-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
في حوار له مع صحيفة لوموند

رئيس وزراء فرنسا: “الإسلام المتطرف” هو عدونا الأول

الشروق أونلاين
  • 1354
  • 32
رئيس وزراء فرنسا: “الإسلام المتطرف” هو عدونا الأول
أ ف ب
رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس يتحدث بالعاصمة باريس يوم 3 ديسمبر 2020

قال رئيس وزراء فرنسا جان كاستكس، الأربعاء، أن ما وصفه بـ”الإسلام المتطرف” هو العدو الأول للجمهورية، مدافعاً بذلك عن هجوم بلاده على الإسلام.

وأضاف كاستكس في حوار مع صحيفة لوموند، أن “فرنسا تواجه عدواً حقيقياً وأيديولوجيا سياسية هي الإسلام المتطرف الذي يسعى إلى النيل من قيم الجمهورية من خلال التفرقة بين الفرنسيين”.

وقال رئيس وزراء فرنسا، إن الحكومة ستتصدى لما قال إنه “تشجيع الأطفال المسلمين على الكراهية” في بعض مدن الشمال الفرنسي.

وادعى كاستكس، أن “تلك الأماكن تمثل تهديداً خطيراً أكبر من الهجمات الإرهابية التي وقعت في مدينة نيس أو جريمة قتل المدرس صامويل باتي”.

وقال كاستكس: “آن الأوان لتعزيز مبدأ العلمانية في الخدمات العامة وعدم السماح بارتكاب جرائم قمع وتخويف الموظفين العموميين؛ وحل الجمعيات التي تعمل بمثابة شاشة للأنشطة الانفصالية ومحاربة الأفعال التي من شأنها تقويض كرامة الإنسان لا سيما تلك المرتبطة بالمساواة بين المرأة والرجل أو الزواج القسري أو شهادات البكارة”.

وفي الحوار ذاته مع الصحيفة الفرنسية، دافع كاستكس عن “قانون الأمن الشامل” المثير للجدل، قائلاً إنه “لا يصطدم مع قيم ومبادئ الجمهورية القائمة على الحرية والعدالة والمساواة ولا يريد إلصاق التهم بالمسلمين”.

وتجدد الجدل في فرنسا حين استخدم الرئيس إيمانويل ماكرون خلال خطابه في 2 أكتوبر الماضي عبارات مستفزة حين دعا إلى “محاربة الانعزالية الإسلامية” وقال إن الإسلام يعيش في أزمة حول العالم.

وبعد ذلك شنت فرنسا حملة تشهير تستهدف الديانة الإسلامية بدأت بنشر رسوم مسيئة للنبي محمد – صلى الله عليه وسلم – على واجهات مبان رئيسية في مدن فرنسية ودفاع الرئيس ماكرون عن تلك الرسوم بدعوى “حرية التعبير”.

وأغلقت فرنسا عشرات المساجد وصادرت عدداً من المنظمات الإسلامية الخيرية في البلاد في إطار حملتها التي تدعي أنها تستهدف ما تقول إنه “الإسلام المتطرف”.

وأثارت الرسوم وتصريحات ماكرون موجة غضب بين المسلمين في أنحاء العالم، وأُطلقت في العديد من الدول الإسلامية والعربية حملات لمقاطعة المنتجات الفرنسية.

كما انتقدت منظمات دولية عدة لا سيما منظمة العفو الدولية الموجة الأخيرة لتصاعد معاداة الإسلام في فرنسا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
32
  • للشاهد رقم 6

    لو قرأت القرآن لوجدت الجواب
    (ثم رددنا لكم الكرة عليهم وأمددناكم بأموال وبنين وجعلناكم أكثر نفيرا)
    أم هل تظن أن الله مجرد حرف؟ بل هو خالق ذو قول الحق، قال وقوله الحق، ووعده حق، فهو أوفى بهذا الوعد وما نراه يتحقق، لكن وعد أيضا في آية أخرى:
    (فإذا جاء وعد الآخرة ليسوؤوا وجوهكم وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة وليتبروا ما علوا تتبيرا)
    لكن أكيد ليس في هذا الوقت، لأن هذا الوقت المليء بأمثالكم المثبطين أو بعض المعادين ممن يحاربون دين الله بأقلامهم وادعاءاتهم وينسبون الخلق للطبيعة ويشركون ويلحدون، ويسخرون من الدين ومن أهل الدين.
    قضية إيمان، فنحن نصدق الله ووعده حق.

