السبت 15 أوت 2020 م, الموافق لـ 25 ذو الحجة 1442 هـ آخر تحديث 10:56
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

كشف رئيس الاتحاد الوطني للناقلين الخواص محمد بلال عن رفض الناقلين مقترح وزارة النقل خفض عدد ركاب الحافلات الخاصة بالنقل الحضري إلى 50 بالمائة، كون المبلغ المحصل في الرحلة الواحدة لا يكفي حتى لتغطية ثمن الوقود.

وأكد محمد بلال لـ”الشروق” أن عدم الاستجابة لخطة وزارة النقل مرده أن الحافلة التي تحتوى على 30 مقعدا وتكتفي بنقل 13 راكبا باحتساب مقعدي السائق والقابض اي 15 مقعدا ستكون عاجزة عن تغطية نفقات الرحلة الواحدة بحكم أن المبلغ المحصل لا يساوى تكلفة الوقود، مضيفا “الحافلة ستغرق في تكاليف عديدة على غرار توفير العجلات والمستلزمات الميكانيكية وقطع الغيار زيادة على راتب القابض أو راتب السائق، وهو الأمر الذي دفع أصحاب الحافلات إلى عدم العمل في هذه الظروف”.

وفيما يخص نسبة الناقلين العاملين، قال أنها تتراوح ما بين 2 إلى 3 بالمائة.

اما التسعيرة، فأكد محدثنا ان الملف فتح للنقاش مع وزير النقل السابق الذي وعد بأخذ مطالبهم بعين الاعتبار، ولم يستبعد تغيير الأمور بعد تغيير الوزير الذي استبعد أن يكون قد اطلع على قضيتهم.

ودعا المتحدث السلطات العليا في البلاد إلى التدخل لإنقاذهم من الظروف الاجتماعية الصعبة التي يعانونها، مستغربا التهميش الذي يواجهه الناقلون، وكأنه “لا دور للقطاع في نمو الاقتصاد الجزائري”، لاسيما وان رئيس الجمهورية سبق وأن أشار إلى ان عمال القطاع العام يتقاضون رواتبهم كل شهر ولن يتم تجميدها، في حين ان القطاع الخاص لم يصلهم مليم منذ بداية الحجر الصحي، حيث يعاني هؤلاء الجوع، والبطالة، متسائلا عن موقع هذه الشريحة من خطة الحكومة.

الحافلات محمد بلال وزارة النقل

مقالات ذات صلة

600

17 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الطاهر عين الطيبة المدية

    دائما يشكو شهوة جمع المال هي المحرك لشكاويهم و تذمرهم . لماذا لا يتفهم هؤلاء الوضع الصحي للبلاد و العالم ؟ جمع المال علي حساب صحة و جماجم السكان يعد جريمة صحية و قتل جماعي للابرياء
    عندك 30 مقعد بثمن 50 دج للتذكرة يعني انها تجني 1.500 دج علي مسافة 10 كلم ذهابا و مثلها ايابا
    فاذا قمت بخمس رحلات ذهاب واياب يعني انك تجني 15.000 دج تخصم منها 3.000 دج بنزين 3.000 دج اجرة القابض و السائق لك ربح يقدر ب 9.000 دج شهريا 30 مليون سنتيم
    كثرة الشكاوي تزيل النعم احمدوا الله و اعملوا و ادعوا الله ان يرفع البلاء

  • jamal

    التقل العمومي موجود في مراكز العواصم للولايات فقط. القطاع الخاص فقط هو من يفك العزلة للمواطن السساكن في الجبال و الصحاري. لا نستطيع التنقل لحد الساعة رغم رفع الحضر لان النقل لم يعد.

  • dzair

    حتى تتضح الصورة لنا فلنتحدث بالارقام:
    كم هو مدخولك في اليوم بنصف المسافرين؟
    كم هو ثمن الوقود المستهلك في اليوم؟

  • الجشع يسري في دمهم

    قبل كورونا هاذو صحاب الحافلات الجشعين كانو يملؤون الحافلة لاخرها لتصبح مكدسة بالركاب حتى يقولولو الركاب ماتزيدش طلع خلاص .. والمشكلة ان الحافلات قديمة ومافيهاش مكيف هواء وطول الطريق وانت تشم ريحة العرق ووو
    ياريت ذلك اللا مسؤول اللي قال ان السيارة من الكماليات بالنسبة للمواطن يروح يركب في هاذي الحافلات ويشبع من شم ….

