الثلاثاء 21 أوت 2018 م, الموافق لـ 10 ذو الحجة 1439 هـ آخر تحديث 13:15
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

الأمين العام لرابطة أئمة وعلماء دول منطقة الساحل، يوسف بلمهدي

كشف الأمين العام لرابطة أئمة وعلماء دول منطقة الساحل وعضو المجلس الإسلامي الأعلى، يوسف بلمهدي، الأربعاء، عن الشروع في إعداد دليل خاص بالأئمة والدعاة والعلماء يتضمن محاور متعددة كتحديد المصطلحات وكشف المغالطات التي تحوم حول الإسلام لتمكينهم من التحكم في المهارات الإعلامية التي تستخدم في الخطاب الوسطي.

وقال بلمهدي لدى استضافته في برنامج “ضيف الصباح” للقناة الإذاعية الأولى، إن المبادرة ستتم بإشراك مختصين في المجال الإعلامي في ظل التكنولوجيات الحديثة الحاصلة في مجال الصوت والصورة والتي كثيرا ما يستخدمها المتطرفون لتبليغ رسائلهم الهدامة الموجهة للشباب.  

وأوضح بلمهدي أن الرابطة نجحت في تحقيق تجاوب لتفعيل تبادل البرامج بين إذاعات القرآن الكريم في بلدان الساحل وتجديد الخطاب الديني المعتدل وقامت بتكوين صحفيين في الإعلام الديني عبر عدة ورشات تكوينية كانت آخرها ورشة ديسمبر الفارط تحت عنوان استخدام المصطلحات التقنية للإعلاميين الناشطين في المجال الديني.

وأشار المتحدث أنه بالنظر إلى التأثير القوي لوسائل التواصل الاجتماعي، فإن الرابطة تولي اهتماما بالغا لهذه الوسائط عبر ممثليها للدول الأعضاء الـ11 الذين يملكون مواقع وحسابات تمثل الرابطة، إلى جانب المجلة التي تم تجديدها بمقالات وأركان تتضمن التعريف بأعلام منطقة دول الساحل الذين تركوا أثرا ثقافيا في المنطقة والموقع الجديد الذي تم تفعيله بنشر مقالات فكرية وتنموية وثقافية وإبراز ورشات الرابطة ونشاطاتها و لقاءاتها وفتاويها.

واعتبر الأمين العام لرابطة أئمة وعلماء دول منطقة الساحل، يوسف بلمهدي، الأربعاء أن تجربة الجزائر الرائدة في مكافحة الإرهاب تستحق أن تكون نموذجا يحتذى به في كل بؤر التوتر التي تشهدها المنطقة.

وقال بلمهدي، “إن ما مرت به الجزائر ليس بالأمر الهين لكنها ومع ذلك استطاعت أن تخرج من عنق الزجاجة منتصرة، وهي اليوم تنعم بالأمن والاستقرار وتواجه تحديات أمنية إقليمية خطيرة بثبات”، مضيفا أن أئمة وعلماء الرابطة يجتهدون لشرح وتفصيل تجربة الجزائر الرائدة في محاربة الإرهاب والتطرف وتعزيز الأمن القومي بغية توسيع دائرة النفع في دول المنطقة.

وذكر بلمهدي أن “استراتيجية الرابطة تنطلق من مضمون خطاب رئيس الجمهورية الذي أبرز فيه بأن الإرهاب لا وطن ولازمان له وإنما هو نابع من إيديولوجيات غريبة عن المنطقة لا تمثل مرجعياتها الأساسية، فرابطة أئمة وعلماء دول منطقة الساحل حسب المتدخل تنتهج نهج تجفيف المنابع الفكرية المتطرفة بالتكوين التربوي، الثقافي، الإرشاد الديني والإعلامي الموجه لأئمة ودعاة الرابطة.

مقالات ذات صلة

  • فيما طالب المواطنون بإعادة إنجازه في أقرب وقت

    طريق قرية الهدهودي بورماس في حالة مزرية بالوادي

    يشتكي سكان قرية الهدهودي الفلاحية، الواقعة غرب بلدية ورماس، التي تبعد بقرابة 15 كلم من عاصمة ولاية الوادي، من الوضعية المزرية للطريق الرابط بين ورماس…

    • 95
    • 0
  • الكمية المتساقطة ستتجاوز محليا 30 ملم

    أمطار رعدية وهبوب رياح وعواصف بـ 13 ولاية

    ستشهد عدة ولايات شرقية والمدن الداخلية لشمال الصحراء أمطار رعدية قوية تكون أحيانا كثيفة وسيكون الجو مغيما فكثيف السحب، بالإضافة إلى زوابع رملية بالجنوب مرفوقة…

