-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
مديريات تربية تسددها تقليديّا في زمن كورونا

دفع منحة التمدرس نقدًا ويوميّا طيلة سبتمبر!

نشيدة قوادري
  • 3333
  • 0
دفع منحة التمدرس نقدًا ويوميّا طيلة سبتمبر!
أرشيف

الإدارة: أولياء بطالون لا يتوفرون على حسابات بريدية جارية

دعت مديريات التربية للولايات المسيرين الماليين إلى التقدم على مستوى مصالحها المختصة لاستلام مقررات الاعتمادات المالية من الخزينة العمومية، للبدء في تسديد منحة التمدرس الخاصة “نقدا”، خلال شهر سبتمبر الجاري وطيلة أيام الأسبوع من دون توقف، إذ قررت الاحتفاظ بترتيبات الدفع التقليدية، نظرا لعدم توفر عدد كبير من الأولياء البطالين على حسابات بريدية جارية.
وأدرجت مديريات التربية للولايات ترتيبات إضافية لأجل تسهيل تسديد منحة التمدرس الخاصة، وذلك تطبيقا لتوجيهات وزير التربية الوطنية عبد الحكيم بلعابد، الذي ألح على ضرورة إنجاز كل العمليات التي لها علاقة بالتضامن المدرسي في موعدها المحدد، وبناء على تعليمة وزارة المالية رقم 1501 المؤرخة بتاريخ الفاتح سبتمبر الجاري وكذا تجسيدا لفحوى المرسوم التنفيذي رقم 61 المؤرخ في الـ8 فيفري 2021 و المتضمن كيفيات وشروط صرف المنحة، إذ أعلنت بأن الاعتمادات المالية الخاصة بمنحة الـ5 آلاف دينار للموسم الدراسي المقبل 2021/2022، قد تم صبها في حسابات الخزينة للمؤسسات التعليمية “متوسطات وثانويات”، للشروع في تسديدها للأولياء وفق الترتيبات المعمول بها في السنوات السابقة أي “نقدا”، خاصة بعد ما تبين بأن هناك العديد من الأولياء البطالين لا يملكون حسابات بريدية جارية، وبالتالي لا يمكن حرمانهم من المنحة.
وطلبت مديريات التربية للولايات من رؤساء المؤسسات التربوية دعوة المسير المالي للمؤسسة للاتصال بمكتب الميزانية والمصالح الاقتصادية، قصد استلام مقررات سحب الاعتمادات المالية من الخزينة العمومية وقوائم التلاميذ المستفيدين من المنحة ابتداء من تاريخ الـ7 سبتمبر الجاري، مع السهر شخصيا على متابعة سير العملية ميدانيا، نظرا لما تكتسيه من أهمية تجاه التلاميذ وأوليائهم، مع العمل على تسديدها طيلة أيام الأسبوع ومن دون توقف، وأوضحت بأنه في حال عدم توفر المؤسسة التربوية على مسير مالي يتم تكليف أحد الأعوان لضمان استمرار عملية التسديد.
كما طلبت مديريات التربية من رؤساء المؤسسات التربوية ضرورة التنسيق الدائم مع مصالحها المختصة، من أجل ضبط الوضعيات اليومية للمستفيدين وموافاتها بالحصيلة اليومية لعملية التسديد عن طريق البريد الإلكتروني أو أي وسيلة اتصال متاحة، فيما أمرت بإيلاء العملية أهمية بالغة وعناية خاصة لطابعها الحساس والاستعجالي، مع الإبلاغ الفوري عن الصعوبات التي قد تعترضهم في الميدان، للتدخل المستعجل لتسويتها تفاديا لتفاقمها، خاصة مع اقتراب موعد الدخول المدرسي.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!