  • كمال

    للذباب الالكتروني بصراحه عملكم جيد و منظم و تستحقون عليه الشكر من السلطات الفرنسيه .
    المشكله في غالب التعليقات انها تفتقر للموضوعيه و احترام الرأي الاخر بنقاشه دون تبادل الاتهامات و قله الادب .
    كنت اتمنى ان لا نصل لهذا المستوى الهابط

  • AVANCER LALOUR

    تعقيبي رقم 29 هو ردا على المعلق رقم 25لصاحبه سي صالح وليس على 21 فمعذرة

  • AVANCER LALOUR

    للمعلق 21 سي صالح : للنزاهة لم نسمع يوما عن هؤلاء الذين تتحدث عنهم ارتكبوا جريمة في حق الأبرياء العزل أو نصبوا حاجز مزيف أو اختطفوا بنات الناس أو فجروا أو فخخوا أو أحرقوا... الخ وهذا ليس دفاعا عن هؤلاء لكن الحقيقة حقيقة ولو رفضها مليار بنو ادم

  • AVANCER LALOUR

    هناك جزائريين يشترطون على فرنسا أن تصمت وتسكت وتصوم عن جرائم المتطرفين ضد أبناء فرنسا وفي عقر دارهم ... ليتوقفوا عن شتمها واتهامهم لها .... ألخ أو بالأحرى اذا ارادت فرنسا أن يرضى عنها هذا النوع من الجزائريين لبد لها أن لا تتحرك وهي تتفرج في أبنائها يغتلون بدم بارد من قبل عشاق الدماء والبكاء والخراب والفوضى.... الخ فهل تقبل فرنسا بذلك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • متطوع

    لو تعلمتم من تجارب الدول التي احترقت بنيران هؤلاء المجرمين وأعداء الحياة خلال القرن الماضي : السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات في مصر وبعدها في الجزائر والعراق ............... لما وقعتم في أفخاخهم أما اليوم وقد فرضوا منطقهم في العديد من زوايا فرنسا فالأمر ليس بالهين وخاصة وهؤلاء يأكلون مع الذئاب ويبكون مع الرعاة . يقتلون القتيل ويشاركون في جنازته .

  • سليمان العربي

    صدق الله وكذب الكفار ومعهم العلمانيون.
    ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم، إذن انتهى الدرس يا ثرثارين.
    لن يرضوا لن يرضوا حتى تزنون وتسكرون وتتعاملون بالربا وتكسرون الروابط الاجتماعية، يعني حتى تكون بهائم مثلهم.
    صدق الله وكذب آل علمان وآل كفران، لا خرطي ولا شيء، المسيحي يريد إبادتي فانتهت اسطوانة الخرطي المسماة: الدين لله والوطن للجميع.
    بل الدين لله والوطن لله ولا ثقة في فرنسا ومن يحب فرنسا ومن يثرثر بأفكارها من الاستئصاليين الدمويين في هذا البلد العظيم.

  • سي صالح

    المسيحية المتطرفة هي العدو الاول للجمهورية الجزائرية والتي تزداد بكثرة في المداشر

  • Bela

    تطرفكم هو عدوكم الاول، تلهون الفرنسيين عن مسائلهم الأساسية،

  • TAFOUGT

    التوفيق لكل من يحارب خفافيش الليل والظلاميين والمجرمين والمتطرفين الذين أجرموا في حق العديد من الشعوب : من الصومال الى أفغانستان ومن أندونيسيا الى انجلترا ومن نيوزيلنذا الى شمال أمريكا

  • TAFOUGT

    كل الوفيق لكل من يحارب خفافيش الليل والظلاميين والمجرمين والمتطرفين الذين أجرموا في حق العديد من الشعوب : من الصومال الى أفغانستان ومن أندونيسيا الى انجلترا ومن نيوزيلنذا الى شمال أمريكا

  • Djaffar

    الى مصطفى ,

    نعم صدقت لكن لماذا لم تذكر جرائم مايسمى بالإسلام المتطرف في الجزائر ؟
    لولى الجيش الوطني الشعبي لقضى هؤلاء المجرمين عل كل الشعب.

