-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

دراسة دولية: تغير المناخ سيخلف موجة نزوح نحو المدن الجزائرية

الشروق أونلاين
  • 5084
  • 1
دراسة دولية: تغير المناخ سيخلف موجة نزوح نحو المدن الجزائرية

كشفت دراسة للبنك الدولي أن المدن الجزائرية ستشهد موجة نزوح عالية بحلول عام 2050، بسبب تغير المناخ الناتج عن الاحتباس الحراري .

وتوقع تقرير للبنك الدولي صدر الاثنين الماضي أنه بحلول عام 2050 ، سيزداد عدد سكان المدن  في بلدان المغرب العربي ليصل إلى 77٪  بسبب الاحتباس الحراري وستختنق دول شمال إفريقيا تحت قبة من الحرارة.

وأفاد التقرير إلى أن سكان الريف في الجزائر ودول المغرب العربي سيتقلصون في غضون 30 عاما تقريبا لتصل نسبة سكان المدن إلى 77٪.

وأوضح تقرير البنك الدولي أن المدن الساحلية على غرار الجزائر العاصمة ستكون لها الأفضلية في توفر المياه غبر أن المنتوجات الفلاحية ستنخفض بنسبة 30٪ إلى 50٪ في شمال غرب وغرب المغرب العربي”.

وأكد البنك الدولي أن الجزائر معنية بظاهرة الاحتباس الحراري الذي نتج عنه انخفاض في متوسط ​​هطول الأمطار خلال الأشهر من أكتوبر إلى مارس خلال العقد الماضي، متوقعا أن يستمر انخفاض الأمطار ليصل بين 10٪ إلى 20٪ بحلول عام 2050. وقد ترتفع درجات الحرارة إلى 7 درجات في الصيف و 4 درجات في الشتاء.

وأشار التقرير أن 216 مليون شخص سيضطرون للهجرة داخل بلدانهم بحلول 2050 والمناطق المعنية هي دول شمال إفريقيا، دول شرق آسيا والمحيط الهادئ ، وجنوب آسيا ، وأوروبا الشرقية وآسيا الوسطى وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، وأمريكا اللاتينية.

وحث البنك الدولي الدول الأفريقية على وضع مكافحة تغير المناخ في صميم جهود التعافي بعد الوباء، ولاسيما من خلال تطوير الطاقات المتجددة لدعم تنميتها في المستقبل.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • أستاذ دكتور

    الان نسبة سكان المدن 70%