-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
نصف مليون أستاذ و10 ملايين تلميذ يعودون إلى المؤسسات التربوية

دخول مدرسي في عز حملة التلقيح

نشيدة قوادري
  • 2115
  • 0
دخول مدرسي في عز حملة التلقيح
أرشيف

عجز بيداغوجي وحجم ساعي يصل إلى 35 ساعة لبعض الأساتذة
مؤسسات تتخلى عن التفويج الفرعي لتجاوز العجز

يلتحق، هذ الثلاثاء، قرابة 10 ملايين تلميذ بمقاعد الدراسة، موزعين على 27 ألف مؤسسة تربوية، فيما يضمن تأطيرهم نصف مليون أستاذ في الأطوار التعليمية الثلاثة، وفي وقت تقرر دمج الأفواج التربوية وغلق المناصب الشاغرة، مؤقتا، تلقى مديرو التربية للولايات تعليمات بفتح المطاعم المدرسية في اليوم الأول من الدخول وتقديم وجبات ساخنة للتلاميذ، عملا بتعليمات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.
سيستأنف التلاميذ الدراسة للسنة الثانية على التوالي حضوريا، باعتماد العمل “بنظام التفويج” و”التناوب” يوما بيوم، مع الرفع في الحصة الدراسية الواحدة إلى 60 دقيقة في الطورين المتوسط والثانوي، جراء استمرار الوباء، وهو الأمر الذي يقتضي توفر مجموعة من الشروط لإنجاح مخططات التمدرس الاستثنائية، أبزها توفير المرافق والعمل أيضا على توفير المناصب المالية لسد الشغور البيداغوجي المطروح وتوفير الإمكانيات المادية والبشرية التي تتطلبها البروتوكولات الصحية للوقاية من الفيروس في الوسط المدرسي. بالمقابل، اشتكى أساتذة في الطورين المتوسط والثانوي من كثافة الحجم الساعي الأسبوعي، الذي فاق 35 ساعة تدريس لأساتذة مادة اللغة العربية.
واضطرت مصالح مديريات التربية للولايات، إلى اتخاذ مجموعة من الإجراءات الاستعجالية البديلة، للتحكم في الشغور البيداغوجي، إذ تقرر العمل على دمج الأفواج التربوية مؤقتا، الأمر الذي سيؤدي إلى ارتفاع عدد التلاميذ بالفوج الواحد إلى 30 تلميذا، وذلك إلى حين اتضاح الفصل في تنظيم مسابقة جديدة لتوظيف الأساتذة في الأطوار التعليمية الثلاثة على أساس الشهادة، على اعتبار أن منتج المدارس العليا للأساتذة لا يكفي لتغطية الشغور.
ورغم الإجراءات الاستثنائية والحلول البديلة التي وضعتها وزارة التربية لإنهاء أزمة التوظيف قبيل الدخول المدرسي القادم، إلا أن مديري التربية لبعض الولايات لا يزالون في رحلة بحث عن أساتذة لبعض التخصصات، إذ تم تسجيل شغور في أساتذة اللغة الفرنسية في الطور الابتدائي، وشغور في أساتذة الرياضيات والفرنسية والعلوم الفيزيائية، وشغور في أساتذة مواد التاريخ والجغرافيا والرياضيات والعلوم الفيزيائية في الطور الثانوي.

نحو إنهاء “أزمة” المدارس العليا

وفي الموضوع، أوضح مسعود بوديبة، الأمين الوطني المكلف بالإعلام والاتصال بنقابة المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار للتربية لـ”الشروق”، بأن عملية توظيف وانتداب الأساتذة خريجي المدارس العليا تسير بوتيرة متقدمة، بناء على تقارير ميدانية ومن خلال التواصل مع المعنيين، غير أن الملف ولحد الساعة لم يطو، على اعتبار أنه لا تزال هناك بعض الحالات العالقة.
وبخصوص اللجوء إلى التوظيف المؤقت للأساتذة في الدخول المدرسي المقبل، أكد محدثنا على أن “التعاقد” لن يحل إشكالية التوظيف خاصة في بعض المستويات التعليمية وبعض التخصصات الدقيقة التي تحتاج إلى أساتذة متخصصين من ذوي الخبرة المهنية الطويلة، غير أنه يمكن لهذا النظام سواء التعاقد أو الاستخلاف على العطل المرضية طويلة المدى وعطل الأمومة، أن يحل مشكل الشغور، إلى حين برمجة مسابقة للتوظيف الخارجي للأساتذة في الأطوار التعليمية الثلاثة.

هل سينجح مشروع الرئيس؟

وستفتتح وزارة التربية مع انطلاق الموسم الدراسي غدا الثلاثاء، 50 مدرسة رقمية نموذجية وطنيا، بمعدل مدرسة بكل ولاية، والتي تم تجهيزها بمختلف التجهيزات المتطورة على غرار السبورات التفاعلية واللوحات الذكية “الطابلات”، بعد إبرام اتفاقية مع شركة “سونطراك”، على أن يبقى تعميم المشروع مرهونا بمدى توفير مختلف المرافق والتجهيزات اللازمة.

إقبال محتشم على التلقيح وأساتذة يرفضون الإجبارية

ودعا مسؤول الإعلام والاتصال بنقابة “الكناباست”، القائمين على وزارة التربية، إلى عدم ربط التلقيح بالدخول المدرسي المقبل، على اعتبار أن رفع وتيرة التطعيم وسط مستخدمي القطاع عموما والأساتذة بشكل خاص، تبقى مرتبطة بمدى التحسيس والتوعية بأهميته، وبتوفر اللقاح بمراكز طب العمل ووحدات الكشف والمتابعة، مع إبقاء العملية متواصلة طيلة الموسم الدراسي.

المدارس المحترقة تستقبل تلاميذها في الموعد

تمكنت مديريات التربية للولايات بالتنسيق المباشر مع مصالح البلديات وجمعيات ومنظمات المجتمع المدني، في ظرف قياسي من ترميم المدارس التي طالتها الحرائق، إذ أكدت التقارير الميدانية بخصوص ولاية تيزي وزو على اعتبار أنها أكثر الولايات تضررا، ترميم 19 مؤسسة تربوية من بينها 13 مدرسة ابتدائية وثلاث متوسطات و3 ثانويات ستستقبل 1200 تلميذ في الموعد وفي ظروف صحية ملائمة وآمنة.
كما أمر الوزير بفتح المطاعم المدرسية والتنسيق الجيد لضمان النقل المدرسي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!