  • خالد

    الجيش العربي السعودي والاماراتي ووالارردني والممصري والبحريني تتوجه الان لتحرير ففلسطين العربية من الصهاينة .
    فتوي الجهاد هذه خرجت منذ قليل من الحرم المكي علي لسان السديس امام الحرمين وال الشيخ ودعاة وهابيون كالعريفي والقرني والعرعور
    انها بشري خير يا عرب فقد بدا تحرير فلسطين منذ قليل فابشروا

  • ابونواس

    الاسلام المتطرف أيها الارهابي الفرنسي.لم يقتل مليون ونصف مليون شهيد جزائري....التطرف والهمجية والارهاب هم أنتم يا همج..ياقتلة..يا سفاحين..يا دمويين....من قتل مليون ونصف مليون جزائري يا همجي...؟

  • عبد الرحيم خارج الوطن

    نشكر المتطرفين على صراحتهم لان ان كل الأمور واضحة لكن نحن الاغبياء لا نفهم حتى نشتم مباشرة، و حتى عند شتمنا مباشرة بعد قتلنا لعقود و احتلالنا فاننا نواصل فهم المعنى من الشتيمة، و كأن الشتيمة هاته تحتاج إلى فتوى دينية او لغوية او قانونية لتفسريها، لا من الأفضل أن تحضروا شهادات دكتوراه حول تصريحاتهم لتفسروها في صفحات طويلة، الفعل هو أصدق رد فعل

  • عبد الرحيم خارج الوطن

    هناك بعض الاغبياء يضنون انه لما قال الإسلام المتطرف هو عدونا الأول يضنون انه يقصد نوع من الاسلام، لكن الإسلام المتطرف له مفهوم واحد انه كله متطرف، يا شعب قاطع، قاطع و مت، اجدادك كانوا في حالة اسوء، محتشدات، معتقلات، و رغم ذلك و هم في مكنش اتهم و واصلوا دعم الثورة

  • El jijeli tamazight

    TOUT CA SONT DES MENSONGES ET DES BOBARDS.
    LE PREMIER ET LE DERNIER ENNEMIE DE LA FRANCE C EST PLUTOT L ISLAM .ET CELUI QUI DIT LE CONTRAIRE C EST UN MENTEUR .ILS JOUENT SUR LES MOTS TOUT SIMPLEMENT .

  • حميد جومونفيش

    قلها صراحة أن عدو فرنسا هو الإسلام لإرضاء اليمين المتطرف وانتخابتكم على الأبواب وسيهزم فيها ماكرون الفاشي إلى المزبلة رغم حملته المسعورة ضد الإسلام وبيينا محمد أما أصدقائكم فهي الأنظمة الديكتاتورية الفاشية في العالم قبح الله وجوهكم وقبح وجوه من تدعمونهم من نظام العصابة إلى نظام السيسي

  • قناص قاتِل الشـــــــــــر

    فرنسا المتطرفة

  • tadaz

    للمعلق 1 : بين العين والأذن 4 أصابع وبين العين واللسان 4 أصابع . فمن نصدق : العين أم الأذن . اللسان أم العين ؟ تقول الحكمة : تستطيع أن تخدع كل الناس بعض الوقت، أو بعض الناس كل الوقت، ولكنك لا تستطيع أن تخدع كل الناس كل الوقت . ويقول أحمد شوقي :
    والمرء ليس بصادق في قوله .. حتى يؤيد قوله بفعال

  • AVANCER LALOUR

    الاسلام المتطرف عدو العالم بأسره الا من يأزرأبطاله ومن يدافع عنهم ومن يتضامن معهم... والسلام

  • شاهد على العصر

    لصاحب التع 2 : كيف انهزم اليهود وهم من صنعوا دولة من عدم في قلب ما يعرف بالعالم العربي والعالم الاسلامي وهم من عجز على مواجهتهم 1.5 مليار مسلم أو 350 مليون عربي منذ أكثر من 70 سنة . أمرك عجيب يل معلق

  • من هناك

    يا للهول : يوم كانت الجزائر تحاوب هؤلاء الوحوش خلال العشرية السوداء كنتم تتسائلون ؟ Qui tue qui
    يوم كانت الجزائر تحترق بنيران هؤلاء المجرمين فرضتم عليها حصار وعزلتموها عن العالم الخارجي
    يوم كانت الجزائر تطارد رؤوس هذه العصابات فتحتم لهم أبوابكم باسم اللجوء السياسي ... واليوم ها أنتم تدفعون الثمن لتساهلكم مع هؤلاء يوم كنتم تظنون بأنها تحدث فقد في بيوت الغير

  • tadaz tabraz

    للمعلق 1 : بين العين والأذن 4 أصابع وبين العين واللسان 4 أصابع . فمن نصدق : العين أم الأذن . اللسان أم العين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ تقول الحكمة : تستطيع أن تخدع كل الناس بعض الوقت، أو بعض الناس كل الوقت، ولكنك لا تستطيع أن تخدع كل الناس كل الوقت . ويقول أحمد شوقي :
    والمرء ليس بصادق في قوله .... حتى يؤيد قوله بفعال

  • ثانينه

    كلنا ضد التطرف ولو كان من الاسلاميين

  • Moussa

    Il a raison.. l'Islamisme radicale est aussi l'ennemi principal de d'Algérie.. il a été le principal destructeur depuis les mi 1980 jusqu'à nos jours avec l'apogée dans les années 1990s..

