغاية.

  • Meriem

    اياك ثم اياك ان تنجبي منه طفلا، فليس معك شيء يثبت انه زوجك امام القانون وبالتالي سوف ينكر ابوته للطفل بل وسوف يجبرك على الاجهاض وبعدها سيحتقرك ويتركك نهائيا ويقول لك بالحرف الواحد انك لا تصلحين ان تكوني أمّا لأولاده بما أنك تزوّجته بدون علم عائلتك….كان الله معك

  • Foot master

    هذا الرجل فعلا كفؤ لكي لكما نفس التوجه و هو الفاحشة و لا غير و بعدما لطمت أمك خديها جاء دورك الآن لكي تلطمي خدودك الجميلة و بدون توقف

  • ديهيا

    Vous l’avez bien mérité puisque vous alliez détruire le cœur et le foyer d’une autre femme. Les enfants on les fait par amour et dans la légalité pour préserver leur avenir et leur stabilité, ce ne sont pas des marchandises avec les lesquelles on fait du chantage à un homme . Franchement, vos idées sont tordues et dangereuses

  • ديهيا

    كنت ستدمِّرين بيت و قلب امرأة أخرى و للخروج من المأزق تريدين تدمير حياة طفل بريء تنجبينه فقط لأجل الضغط على هذا الرجل. كأنك لا تملكين إحساسا و لا عواطف. أمّا الفتاوى فهي حدِّث و لا حرج : ماذا لو طلب منك هذا الزوج العرفي أن تطبِّقي فتوى إرضاع الكبير؟ أين عقلُكِ؟ مسكينة أمك! إبتعدي عن هذا الرجل نهائيا

  • حليم حيران

    الرد:لي دارها بيديه يحلها بسنيه.

  • الواقعية

    اعتقد القصة من مصر. منتشر فيها الزواج العرفي و انا اسميه الزنا المقنن و نهايته قاسية. كل القصص تبدا بزوجتى و الحب و تنتهي بالفضيحة و المحكمة و العيش بعار. زواج باطل شرعا عندما يغيب العقل و الوازع لا ينفع لا جمال و لا دلال و لا مناصب

  • الشيخ عقبة

    مع الأسف الشديد إنه في إطار انتشار النفاق الأجتماعي بفغل سيطرة سلطان هالة الطقوس البدائية المتحكمة في كل شيء بما فيها العواطف يكون الزواج عرفيا كان أم رسميا يخضع لنفس الممارسات وهي الغريزة الغير معتدلة بسبب الكبت والحرمان بغض النظر على الطقوس المتبغة كون العنصر الأساسي المتمثل في الصدق والوفاء يكون شبه منعدم في كثير من الحالات ( كيف كيف مادام الغريزة هي الحاكم الموجه )

  • قارئ

    إذا كنت من باتنة يمكنك الأتصال بالشخص الذي كان قد وبخ ذاك المدير المتهور والسيئ الأدب في مكتبه وأمامك ( مديرك ذاك سيئ الأخلاق وغير سوي ) التعامل معه ينبغي أن يكون قانونيا كون التحرش ثابت في حقه حسب أقوالك , فالقانون يأخذ سلطة المسؤول بعين الأعتبار مادمت تحت مسؤوليته

  • محمد

    المرأة الحسناء فتنة و أينما كانت كانت الفتن معها حتى جلوسها في بيتها مع أمها و أخواتها يعني بعيدا عن الرجال فتنة فهي تفتن أمها و أخواتها لأن جمالها يعني أنهن غير جميلات.
    أما بخصوص الموضوع أقول أن إهماله لك مادام أنه ظاهر اتركيه و انسي وجوده و ابدئي حياتك من جديد و مادام أنك تعيشين في مجتمع تغلب عليه المظاهر فلن تجدي عناء للزواج من جديد مادام أنك جميلة.
    زوجتي فائقة الجمال أيضا و أنا أعي ما أقوله بحكم التجربة. قبل زواجي كنت انسان وحيد بعيد عن المجتمع لأني لا أتحمل النفاق الذي غلب على المعاملات بين أفراده و لست أقول كلهم فحاشى لله الأناس الطيبون موجودون و لله الحمد … يتبع

  • محمد

    و لم يكن من أصحاب المظاهر من زملاء العمل أو الأقارب يسأل عني رغم سؤالي عنهم و السعي في قضاء حاجاتهم و لست ممن يمن على الناس و الحمد لله لكن عند زواجي بالحسناء تغير سلوكهم تجاهي و أصبحت مهما … يعني أصحاب المظاهر يفتنون دائما بالمرأة الحسناء … فالنتنبه لهذه الفتنة و لنسأل الله جل و علا الثبات و في جميع الفتن.
    و أختم قولي للأخت الحسناء بنصيحة:
    عليك بفتاوى العلماء الكبار البارزين الغير مطعون بحق في عدالتهم و دعك من فتاوى الصغار فالبلية كل البلية في أرائهم لحداثة أسنانهم و لسعي أغلبهم وراء المظاهر.

  • إلى محمد

    13 و 14 ( انت أعلاه ماقريتش ؟ )

  • امينة

    جميلة جدا ومشقفة تزوجت من مديرها الكل يلهث خلف مصالحه غباء

  • الشيخ عقبة

    16 ( المادة ) تشكر أمينة على إضافة العنصر الثاني في العلاقة الغير مؤسسة على الصدق والوفاء وهي المادة وقد تكون الأهم في مثل هذا النوع من العلاقات ، أما أن يعتبر ذلك زواجا عرفيا ( وعد السفيه أم قيد ورقي لمحتال قابل للنفي والإتلاف بتحقيق المصلحة ) أراه مجرد علاقات مؤقتة بطبعها ـ جنسية مادية بالمقايضة .

  • *

    الحياة مدرسة ………………………. .
    لتتحقق سعادتنا ويبارك الله فيها نحاول جاهدين أن لا نبنيها على تعاسة آخرين أبدا

  • الشيخ عقبة

    18 لايستقيم بناء أقيم على أنقاض , اللهم إذا كان البناء مجرد خيمة .

  • للواقعية حدود ...

    أضحكنى قوى كلام الأستاذة الواقعية لما قالت فى تعليق رقم10( اعتقد القصة من مصر. منتشر فيها الزواج العرفي) وكأن صاحبة المشكلة ضاقت عليها مصر بما رحبت لتبحث لها عن حل على الأراضى الجزائرية … وأنا بقولها فى مثل مصرى بيقول ( اللى ميعرفش يقول عدس ) .. للإسف كل إنطباعاتكم عن المصريين مستقاه من أفلام السبكى… لا يعرف المصريين ولا المصريات حق المعرفة من لم يعش وسطهم … أحيانا الواقعية لما بتزيد عن حدودها القصوى بتتحول إلى خيالات وأوهام …

  • نقاوسي

    20 واقعية على صواب ( الزواج السري لم يكن معوفا لدى الجزائريين إطلاقا ومصطلح الزواج العرفي دخل إلى الجزائر عن طريق ثقافة الدراوش المصريين أقصد الأساتذة المصريين المعارين ) سجلات التاريخ أحسن شاهد .

  • الشيخ عقبة

    يقول 20 ( أضحكنى قوى كلام الأستاذة الواقعية ) إضحك أوزيد