    • 6713
    • 0
8 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Abdelkrim

    إعملوا عمل يرضي الله عز و جل يا شيخ خاصة من عودة بعض الزوايا التي يعصى فيها الله عز وجل، برقص و مزاميرو طبل و الطواف بالأضرحة و شعل الشموع و و إختلاط بين الرجال و النساء، ثم يملؤون بطونهم و ينصرفون و الله إن الإسلام الذي جاء به خير خلق الله محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم بريئ منهم و من ما يعملون من بدع. عليكم بتنوير الشباب و الطلبة بعلماء مختصين في الشريعة الإسلامية و المفكرين و الفقهاء وحتى لا يعم الجهل و تعود مظاهرالتخلف و الإنحراف العقائدي التي حاربها العلامة عبد الحميد إبن باديس

  • عبد الله المهاجر

    بسم الله
    – حجتكم ضعيفة أمام حجة المجاهدين في سبيل الله تعالى فلذلك لن تفلحوا باءذن الله تعالى
    يحق لكل مسلم الدفاع عن عرضه و أرضه ضد أي غازي كافر ,, سواءا أمريكا أو فرنسا
    لما غزت أمريكا العراق أفتى الكثير من علماء السعودية بأنه لا يوجد جهاد في العراق ,, ومن حمل السلاح ضد الغزاة الأمركيين رجموه بكلمة ارهابي و خوارج ,,, لأن حكام الخليج يظنون أن أمريكا خلصتهم من ( طاغيه ) صدام حسين رحمه الله تعالى , فلا يجوز الجهاد اذن , وأمريكا غزت العراق لتنهي التهديد العراقي لدولة ( اسرائيل ) ,, لن تفلحوا ,,

  • عبد الله المهاجر

    تجربة الجزائر نجحت لأن الفئتين مسلمتين ,,الجنود سنة مسلمون والمسلحون سنة مسلمون نزغ الشيطان بينهما ,, فتنة الشيطان كانت على كرسي الرئاسة
    وهذا لا ينطبق على انظمة حكامها شيعة وجيوشها مجرمون ,,فالحروب في العراق أو سوريا وغيرها هي حروب دينية ,, ففي أحداث سوريا في مدينة حلب مع بدأ الثورة كان الضباط العلويين يصيحون في المتظاهرين ,,,(( حنا الجزايريين قتلناهم حتى تكودونا نتوما )) باللهجة السورية ,,يقصدون العشرية السوداء ,وهذا كلام السوريين أنفسهم ,,, مع بداية الثورة السورية

  • المولودي

    إن الحلال بين و الحرام بين و لا أعرف لماذا يستخدمون مصطلح “الإسلام المعتدل” معنى هذا اعتراف بوجود اسلام متعدد و الحقيقة لا يوجد الا اسلام واحد و كل ما استحدث من مذاهب و فرق (الشيعة الوهابية الأحمدية الكركية و غيرها) فهي باطلة لأن الهدف منها هو تفريق المسلمين و تشويه الإسلام بواسطة علماء الضلال الذين يؤولون كلام الله و الرسول وما يتفق أهواء ملوكهم و هذا واقع الحال لأن كتاب الله محفوظ و سيرة الرسول بينة و نهج الصحابة واضح مع العلم خلال 10 سنوات من حكم الصديق و الفاروق وصل الاسلام الى طرابلس ليبيا

  • Moh

    وهل يوجد دليل خاص للحكام و المسؤولين المتشبتين بي الكرسي و المسؤولين المفسدين . ان الساكت على الحق شيطان اخرس .

  • سليمان

    هناك اسلام متطرف عنفي لا يعترف بالحياة الشخصية للانسان ويجبره بقيود دينية عجيبة و هناك اسلام معتدل يشجع الحوار و التسامح و العيش جنبا لجنب لمن اختار دينا اخر او راي مختلف و يحرض على الجد و العمل و العلم

  • عبد الله

    أسأل الله الكريم رب العرش العظيم ان ينصر السنة والمنهج السلفي في الجزائر ويحفظ الأئمة السلفيين لانهم خير ونور على هذا البلد خاصة وكل بلاد الاسلام , المنهج السلفي هو نهج رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته ومن تبعهم , يا عجب كيف نقول عمن يحارب و يبغض نهج رضيه وإرتضاه الله لعباده المسلمين والدليل قوله تعالى ” وما أتاكم الرسول فخوذوه ومانهاكم عنه فإنتهوا “فأصل العبادة الاخلاص والمتابعة فالاخلاص يكون بخلو العبادة من الشرك صغيرا كان أو كبيرا واما المتابعة فهي العمل بالسنة من قول وفعل .

  • ملاحظ

    اتريدون ان تفرغوا المساجد من المصليين؟ ومن ملئوها بمصليين يقال امامها ؟ والمساجدنا تريدون تحويلها لزويا فقط تسير كجمعية ونوادئ واحزاب سياسية لزرد والخرافية والشرك, وتهليل, وتتدعون بذلك الحماية المرجعية الوطنية وهي تفتح الابواب للمتشيعة فرابطة الساحل هم صوفيين خرافييون يريدون عبر الوزارة الشؤون تعميم طقوسهم بكل المساجد والدليل “بدع وجهالة” هذه سيجعل الاسلام فارغ من محتواه, وتتدعون المالكية, والامام المالك بريئ من ما تفعلون وابن باديس والعقبي والابراهيمي من الكتاب والسنة الذي تكرر محاربتهم