الإثنين 19 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 11 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 14:33
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

تعتزم رابطة الدوري الإنجليزي توجيه طلب رسمي للحكومة البريطانية بإلغاء القيود القانونية التي تفرضها على اللاعبين الأجانب الوافدين على ملاعبها، وفي مقدمتها قانون تصريح العمل الذي يتعين على أي لاعب أجنبي الحصول عليه كشرط للإقامة في بريطانيا و اللعب في مسابقة “البريميرليغ”.
وكشفت صحيفة “دايلي تيلغراف” البريطانية أن رابطة الدوري المحلي تخشى من تداعيات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على وضعية الأندية الإنجليزية وتعاقداتها مع اللاعبين، بعد تنفيذ قرارات البريكسيت بداية من عام 2019 ، حيث سيصبح اللاعبون القادمون من دول الاتحاد الأوروبي الثماني والعشرين، لاعبين أجانب يحتاجون إلى تصاريح عمل للعب في إنجلترا.
وتضم الأندية الإنجليزية عدداً هائلاً من اللاعبين القادمين من بلدان الاتحاد الأوروبي ، والذين لا يصنفون كلاعبين أجانب، مما يعفيهم من شرط تصريح العمل الذي طالما عرقل إتمام العديد من الصفقات الكبيرة.
هذا وتشترط حكومة لندن على أي لاعب شاب أو لاعب يفتقد الصفة الدولية عند التعاقد معه، بضرورة حصوله على تصريح العمل من أجل السماح له في اللعب في إنجلترا .
ولا تزال إدارة الأندية الإنجليزية تنتظر توضيحات من صناع القرار في البلاد بشأن وضعية لاعبي بلدان الاتحاد الأوروبي بعد تطبيق “البريكسيت”

عوائق “البريكسيت”

وتطالب رابطة الدوري الإنكليزي من الحكومة بإلغاء تصريح العمل المفروض على اللاعبين الأجانب من أجل تسهيل مهمة الأندية في سوق الانتقالات ومواصلة تعزيز صفوفها أمام بقية الدوريات الاوروبية.
وبحسب الأرقام، فإن هناك 591 لاعباً من أصل 1022 من الأجانب الذين ينشطون حالياً في بطولة الدوري الإنجليزي لم يكونوا ليحصلوا على تصاريح العمل لو تم التوقيع معهم بعد قرار تفعيل “البريكسيت” على غرار الفرنسي بول بوغبا الذي تعاقد معه مانشستر يونايتد أول مرة في عام 2009، حيث لم يكن قد بلغ 18 عاماً من عمره – حينها – مثله مثل الفرنسي نغولو كانتي مع نادي ليستر سيتي، حيث كانت التشريعات ستجبرهم على الحصول على تصريح العمل لإتمام عملية التعاقد معهم على اعتبار أنهم سيعاملون معاملة اللاعب الأجنبي.
وفي ذات السياق، نشرت صحيفة “الدايلي ميل” تشكيلة أساسية من اللاعبين الأجانب الذين يلعبون حالياً في الدوري الإنجليزي ، والذين لم يكن بإمكان أنديتهم التعاقد معهم لو تم ذلك بعد تفعيل قرار “البريكسيت” من ضمنهم النجم الجزائري رياض محرز نجم خط وسط نادي مانشستر سيتي، رغم انه يحمل جواز سفر جزائرياً وآخر فرنسياً، كما شملت القائمة أيضاً الإسباني سيسك فابريغاس والفرنسي نغولو كانتي، نجمي خط وسط نادي تشيلسي .
وأشارت الصحيفة الشهيرة إلى أن النجم الإيطالي الشهير جانلوكا فيالي الذي تعاقد معه تشيلسي في صيف عام 1996، لم يكن باستطاعة النادي اللندني تسجيله في كشوفاته لو كان تم تطبيق الـ “بريكسيت” في ذلك الوقت، حيث كان سيحتاج إلى تصريح عمل، لأنه لم يكن – حينها- قد لعب للمنتخب الإيطالي أربعة أعوام قبل انتقاله إلى إنكلترا.

https://goo.gl/xDQLtB
البريكسيت الحكومة البريطانية الدوري الإنجليزي

مقالات ذات صلة

  • في حوار مع صحيفة "ماركا" الإسبانية

    مارادونا: مورينيو أفضل من جوارديولا

    يرى الأسطورة الأرجنتيني دييجو مارادونا أن البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد أفضل من الإسباني بيب جوارديولا مدرب السيتي. مارادونا أكد في حوار مع صحيفة "ماركا"…

    • 413
    • 0
  • مجلة مانشستر يونايتد:

    بوجبا يوضح سبب زيارته إلى جوفنتوس

    أكد الفرنسي بول بوجبا، لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي، أن زيارته إلى جوفنتوس كانت مجرد إجازة عاد بعدها إلى منزله في "أولد ترافورد"، نافيا ما…

    • 435
    • 0
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close