-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

ديوان التطهير: الأمطار التي تهاطلت على العاصمة في 24 ساعة تساوي المعدل الشهري

الشروق أونلاين
  • 5612
  • 0
ديوان التطهير: الأمطار التي تهاطلت على العاصمة في 24 ساعة تساوي المعدل الشهري

أفاد مدير الاستغلال بالديوان الوطني للتطهير صالح لحلاح، الأحد،  إن 70 أو 80 % من الأمطار التي قد تهطل عادة في شهر أو أكثر بالجزائر العاصمة سقطت في 24 ساعة، خلال الفيضانات الأخيرة.

وأضاف لحلاح خلال برنامج ضيف الصباح للقناة الإذاعية الأولى، أن العاصمة شهدت في الآونة الأخيرة تهاطل كثيف للأمطار يفوق 20% من المعدل السنوي.

وأوضح ضيف الصباح، أن المعدل السنوي لتهاطل الأمطار بالنسبة للجزائر العاصمة هو 600 ملم وعليه فإن كميات الأمطار التي تساقطت مؤخرا وفي أقل من 24 ساعة تمثل 20% من الأمطار التي تسقط في السنة.

وحسبه، بالنظر إلى المعدل الشهري للأمطار التي تسقط عادة على العاصمة والمتراوح بين 180 و200 ملم في شهر أكتوبر فإن 70 أو 80 % من الأمطار التي قد تهطل عادة في شهر أو أكثر سقطت في 24 ساعة و هذه الظاهرة وآثارها الناجمة عنها يعيشها العالم بأسره.

وأضاف أن “الوقاية من الفيضانات هي مسؤولية يشترك فيها العديد من الهيئات والقطاعات وليست محصورة على الديوان الوطني لتطهير فحسب”.

وشدد: ان الديوان سطر برنامجا واسعا في عملية تطهير المجاري خاصة في الأوساط الحضارية من أجل التخفيف من حدة الأضرار التي قد تنجم من التساقط  الكثيف خلال فصل الشتاء القادم وما تحدثه من فيضانات.

ولاية الجزائر: كمية الأمطار فاقت ما سجل في فيضانات باب الواد

ويوم 24 أكتوبر 2021، كشفت مصالح ولاية الجزائر أن كمية الأمطار المتساقطة مساء السبت على مستوى بلدية درارية كانت قياسية حيث فاقت تلك المسجلة خلال فياضانات باب الوادي سنة 2001.

وأوضح بيان لمصالح الولاية، أن ذروة الأمطار المتساقطة على مستوى درارية والمقدرة بحوالي 144 ملم سجلت رقما قياسيا، أكثر من ذلك المسجل ببوزريعة خلال فيضانات باب الوادي خلال عام 2001، والمقدرة بـ 132 ملم.

وكشفت الجهة ذاتها عن كميات الأمطار المتساقطة إلى غاية الساعة السابعة من صباح الأحد، وهذا حسب الأرقام المسجلة من طرف شركة المياه والتطهير لولاية الجزائر “سيال” حيث بلغت 144 ملم ببلدية داررية، 126 ملم ببلدية عين البنيان، 100 ملم ببابا حسن، 88 ملم بالقبة، 76 ملم بخروبة، 64 ملم بتافورة، 63 ملم ببرج الكيفان، 41 ملم بباب الزوار، 28 ملم بالرويبة و23 ملم بعين طاية.

وكانت مصالح الحماية المدنية لولاية الجزائر قد أعلنت عن وفاة إمرأة جرفتها سيول مياه الأمطار المتساقطة مساء السبت، في حين لا تزال عملية البحث عن شخص آخر مفقود.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!