  • شاهد

    لصاحب التع 2 : كيف انهزم اليهود وهم من صنعوا دولة من عدم في قلب ما يعرف بالعالم العربي والعالم الاسلامي وهم من عجز على مواجهتهم 1.5 مليار مسلم أو 350 مليون عربي منذ أكثر من 70 سنة . أمرك عجيب يل معلق

  • من هناك

    يوم كانت الجزائر تحاوب هؤلاء الوحوش خلال العشرية السوداء كنتم تتسائلون ؟ Qui tue qui
    يوم كانت الجزائر تحترق بنيران هؤلاء المجرمين فرضتم عليها حصار وعزلتموها عن العالم الخارجي
    يوم كانت الجزائر تطارد رؤوس هذه العصابات فتحتم لهم أبوابكم باسم اللجوء السياسي ... واليوم ها أنتم تدفعون الثمن لتساهلكم مع هؤلاء يوم كنتم تظنون بأنها تحدث فقد في بيوت الغير

  • حقيقة مرة

    لمصطفى رقم 1 : لا وجود لاسلام متطرف ... اذا كان الأمر كذلك فكيف تسمي الذين أعلنوا علينا الحرب سنوات التسعينيات وأمثالهم في العراق وسورسا وليبيا وتونس والصومال ... ؟؟؟ وكيف تسمي بقايا هؤلاء في بلادنا الذين لا يزالون في مغاراتهم في الجبال والأدغال والذين تتناقل وسائل الاعلام نزول بعضهم أحيانا وتسليم أنفسهم لقوات الأمن أم أيضا هؤلاء هم صناعة غربية كما تقول رغم أنهم يعبرون ويعرفون بأنفسهم بالاسم واللقب والعنوان والهدف والمهمة ...؟؟ ثم من نصدق كلامك أم خطابات التسعينيات التي لا تزال تسجيلاتها تشهد علىها : عليها نحيا وعليها نموت - الديموقراطية كفر - استعدوا لتغيير لباسكم وعاداتكم ... ؟

  • صحراوي

    مجرد تساؤل.
    هل يوجد إسلام متطرف!!!؟؟؟
    إطلاقا لا، وإلا كان هناك مسيحية متطرفة ويهودية متطرفة وبودية متطرفة، وهندوسية متطرفة، وديمقراطية متطرفة ولائكية متطرفة.
    كل ما هنالك، أنه في كلل الملل والديانات والجنسيات والأنظمة متطرفون، لكنهم يصفونهم بالمتطرفين أو بالمختلين عقليا إلا المتطرفين من الدول الإسلامية ينسبوب لدينهم رغم أن كثير منهم يجهل أركان الإسلام.

  • ahmed

    أبشركم بالهزيمة في هذه المعركة ايها العنصريون
    فقد حاول قبلكم كثيرون من قريش الى الفرس الى الروم الى اليهود وانهزموا
    لو قلت عدونا المسلمون لبشرتكم بالنصر بسبب ضعفهم وتفرقهم اما وقد قلت الاسلام (المتطرف) فستهزمون

  • مصطفى

    ليس هناك إسلام متطرف وإسلام معتدل أيها الغبي الأحمق، الإسلام واحد فقط، دين تسامح واعتدال ووسطية وعدل وخير ورحمة للبشرية جمعاء، المتطرفون صنعتهم المخابرات الغربية بالتعاون مع مخابرات بعض الدول العربية المتخلفة لأغراض سياسية، منذ حرب إفغانستان إلى العراق إلى أحداث العنف على الأراضي الغربية في أمريكا أو فرنسا أو بريطانيا أو غيرها، كل العنف والإرهاب والتطرف صناعة غربية 100%، طبعا باستغلال الجهلة من المسلمين والغاضبين لظروف سياسية واجتماعية وثقافية واقتصادية .....