-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

رئيس منظمات المحامين: المحامي ليس تاجرا ومجلس الاتحاد سيتخذ قراره هذه الأيام

إلهام بوثلجي
  • 1471
  • 5
رئيس منظمات المحامين: المحامي ليس تاجرا ومجلس الاتحاد سيتخذ قراره هذه الأيام
ح.م
رئيس الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين الجزائريين إبراهيم طايري

قال رئيس الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين طايري إبراهيم في رده على رفض اقتراح الاقتطاع من المنبع من قبل نواب البرلمان بأن” المحامي ليس بتاجر”، مشيرا إلى أن مجلس الإتحاد سيستدعي الجمعية العامة لاتخاذ القرار المناسب بهذا الخصوص.

وأكد النقيب الوطني في تصريح للشروق عقب إسقاط البرلمان لمقترح المحامين الخاص بالاقتطاع من المنبع في جلسة التصويت على مشروع قانون المالية لسنة 2022 ، بأن هيئة الدفاع ستتخذ الموقف المناسب من خلال مجلس الإتحاد، الذي سيعقد اجتماعه قريبا مع استدعاء الجمعية العامة للرد على القانون الضريبي الجديد، الذي تمت المصادقة عليه ضمن مستلزمات المادة 12 من قانون المالية لسنة 2022، وبموجبه سيلزم المحامون بالخضوع لضريبة بقيمة 35 بالمئة بعدما كانت بنسبة 12 بالمئة، وأضاف النقيب:” من غير المعقول في الظروف الحالية مضاعفة إخضاع الضريبة لفئة لمحامين الذين يمثل80  بالمئة منهم من فئة الشباب إذ من المفروض تدعيمهم لا إرهاقهم بالضرائب” .

وأفاد طايري بأن الاتحاد من خلال مقترح ” الاقتطاع من المنبع” قدم مشروعا تاريخيا يحقق العدالة الضريبية ويضمن أرباحا لخزينة الدولة، ليقول:” من عمل 100 قضية يسدد مقابل 100 قضية ومن عمل أقل يسدد حسب ذلك ووفقا للآلية التي تعتمد من طرف وزارة المالية ومديرية الضرائب والاتحاد الوطني لمنظمة المحامين” وشرح ذات المتحدث بأن المشروع كان سيعتمد على مرسوم المساعدة القضائية كأساس لتحديد الضريبة الموحدة من المنبع، وهو ما سيحقق –يقول- الاقتطاع الفوري والقبلي، وتأسف لرفض المشروع رغم جديته.

وأوضح رئيس الاتحاد بأن إدارة الضرائب اقترحت في قانون المالية المصادق عليه الأربعاء قانونا تحت عنوان المهن الحرة غير التجارية، إلا أن مضمونه يُعامل المحامي كتاجر، وهذا ما يتنافى مع روح مهنة المحاماة، لأنها عبر التاريخ مهنة حرة وغير تجارية.

وتأسف النقيب لرفض مشروع الاقتطاع من المنبع والذي ستكون عواقبه وخيمة على المتقاضي والمحامي معا، مشيرا إلى أن اجتماع مجلس الإتحاد مازال مفتوحا وسيتم اتخاذ ما هو مناسب بخصوص هذه الضريبة التي وصفها بـ” المجحفة” في حق ممارسي مهنة الدفاع.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
5
  • عبدالرحيم خارج الوطن

    المحامي تاجر لانه يبيع خدمة و هو طرف اضافي في العملية القانونية، يعتمد عمله على جعل الناس فلا تقدسونه، تريدون ان تجعلوا من المحامي و الصحفي اناس فوق القانون، مثله مثل اي عمل اخر تعمل تدفع ضرائب تخطئ تتحمل تبعات خطئك

  • banix

    المحامي تاجر بامتياز. ما يهمه هو الكسب الكثير

  • قل الحق

    حاشا القليل لي ما يستهلهاش، المحامي شراب الدم ماشي تاجر برك، من اجل المال هو مستعد لتبرئة قاتل الروح و الفاسد و اللص و المهرب و تاجر المخدرات، كح برك و كل شي ساهل.

  • ملاحظ

    المحامي ليس بتاجر و لكن ليس يفوق القانون أيضا . و مادام المحامون" يفهمون في القانون أكثر" فالمواطنونون سواسية في الحقوق و الواجبات .فلماذا يجب أن يعاملون أمام الضرائب بقانون خاص.

  • ملاحظ

    القانون الجديد يجعل الكل سواسية أمام الضرييبة فهل يعقل أن يدفع محامي نفس المبلغ في قضية أخذ فيها مليون دينار أتعاب و آخر أخذ خمسون ألف دينار . ثم إن دفع الضرائب لا يجعل من المحامي تاجر بل يجعل منه مواطن مثله مثل غيره يؤدي واجبه تجاه وطنه. و النسبة حسب جدول تصاعدي و ليس 35% كما ذكر .