  • سعيد

    “رحلات بنصف الركاب لا تكفي لتسديد ثمن الوقود!” يكفي والبركة لمن له القناعة. يفضلون 30 مقعد و 20 واقف والسرعة والمراوغة وتعريض حياة المسافرين للخطر ، الجشع والربح السريع شعارهم

  • mohamed

    لو كان المسؤل في خدمة المواطن وتسير الازمة بعقلانية لخفض في سعر الوقود بدل رفعه في عز الازمة واستغلال الظرف لابتزاز الشعب المغبون كل شيئ يسير بالعكس.

  • خالد

    مليون سنتيم ربح في اليوم جيد و لا والفتو 2و 3 ملاين ربح يوميا

  • فارس فارس

    و الله انها فرصة لا تعوض لستبدال هوءلاء السعاليك الذين يعملون كيفما و متی يشاوءن بشركات نقل محترفة عل غرار الدول المحترمة لها مواقيت محددة بحيت لا تفقد الذاكرة و انت تنتظر الحافلة و تنسی وجهتك و يعملون طيلة الاسبوع و حتی ساعات متاخرة حيت يعويضون نقص الربح بما حققوه في ساعات الذروة الان انقل العمومي يفترض ان هدفه الاول قبل الربح هو تحقيق المنفعة العامة.

  • Omar

    LES TEMPS OU VOUS IMPOSIEZ VOS HAUTS ET BAS SONT REVOLUS, ILS FAUT APPLIQUER LES DIRECTIVES ET DECISIONS DU GOUVERNEMENT CAR AU CAS OU VOUS NE L’AVIEZ PAS ENCORE COMPRIS NOUS VIVONS UNE CRISE SANITAIRE SANS PRECEDE?T QUI NECESSITE QUE CHACUN SACRIFIE UN PEU? PERSONNE N’EST GAGNANT DANS CETTE AFFIARE ALORS UN PEU DE BON SENS, LE GAIN DE 100% ET PLUS RAH ZMAN, RAH AVEC LA VENUE AU MONDE DU CORONAVIRUS…

  • متشافي الطور النهائي

    محق في كلامه من كل الجوانب، القطاع الخاص في المجمل على كل القطاعات الإقتصادية يجب أن يكون الأكثر حجما و توضيفا بالضعف على القطاع العام، لكن فيما يخص النقل بالحافلات تحديدا فإنه من الأحسن أن يهيمن عليه المؤسسات العمومية بتسيير محكم مع دوري تكميلي لحافلات الخواص.

  • أسامة

    خدمات رديئة و اسعار تذاكر خيالية مع انو تستعملوا الغاز وزيد تكدبوا وااااو

  • مجرد رأي

    أصبحنا نسافر في الوسع والراحة والسكينة

  • عياش

    على الحكومة نزع النقل من الخواص في المدن لأنه هو السبب الفوضة العرمة في البلاد وتعويضه بنقل عمومي حضاري

  • الصيدلي الحكيم

    كلامو صحيح و عندو الحق و الدولة لي راهي تقلهم اخدمو بنصف عدد المقاعد لازمها هي تحمل ثمن النصف الباقي و تعوضهم.واحد شاري كار بمليار و تأمين تاعو ب 50 مليون و العجلة الواحدة تسيوى 5 ملاين و تلقاه يعمل على خط بعيد تاع 600 او 800 كلم تجي الدولة بسهولة تقلو ما تعمرش كار؟؟يجب على الدولة دفع ثمن العدد المتبقى أو تقديم اعفائات ضريبية و ينقصولهم في سعر المازوت و التأمين و غيرها.الدولة ليها هي واه معليش بصح باش تسمحلك و تعاونك لالا؟؟؟

  • سامي

    هؤلاء هم عصابات النقل كما هناك عصابات السرقة والقتل المجتمع الجزايري تتحكم فيه هاته العصابات المزروعة داخل المجتمع و تعمل عمل الميكروب الحاد خدمة لاهداف سياسية مشبوهة

  • bledare

    في الدول المتقدمة يتعاملون بالوقت، هناك وقت لكل دهاب،حين يأتي وقتك يجب أن تنطلق الحافلة مملوئة بالمسافرين أمفارغة، أما عندنا يقولك باقي نصف بلاصة ويتركك تنتظر تحت الشمس مع الأطفال

  • djamel

    النقل في أوروبا يعمل طول السنة بقليل من الركاب حتى ينعم المواطن الأوروبي براحة التنقل، أما نحن كالسردين و ما حشموش يزيدو يشكيو، نطالب الدولة بوضع النقل العمومي تحت سيطرة الشركة الوطنية و فقط، لا للبريكولاج على حساب راحة المواطن البسيط.

close
close